3 ملامح خرجنا بها من مواجهة أوروجواي والتشيك.. سلاح المرتدات ومهمة خاصة لصلاح

الجمعة، 23 مارس 2018 - 16:28

كتب : لؤي هشام

صورة من فوز أوروجواي الودي على التشيك

لم تستغرق أوروجواي وقتا طويلا من أجل حسم نتيجة مواجهتها الودية أمام التشيك. السيليستي انتصر بهدفين نظيفين.

الهدفان سجلهما النجمان إدينسون كافاني ولويس سواريز ليتأهل الفريق إلى نهائي بطولة كأس الصين الدولية الودية (طالع تقرير اللقاء).

ولكن ما الذي خرجنا به عند مشاهدة تلك المباراة؟ وما هي الأشياء التي استنتجناها من تلك المواجهة؟

FilGoal.com يستعرض لكم 3 ملامح شاهدناها في هذا اللقاء.

ثنائي الهجوم.. كيف سنواجهه؟

واصل المدرب أوسكار تاباريز تمسكه بخطة 4-4-2 في هذه المباراة معتمدا على المخضرمين كافاني وسواريز. اللاعبان هما من سجلا هدفي اللقاء.

وبالطبع شكل الثنائي خطورة كبيرة رغم اعتماد التشيك على خطة 5-3-2 من أجل محاولة إيقاف الثنائي أو تقليل المساحات أمامه على الأقل، ولكن لم يحدث أيا من تلك الفكرتين.

في النهاية صنعا كافاني وسواريز ما يرغبان به لينهيا المباراة لصالح منتخب بلادهما، ولكن ذلك يطرح سؤال آخر وهو كيف سيواجه الفراعنة هذا الثنائي؟

يعتمد المدرب هيكتور كوبر على الثنائي أحمد حجازي وعلي جبر كقلبي دفاع ولكن هل هذا الثنائي قادر على إيقاف خطورة الثنائي المتميز أم يحتاج إلى مدافع ثالث إلى جوارهما؟

هذا ما ننتظره من كوبر في الفترة المقبلة للإجابة على ذلك السؤال.

المرتدات قد تكون سلاحا فعالا

خلال اللقاء اعتمد منتخب أوروجواي على الضغط العالي على لاعبي التشيك من أجل منعهم من فرصة بناء اللعب والتدرج بالكرة، وقد نجح السيليستي في ذلك.

ولكن اعتماد المنتخب اللاتيني على الضغط المرتفع ساهم في تواجد مساحات كبيرة في ثلثه الأول، صحيح أن التشيك لم تنجح في استغلال الفرصة من وراء ذلك ولكنها نجحت في الوصول إلى مرماهم.

التشيك لم تستغل هذه المساحات بالشكل الأمثل ولم تستفد منها كما يتوجب إذ كان هناك بطئا كبيرا في التحول من الدفاع للهجوم. ولكن التشيك ليست مصر.

مصر اعتمدت على المرتدات كسلاح فعال خلال مشواريها في بطولة أمم إفريقيا وتصفيات كأس العالم، وقد نجحت في تحقيق أهدافها من خلالها.

وهو ما يعني أن إتاحة هذه المساحات أمام أجنحة المنتخب الوطني التي تتمتع بسرعة كبيرة قد يصنع خطورة على مرمى الحارس فيرناندو موسليرا.

مهمة خاصة لصلاح

محترفنا المصري يعيش فترة كبيرة من التألق في الآونة الأخيرة جعلته ينفجر بشكل غير مسبوق، وهذه الهالة قد تفيده أمام المنتخب القادم من أمريكا الجنوبية.

صلاح سيكون على موعد مع مواجهة خاصة أمام الظهير الأيسر لمنتخب أوروجواي، وفي مواجهة التشيك كان دييجو لاكسالت.

لاكسالت لم يظهر بشكل سيء بل قدم أداء هجوميا وسرعة كبيرة على الطرف الأيسر، ولكن ما يعاب على لاعب جنوى أنه ينطلق كثيرا للأمام تاركا الكثير من المساحات من خلفه.

والتشيك استغلت تلك النقطة من أجل الوصول إلى مرمى أوروجواي في أكثر من مناسبة حتى وإن لم تصنع تلك الفرص الخطورة، في النهاية فقد جاءت من جبهته.

اندفاع لاكسالت قد يساعد نجمنا المصري على استغلال المساحات التي يتركها، بالتأكيد المواجهة في المونديال ستكون حساباتها مختلفة تماما ولكن ذلك يعطي مؤشرا عما قد يواجهه لاعبونا.

اقرأ أيضا

بالفيديو - أوروجواي تنذر منافسيها في المونديال.. ثنائية سواريز وكافاني تنتصر على التشيك

راش: لا أمانع كسر صلاح لرقمي الخالد منذ 34 عاما

خبر في الجول – جلسة بين الزمالك ومصطفى فتحي لكشف حقيقة مفاوضات الأهلي

خبر في الجول – عبد الشافي يطالب الزمالك بتأجيل مفاوضات عودته للفريق

المحمدي: لا نريد العودة بعد 3 مباريات فقط في المونديال.. والبرتغال ليست رونالدو فقط

في الجول يكشف - كيف يفكر كوبر لتشكيل مصر الأساسي أمام البرتغال

إنفوجرام في الجول - قبل مواجهتهما.. نعم! صلاح يستحق المقارنة برونالدو هذا الموسم

التعليقات
قد ينال إعجابك