خاص حوار في الجول - مدرب ليبيا للمحليين: القادم أفضل.. ولاعبونا لديهم ما يلزم للاحتراف في الخارج

الإثنين، 05 فبراير 2018 - 18:15

كتب : إسلام مجدي

داركو نوفيتش مدرب ليبيا

قاد داركو نوفيتش مساعد مدرب منتخب ليبيا، المحليين في بطولة كأس أمم إفريقيا 2018 وقدم الفريق مستوى متميزا للغاية خلال البطولة وامتلك خط دفاع قوي.

المنتخب الليبي كان ضمن المجموعة الثالثة التي ضمت نيجيريا ورواندا وغينيا الاستوائية وحل في المركز الثاني خلف النسور الخضراء.

تحدث نوفيتش في حوار مطول مع FilGoal.com حول أداء المنتخب الليبي في البطولة ورؤيته لما هو قادم.

وبدأ نوفيتش حديثه قائلا: "أعتقد أننا قدمنا أداء جيدا جدا، لعبنا 6 مباريات وكنا على قدر المنافسة فيهم جميعا، ربما ضد المغرب افتقدنا للتركيز في الوقت الإضافي، لكن ذلك كان أمرا منطقيا لأن المباراة التي قبلها لعبنا أيضا 120 مباراة أخرى وكان لدينا يومين فقط للتعافي".

وواصل "منتخب المحليين كان مزيجا من الخبرة وبعض اللاعبين الشباب خاصة الصغار منهم حصلوا على فرصة وهذا أمر جيد".

وأكمل "جميع اللاعبين شاركوا في البطولة ونحلل نقاط ضعفنا وأهم شيء أن هناك مساحة للتطور وأن نصبح أفضل وأفضل".

وتطرق داركو للحديث عن خط دفاع المنتخب قائلا: "خط دفاعنا كان رائعا وكانت هناك بعض الأخطاء الفردية بالنسبة لنا لكن على الصعيد الفني كنا على مستوى عال جدا حتى تحت الضغط، كنا نعمل على تقليل نقاط الضعف وبث الثقة في اللاعبين".

واسترسل "تقبلوا كافة النصائح وقدموا نسخة جيدة للغاية خلال نسخة البطولة الحالية، وخطوتنا التالية هي مرحلة التطوير خاصة لزمام المبادرة لنا".

وتابع "سنحاول أن نتحكم في المباراة من منطقة مرمانا مع الاستحواذ وأسلوب لعب متنوع قليلا".

خلال المراحل الإقصائية استقبل المنتخب الليبي 5 أهداف وكان ذلك رقما كبيرا مقارنة بأدائه في المجموعات، مع ذلك قدم خط الدفاع مستوى متميزا.

تحدث نوفيتش عن ذلك قائلا: "لدينا لاعبين متميزين للغاية، مثلا سند الورفلي فعل كل شيء طلبناه منه، وتولى مسؤولية ركلة الجزاء ونحن راضون للغاية بما قدمه لأنه لعب كل المباريات من دون تذبذب في المستوى وبكل بساطة كان في أعلى مستوى، يمتلك جودة متميزة الدقة والقفز والمراقبة والتوقع والتغطية، يلعب مع الكرة بطريقة جيدة ويمرر تمريرات طولية".

وأكمل "لكن في نفس الوقت نحن فريق ولا يمكننا أن نواصل العمل من دون أن نكون معا، وهذا يعني أن خط دفاعنا متكامل كل منهم يمنح الأخر الثقة والدعم، لأنني كما ذكرت سابقا أحمد التربي يلعب برأسه بطريقة جيدة جدا وهو مميز للغاية، وكنت سعيدا للغاية بظهيري الجنب أحمد المقصي والمعتصم الصبو اللذان منحانا الثبات والشخصية، عادا إلى مستواهم بعد شهر من الغياب".

وقال نوفيتش حول احتراف اللاعبين الليبيين في الخارج قائلا: "بكل تأكيد ليبيا قادرة على إنتاج جيل يحترف في الخارج، حاليا لديها لاعبين موهوبين للغاية، قبل هذه البطولة بعض اللاعبين انضموا لأندية في الخارج، في العام الماضي أهلي طرابلس قدم مستوى ممتاز في دوري أبطال إفريقيا، وهذا يعني أننا يجب أن نفكر بإيجابية ونتطلع للمستقبل".

وأتم "لدينا في الدوري البرتغالي 3 لاعبين ولدينا لاعب في أمريكا وأخر في بيسكارا وأيضا الشباب السعودي ورابيد فيينا وغيرهم، يجب أن نشجع اللاعبين في ليبيا أن يحاولوا التكيف سريعا ولا يستسلموا، عقليتهم قوية وأوروبا بحاجة للاعبين الذين يمتلكون أفكار ولديهم القدرة على الارتجال".

منتخب ليبيا حل في المرتبة الرابعة بعد الخسارة بركلات الترجيح ضد السودان في مباراة تحديد المركزين الثالث والرابع.

التعليقات

قد ينال إعجابك