المعد البدني لليفربول يكشف لحظات الخوف على صلاح "كان مدمرا وهذه خطة العلاج"

الثلاثاء، 29 مايو 2018 - 05:41

كتب : أمير عبد الحليم

صلاح

كشف روبن بونس المعد البدني لفريق ليفربول عن لحظات خوف انتابت الجهاز الفني للريدز بعد سقوط محمد صلاح نجمنا المصري مصابا خلال نهائي دوري أبطال أوروبا.

محمد صلاح

النادي : ليفربول

محمد صلاح تعرض لإصابة قوية في أربطة الكتف بعد التحام مع سيرخيو راموس، لم يستكمل بسببها مباراة فريقه ليفربول أمام ريال مدريد في نهائي دوري الأبطال والتي فاز بها الأخير 3-1.

وقال بونس لصحيفة "ماركا": "عرفنا في لحظة سقوطه أن أمرا كبيرا حدث لأنه لم يسبق له أن اشتكى من شيء، وكنا نخشى أن يكون الأمر أسوأ".

وتابع "كنا في الاستاد حتى نهاية الشوط الأول، كان صلاح مدمرا وحاولت نقل الهدوء".

وأوضح "قلت له ليس بأيدينا شيء لنفعله وعليه ألا يقلق كثيرا، فقد حان الوقت للبحث عن حلول بدلا من الندم الذي لن يفيدنا".

وأثناء الاستراحة، اصطحب بونس نجمنا المصري إلى أقرب مستشفى من أجل الخضوع لفحوصات تُشخص الإصابة.

وأكمل "كنا نتابع المباراة عبر وسائل التواصل الاجتماعي ونتلقى الرسائل من زملائنا في الملعب، وأخبرونا أن ريال مدريد سجل وحاولنا تجاوز الإحباط".

ثم أردف "عندما عدنا للملعب بعد إنهاء الفحوصات كانت المباراة انتهت وفاز ريال مدريد، وغير اللاعبون ملابسهم وفي الطريق للحافلة من أجل التحرك من الاستاد".

وواصل "ساعدنا صلاح على تغيير ملابسه لأنه لم يكن قادرا بمفرده، وتحركنا للمطار".

انتقل بونس للحديث عن خطة العمل مع صلاح في إسبانيا خلال فترة التعافي.

وقال: "بمجرد معرفتنا بالتشخيص النهائي وضعنا خطة العلاج وتحدثنا مع المنتخب المصري".

واستدرك "بالتأكيد صلاح حزين بسبب خسارة النهائي والإصابة ولكنه الآن يركز على التعافي ومعرفة متى سيكون قادرا على اللعب".

وأتم "الإصابة تحتاج 3 أو 4 أسابيع للعلاج ولكننا سنحاول تقليص المدة وهذا هدفنا الأكبر الآن".

كان الاتحاد المصري لكرة القدم وافق على طلب صلاح بالتعاقد مع روبن بونس ليعمل معه بشكل منفرد خلال فترة كأس العالم. ( اقرأ التفاصيل )

يذكر أن صلاح سيبدأ برنامجه العلاجي في إسبانيا تحت إشراف الطاقم الطبي لليفربول. ( اقرأ التفاصيل )

نرشح لكم

أخر الأخبار

التعليقات

قد ينال إعجابك