كلوب: خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي دمر الاقتصاد.. الانقسامات تؤدي دائما إلى القتال

الإثنين، 23 أبريل 2018 - 16:53

كتب : FilGoal

كلوب

انتقد الألماني يورجن كلوب مدرب ليفربول خطوة خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي، وشدد أن الانقسام يؤدي دائما إلى القتال.

وقال كلوب في تصريحات لصحيفة "ذا جارديان" البريطانية: "عندما طرح السيد ديفيد كاميرون فكرة التصويت، رأيت أن هذا أمر لا يجب أن يصوت عليه الناس، وبمجرد أن يخرج القرار لن يتحصل أي شخص على فرصة تغييره. الاختيار كان بين البقاء في أوروبا وهو ما لا يعد مثاليا، أو أن تخرج إلى مصير مجهول".

وأضاف: "لذا أن تعطي الناس فرصة اتخاذ القرار الكبير. ومن ثم تأتي نتيجة الاستفتاء 51% مقابل 49%، فهذا يؤشر إلى أن 49% غير سعداء بالقرار الذي سيغير البلاد. أنا واثق أن الـ51% الذي وافقوا على الانفصال تساءلوا عما ارتكبوه بمجرد إعلان القرار".

ودلل: "قائدا حملة الانفصال تنحيا. لقد كانت إشارة واضحة على اندهاشهم بنتيجة التصويت. حسنا، من الوارد حدوث ذلك. ولكن دعونا نفكر في الأمر وأن نصوت مجددا مع توافر كافة المعلومات، وليس بالمعلومات التي وفرتها حملة الانفصال. من الجلي أن الصواب جانبهم".

وأبدى كلوب فخره باحتواء فريقه على عدد كبير من اللاعبين الإنجليز، وهو الأمر الذي لا يعد منتشرا في أندية الدوري الإنجليزية المعتمدة في الأساس على اللاعبين الأجانب: "الفتية الإنجليز يقودون المجموعة. نحن وتوتنام نمتلك عددا من لاعبي المنتخب الإنجليزي، وهذا يعجبني".

وحلل كلوب الوضع اقتصاديا: "منذ أن حضرت إلى هنا انخفضت قيمة الجنيه الاسترليني. يذهب الناس في إجازات ويتذمرون من أن إسبانيا مكلفة للغاية".

وحذر كلوب من الانقسام الذي دمّر أوروبا حتى وقت قريب من التاريخ: "السبب هو أن الجنيه الاسترليني لم يعد قويا. الاتحاد الأوروبي ليس مثاليا ولكنه كان أفضل فكرة حظينا بها. التاريخ أثبت دائما أن اتحادنا يمكنه أن يحل المشكلات. ولكن عند انقسامنا يبدأ القتال. لم ينتج النجاح عن أي انقسام بأي وقت من التاريخ. ولذا فإن الخروج من الاتحاد الأوروبي ليس منطقيا في رأيي".

وبات انسحاب المملكة البريطانية من الاتحاد الأوروبي واقعا بعد التصويت الذي تم يوم 23 يونيو 2016، وستكتمل مراحل الانسحاب الكامل في 29 مارس 2019.

التعليقات
قد ينال إعجابك