كتب : إسلام مجدي | الثلاثاء، 16 يناير 2018 - 13:30

مقال رأي - لاعب "عالمي" في الأهلي؟!

الأهلي - أتليتكو مدريد

حالة من الجدل ثارت بعد مباراة الأهلي والمصري في كأس السوبر المصرية. ليس بسبب تصريحات المدربين، لكن علي سعيد الكعبي معلق قناة أبو ظبي الرياضية قال إن هناك لاعبا عالميا سينضم للقلعة الحمراء.

الكثير من التكهنات والاجتهادات حول عدة أسماء مثل جون أوبي ميكيل ولاسانا ديارا ومانوتشو، الأمر الذي دفع بعض الجماهير للتفكير أيضا في يايا توريه وأسماء أخرى.

وما بين هذا وذاك جاء الرد حاسما من حسام البدري مدرب الأهلي.

"كل لاعبينا عالميين، ما هي معايير العالمية؟".

"هل تقصدون يلعب في أوروبا مثلا؟ لا هذا كلام غير صحيح ولا يوجد أمور من هذا القبيل".

أعجبني ذلك الرد كثيرا، أولا للتوضيح على مجال المقارنة، أنت تقارن الدوري المصري بالدوريات العربية والإفريقية وليس الأوروبية وبالتالي سيكون هناك مجالا لتقول إن لاعبيك من طراز رفيع مثلا لأنهم لديهم ما يكفي من خبرة سواء في المنافسة أو حصد الألقاب.

------

حينما سئل جيمي كاراجير عما إذا كان ليفربول يحتوي على لاعبين من "طراز عالمي" أجاب :"أولا علينا أن نعرف ما هو اللاعب العالمي، إنه ذلك اللاعب الذي يقدم ذات المستوى لفترة طويلة أطول من موسمين، ولديه الشخصية الكافية لقيادة الفريق نحو المجد، إضافة لذلك شخصيته تسمح له بالتألق في أصعب الظروف، وقيادته تكون بكونه مثالا يحتذى به، كان لدينا جيرارد مثلا هل هذا يعني أن بقية الفريق سيئين؟ بالطبع لا".

"الطراز العالمي" أو "اللاعب العالمي" أو "لاعب الصفوة" نحن فعليا نمتلك في مصر عددا من هؤلاء، نعم لا يمكن أن تقارنهم بالأساطير لكن العالمية تعني هنا سلوك اللاعبين وأسلوبهم وليس تسويقهم.

أيضا قياس اللاعبين بما فازوا به من ألقاب فقط سيكون سطحيا للغاية، مثلا هناك من فاز بلقب دوري أبطال أوروبا مرتين لكنه لم يشارك سوى في 3 مباريات ولم تكن هامة لمسيرة الفريق في البطولة. هل هذا يعني أنه لاعب عالمي؟

فكرة اللاعب العالمي هي تسويقية في المجمل، لكن في الأساس ذلك المصطلح يمكنك أن تطلقه على من تشاء شريطة توافر مواصفات معينة، لا يحتكر لجنسية بعينها كونه أوروبيا أو إفريقيا أو آسيويا، ولا يشترط أن تكون جنسيته مختلفة عن المصرية لكي يكون عالمي، فلا يصح أبدا أن تقلل مما لديك لأنك تمتلكه فقط.

--------

أساطير كرة القدم مثل دييجو مارادونا وبيليه ويوهان كرويف وفرانز بيكينباور جميعهم مروا على تاريخ كرة القدم لمرات، أيضا في كل دولة وأي دولة ستجد بها أساطير، لا أرغب أن أذكر من نمتلكهم هنا في مصر حتى لا أنسى أحدا لكنهم كثيرون للغاية.

اللاعب العالمي هو ذلك اللاعب الذي يقدم مستوى ممتاز لا يمكنك أن تتناقش حول جودته وقيمته في الملعب، ولديه قبول لدى الجميع، كما أن موهبته تكون ظاهرة للجميع ولا جدال عليها.

لا خلاف على جودة لاعبين كثر سواء في الأهلي أو الزمالك أو الإسماعيلي أو غيرهم ما يجعلهم يندرجون تحت المصطلح من وجهة نظرنا كمشجعين أولا أو كخبراء.

----

نعود إلى ما قاله حسام البدري مدرب الأهلي قال إن كل لاعبيه عالميين وهذا أمر طبيعي ومنطقي للغاية، لا يجدي نفعا أبدا أن تقلل من لاعبيك أو تجعلهم عاديين مقارنة بلاعب واحد مثلا لا كمؤسسة أو مدرب وتقول إن هناك واحدا فقط عالميا.

الفكرة أيضا في مجال المقارنة نفسه، هل تقارن الدوري الإنجليزي مثلا بالدوري المصري الممتاز؟ ناهيك عن فكرة أننا نلعب حتى بدون جماهير؟ مقارنة الدوري المصري تكون بالدوريات القريبة منه، ومؤخرا لدينا طفرة سواء في التدريب أو كرة القدم، حاليا حسبما نأمل أن يستمر الوضع لفترة مدربو الأهلي والزمالك والإسماعيلي والمصري وسموحة أصحاب المراكز الخمس الأولى مصريين. تأهل المنتخب إلى كأس العالم ولدينا عدد كبير من المحترفين، وهناك من يتألق وينافس على لقب هداف الدوري الإنجليزي الممتاز، كل ذلك التطور جيد لكن عليك أن تكون عقلانيا، وصف العالمية ليس حكرا لكن توصيفه يجب أن يكون في إطار منطقي.

بالحديث عن المنطق ما مبدأ وصف "العالمية" في وجهة نظرنا؟ هل هو لاعب عربي مثلا لديه مستوى ممتاز لا جدال عليه أم لاعب لديه خبرة فقط في الدوريات الكبرى؟ هل الأمر بالخبرة فقط؟ المدرب هنا قام بحماية لاعبيه من فقدان الثقة.

الفكرة الرئيسية الواضحة كذلك أن لاعبا مثلا مثل جون أوبي ميكيل أو لاسانا ديارا مع كامل الاحترام لمسيرتيهما إن أتيا فهما ليسا في قمة مستواهما، وفي حالة انضمام أحدهما عليك أن تخسر أحد لاعبي الوسط وكلاهما قد يلعب مثلا بدلا من حسام عاشور فهل يتحمل الأهلي خسارة قائده؟

الصراع الرئيسي هنا في الفكرة نفسها، نعم تدفعك للحماس لكن من حيث المبدأ؟ هناك أزمة التخلي عن لاعب مقابل أخر، تجربة جديدة للغاية وكذلك الأمر نحن نعلم جليا أنه لن يكون لاعبا في الـ25 من عمره وكذلك لدينا أزمة في ارتفاع سعر العملة الأجنبية وبالتالي سيكون عبئا كبيرا على اقتصاد النادي، الأمر الذي سيجعله حملا أكثر من إضافة.

للتواصل مع الكاتب:

نرشح لكم

أخر الأخبار

التعليقات

قد ينال إعجابك