دي ماريا.. انتقام لا يريده بيريز

الثلاثاء، 06 مارس 2018 - 15:03

كتب : محمد يسري

دي ماريا

لا نستطيع أن نجزم أن رحيله أثر بالسلب عن الفريق وحرمه من تحقيق البطولات لكن قد يجدها أنخيل دي ماريا فرصة لإثبات أن ريال مدريد حُرم من خدماته واستمراره كان يعني تحقيق المزيد من البطولات.

بقميص باريس سان جيرمان سيبحث دي ماريا عن تحقيق إنجاز فريد من نوعه سبق للفريق الفرنسي وأن حققه.. إنجاز سيكتب باسمه في سجلات دوري أبطال أوروبا خصوصا وأنه سيكون نجم الفريق الأول في المباراة بعد غياب نيمار للإصابة. (التفاصيل)

أمام ريال مدريد سيبحث الفريق الفرنسي عن عودة قد تكون أشبه بعودة من الموت إذ يحتاج باريس سان جيرمان للفوز بنتيجة 2-0 أو بفارق أكثر من 3 أهداف للاستمرار في المسابقة الأوروبية - بعد أن خسروا ذهابا 3-1 - حين يستضيفوا فريق المدرب زين الدين زيدان في إياب دور الـ16 على ملعب حديقة الأمراء.

فرصة قد يجدها دي ماريا مناسبة للرد أو الانتقام أو الثأر على مسئولي ريال مدريد حين رفضوا تجديد عقده مع الفريق.

القصة بدأت حين تعاقد ريال مدريد مع جاريث بيل في صيف 2013 من توتنام وكان الجناح الأرجنتيني أحد المستهدفين للرحيل من قبل فلورنتنيو بيريز رئيس النادي لبيعه لتوفير النفقات من جهة ومن جهة أخرى كان يرغب في الرحيل لإحساسه بأن الوافد الجديد سيحصل على مكانه في التشكيل الأساسي لكنه استمر وتألق وكان أحد أسباب الفوز بدوري أبطال أوروبا موسم 2013-2014.

والسر يعود في استخدام أنشيلوتي لدي ماريا في مركز جديد في الملعب وكان سببا في التفوق على برشلونة (التفاصيل)

في الموسم الذي توج فيه ريال مدريد بلقب "العاشرة" قدم دي ماريا أداء مميز للغاية جعله ضمن أفضل 10 لاعبين في العالم وهنا بدأ فصلا جديدة في القصة.

صحيفة "Abc" الإسبانية نشرت تقريرا في يوليو 2014 أشارت فيه إلى رغبة دي ماريا السابقة في الرحيل قبل 8 أشهر من توقيت نشر التقرير أي قبل بداية الموسم الذي تألق فيه.

وهنا ردت صحيفة "ديفيسنا سنترال" وأكدت أن كارلو أنشيلوتي مدرب الفريق في ذلك التوقيت لا يرغب في رحيله عن الفريق.

حيث قال أنشيلوتي في المؤتمر الصحفي الخاص بمواجهة إشبيلية في السوبر الأوروبي:"هو لاعب لفريقنا وسأستخدمه في الوقت الذي أريده".

سبب انتشار أنباء رحيل دي ماريا عن الفريق كشفته صحيفة "كادينا كوبيه" المشكلة لم تكن فنية بل مالية فاللاعب يريد زيادة في الراتب لكن الإدارة لا تستطيع ذلك بسبب الضرائب.

أشارت التقارير الصحفية الإسبانية أشارت إلى أن دي ماريا طلب الحصول على راتب يقدر بـ8 ملايين يورو سنويا فيما أشار بيريز إلى أن دي ماريا طلب راتبا سيجعله قريبا من الحصول على راتب كريستيانو رونالدو.

عدم تلبية الإدارة لطلبات دي ماريا جعلته "مستاء" من معاملته وهو ما أشار له الصحفي جيم بالاجي الذي يعمل مع شبكة "سكاي سبورتس".

