خاص حوار في الجول - مدرب السودان: كان لدي 10 أيام لإعداد المحليين.. وهكذا حصدنا المركز الثالث

الإثنين، 05 فبراير 2018 - 15:27

كتب : إسلام مجدي

منتخب السودان

تولى المدرب الكرواتي زدرافكو لوجاروسيتش مهمة تدريب منتخب السودان يوم 9 ديسمبر الماضي. قبل بداية بطولة كأس الأمم الإفريقية للمحليين بما يقرب من شهر.

لم يكن أمامه الكثير من الوقت لاختيار اللاعبين ومعرفة قدراتهم، لكنه نجح مع كتيبة صقور الجديان للفوز بالمركز الثالث.

برزت عدة مواهب من منتخب السودان والأفضل على الإطلاق كان سيف مالك الذي خطف الأنظار إليه.

يتحدث إلينا المدرب الكرواتي عن ذلك وأكثر في حوار مطول مع FilGoal.com.

بدأ لوجاروسيتش حديثه قائلا:"إفريقيا قارة ممتلئة بالمواهب والسودان كذلك لديها مواهب جيدة للغاية".

وأضاف "أتيت قبل مدة قصيرة وحاولت فعل أصعب شيء ممكن".

وتابع "أصعب ما يمكنك أن تفعله في مرة القدم أن تعلم لاعبيك أن يلعبوا ببساطة، نعم الكرة بسيطة لكن طرق اللعب معقدة".

وواصل "علمت اللاعبين اللعب ببساطة وهذا ما حدث لذلك قدمنا هذا المستوى".

المدرب الكرواتي تولى تدريب سيمبا التنزاني وليوباردس الكيني وأشانتي كوتوكو الغاني في وقت سابق.

وتابع زدرافكو لـFilGoal.com "كان لدي ١٠ أيام فقط لاختيار اللاعبين واستخدمت ما تعلمته في إفريقيا من أجل محاولة العمل في أسرع وقت".

وأكمل "كان لدينا جولة تحضيرية سريعة ومباراة ونصف فقط في تونس استعدادا للبطولة".

واسترسل "قلت للاعبين لن أطوركم على الصعيد الفني أو المواهب أو اللعب أو أي شيء حاليا لكن ما سأعمل عليه هو عقولكم".

وواصل "يجب أن تركضوا وتفكروا، من يفعل ذلك فلن يوقفه أحد، يجب ألا تخشوا شيئا فلا أحد هنا يأخذنا على محمل الجد".

وتابع "عملت بعد ذلك بطريقة تكتيكية وتمكنت من تطويهم بدنيا قليلا وكان هناك الكثير من الأحاديث بيننا".

السودان كان ضمن المجموعة الأولى مع المغرب وغينيا وموريتانيا، وسجل 3 أهداف واستقبل هدفا وكان من ضمن أقوى الدفاعات في البطولة.

واستكمل المدرب الكرواتي حديثه قائلا: "لا يمكنك أن تصدق كم العمل والإعدادات سواء للأفراد أو للمجموعة أو على صعيد لعب الفريق وإعدادات منفردة للمهاجمين".

وأضاف "نفسيا كذلك طالبتهم بالشجاعة وأخبرتهم بضرورة تقديم أنفسهم وإثبات أنهم ليسوا ضيوف شرف".

وتطرق للحديث عن لاعبيه قائلا: "حاليا أنا أتعرف على اللاعبين، والآن أرى كيف يتطورون جميعهم لأنهم بحاجة إلى ذلك".

وأتم "جميعهم لاعبين صغار وليسوا جميعا أساسين مع أنديتهم وبالطبع خجولين ويفكرون بطريقة ينقصها الثقة، لكنني أعتقد أنني قادر على بث هذه الثقة فيهم وقد بدأ ذلك بالفعل من خلال ما قدمناه في البطولة".

السودان يمتلك عددا من اللاعبين الشباب مثل حسين إبراهيم أحمد مدافع الهلال وحامد داوود زكريا مدافع المريخ وولاء الدين موسى مهاجم الهلال الواعد وبالطبع الحارس المتميز أكرم الهادي وسيف مالك مهاجم الخرطوم الوطني وغيرهم من الشباب.

وحقق المنتخب المركز الثالث بعد فوزه بركلات الترجيح على حساب ليبيا وذلك عقب التعادل بنتيجة 1-1.

التعليقات

قد ينال إعجابك