وهنا اتخذ دي ماريا قراره بالرحيل وأنشيلوتي أعلن ذلك شخصيا حين قال: "دي ماريا حضر لتمرين الفريق اليوم لتوديع زملائه كل شيء انتهى وأتمنى له حظا سعيدا".

وأكمل "مسألة البقاء من عدمه كان بقرار من دي ماريا والإدارة فعلت كل شيء حتى يستمر معنا".

حديث أنشيلوتي جاء قبل الإعلان عن أي أمور رسمية وبعد يومين مما صرح به المدرب الإيطالي وفي يوم 26 أغسطس 2014 نشر دي ماريا بيانا رسميا بعد أن رحل عن ريال مدريد وانتقل إلى مانشستر يونايتد مقابل 75 مليون يورو.

وجاء في بيان دي ماريا "أوضح أن الرحيل لم يكن يوما رغبة لي أنا مثل أي شخص يريد دائما أن يعمل ويتقدم كنت أرغب في الحصول على بعض التقدير لكن هذا لم يحدث".

وأوضح "أرادوا دائما أن ينسبوا لي أني رغبت بالرحيل عن الفريق وتحدثوا عن العديد من الأكاذيب والأشياء التي لم تحدث قد أكون غير مناسب لشخصا ما".

وتابع "لكن أنا لم أفعل أي شيء من هذه الأمور وكل ما طلبته كان المزيد من العدل والعدل هنا لن يتعلق بالراتب فقط لكنها أمور أخرى تقدم لي وهذا ما أتمنى أن أجده في مانشستر يونايتد ".

نفى دي ماريا تهمة أنه رحل عن ريال مدريد بسبب الأموال بل نفى أنه كان يريد أن يرحل من الأساس لكن تصرفات الإدارة المتمثلة في بيريز كانت سببا في رحيله.

لكن صحيفة "ماركا" الإسبانية والمقربة من ريال مدريد ردت على بيانه عبر غلافها وكتبت "لا تصدقوا أنخيلتو".

وقتها تحدث ميجيل دي ماريا والد لاعب باريس سان جيرمان الحالي وقال: "النادي عرض 5 ملايين يورو أكثر بمليون ونصف مما كان يتقضاه في الوقت السابق لم يعرضوا 6 ملايين يورو أبدا".

وأكمل "لا استطيع أن أتكهن لكن هناك شخصا لم يرد بقاء أنخيل في الفريق ومن الممكن أن يكون رئيس النادي العديد من الصحف جاوبت على هذا السؤال".

الرد هنا لم يأت من صحيفة إسبانية أو برنامج تليفزيوني بل من الرئيس نفسه فلورنتينو بيريز تحدث عن الكواليس التي دارت بينه وبين دي ماريا وصرح بها في مؤتمر صحفي.

وقال بيريز:"رحل لأنه أراد الرحيل عرضنا عليه أفضل عرض من الممكن أن نقدمه كان العرض الأفضل على الإطلاق لكنه رفض".

وأوضح "رغب في طلبات مالية أكبر طلبات لا يحصل عليها سوى رونالدو لأنه الأفضل في العالم".

وأضاف "طلبات دي ماريا كانت صعبة لأن ريال مدريد لا يستطيع أن يلبيها قراره كان شخصي ولا يمكنني فعل أي شيء حيال ذلك".

وأشار إلى "لو قبلنا عرض دي ماريا كان سيحدث مشاكل في الفريق وسيتزعزع الاستقرار المالي".

واتفق أنشيلوتي مع بيريز وقال "طلب أموال كثيرة والنادي لم يكن بمقدوره أن يدفع هذه الأموال".

عوض ريال مدريد رحيل دي ماريا بالتعاقد مع جيمس رودريجيز الذي كان آتى للفريق قبل رحيل اللاعب الأرجنتيني.

واعتقد أنشيلوتي أن رودريجيز قادر على تعويض دي ماريا حيث قال:"جيمس باستطاعته أن يعوض دي ماريا".

بعد 26 مباراة مع الفريق كانت أرقام جيمس أفضل من أرقام دي ماريا بعد نفس العدد من المباريات 9 أهداف مقابل 6 لصانع الألعاب الكولومبي بجانب صناعته 50 فرصة استُغل منهم 8 مقابل 48 فرصة استُغل منهم 9 لدي ماريا جعلت حديث أنشيلوتي يبدو صحيحا نوعا ما.

لكن مع الدخول في نهاية موسم 2014-2015 ظهر تأثير دي ماريا الفريق خسر كل شيء في الأمتار الأخيرة بعد أن ودع الأبطال من نصف النهائي أمام يوفنتوس وخسر الدوري لصالح برشلونة بفارق نقطتين.

لم تنجح فرص جيمس في فك تكتلات خصوم ريال مدريد الدفاعية ولم تكن فعالة مثل مراوغات دي ماريا وتحركاته التي كانت تتسم بالعشوائية أحيانا.

موسم ريال مدريد لم يكن ناجحا وخرج دون أي بطولة تماما مثلما كان موسم دي ماريا مع مانشستر يونايتد.

ما بين استخدام لويس فان خال لدي ماريا في مركز المهاجم والجلوس على دكة البدلاء رحل الجناح الأرجنتيني عن الفريق الإنجليزي بعد أن خاض 27 مباراة بواقع 1644 دقيقة سجل فيهم 3 أهداف فقط وصنع 11 هدفا رحل صوب باريس سان جيرمان رغم أن العديد من التقارير الصحفية أشارت إلى رغبته في العودة لريال مدريد لكن طلبه تم رفضه من قبل الإدارة.

بعد أن رحل دي ماريا عن ريال مدريد حقق الدوري لقبين لدوري أبطال أوروبا ولقب للدوري الإسباني بجانب ألقاب 3 ألقاب لكأس العالم للأندية ولقبين للسوبر الأوروبي ولقب للسوبر الإسباني.

ألقاب ريال مدريد كانت من الممكن أن تزيد خصوصا بالنسبة للقب الدوري الذي حققه دي ماريا مرة مع الفريق خلال 3 مواسم قضاها بين أسوار ملعب سانتياجو بيرنابيو لكن الخسائر لم تكن كبيرة بالنسبة لفريق بيريز.

ربما فقط جاءت الخسارة في موسم 2014-2015 الذي خرج فيه الفريق خالي الوفاض بعد أن حقق 4 بطولات في موسم 2013-2014.

وما حققه ريال مدريد جعل المشجع المدريدي لا يهتم بصحة رواية دي ماريا أو بيريز حول الراتب على الرغم من نشر صحيفة "كونفدينشيال" الإسبانية تقريرا يفيد بأن الإدارة هى من سربت للإعلام أن دي ماريا رحل بشأن طلب أموال أكثر وهو نفس السيناريو الذي نفذته أثناء مفاوضات سيرجيو راموس لعقده مع الفريق.

وربما رغب بيريز في رحيل دي ماريا مثلما رغب في رحيل أغلب من تعاقد معهم جوزيه مورينيو أثناء فترة تدريبه لريال مدريد ميسوت أوزيل وسامي خضيرة وخوسية كاييخون ونوري شاهين ودييجو لوبيز بجانب دي ماريا كلهم آتوا إبان فترة مورينيو ورحلوا عن الفريق بعد رحيل المدرب الاستثنائي بموسم واحد على الأقل.

الآن دي ماريا لديه فرصة لرد الاعتبار. صحيح أن نسب نجاحها صعبة لكنها قد تجعله الندم الأكبر لبيريز ربما تحدث المعجزة ويحتفل دي ماريا بتأهل باريس سان جيرمان رغم أنه لن يحتفل إذا سجل في مرمى ريال مدريد مثلما صرح من قبل.

التعليقات
قد ينال إعجابك