كتب : فادي أشرف | الجمعة، 27 أكتوبر 2017 - 01:07

مقال رأي - دليلك لمشاهدة الأهلي في نهائي دوري الأبطال من استاد برج العرب

جماهير الأهلي - النجم الساحلي

هل تريد الذهاب لمشاهدة الأهلي في نهائي الأبطال؟ هناك عدة طرق للوصول إلى التذاكر الثمينة.

الأهلي طرح التذاكر بسعر جيد للأغلبية. فقط بـ60 جنيها تستطيع حجز تذكرتك.

وتنقسم التذاكر إلى فئتين: فئة لحاملي كارنيهات "أهلاوي" التي تتيح للمشجع الحصول على التذكرة بموجب بياناته التي سجلها للحصول على الكارنيه، وهنا عليك دفع 30 جنيها فقط. وفئة أخرى متاحة للمشجع الذي لا يحمل الكارنيه بموجب بطاقته الشخصية مقابل 60 جنيها.

ويحصل المشجع في الحالتين على التذاكر من منافذ "فوري".

تستطيع زيارة الموقع من هنا.

لكن انتبه، قد تنتظر إلى ساعات الفجر حتى تستطيع الدخول على الموقع بنجاح، فالحجم الصغير لـ"السيرفر" مع عدد الزيارات الكبير قد لا يمكنك من حجز التذاكر.

كثيرون أخبروني أنهم قضوا 6 ساعات متواصلة قبل أن ينجحوا في الحصول على التذاكر، ونجح أخرون في الحصول عليها فجرا في 10 دقائق فقط.

وبعضهم تمكن من حجز التذاكر ولكن تظهر لهم رسالة هي "لا يمكن الحجز حيث أنه تم الحجز وفي انتظار الدفع"، وتتوقف العملية هنا دون أن يتمكن المشجع في الحصول على تذكرة لحضور النهائي في النهاية لعدم توافر الكود الخاص بالدفع.

225 ألف طلبوا تذاكر النهائي بحسب تصريحات وليد مهدي مدير إدارة تنظيم المباريات في الأهلي لقناة صدى البلد يوم الاثنين الماضي، وفقط 20 ألفا استطاعوا الوصول إلى مكان شراء التذكرة في الموقع للحصول عليها.

شعرت باليأس من الموقع، لا تقلق فرصتك في حضور المباراة لم تنته هنا.

لكن ربما ستخالف القانون بعض الشيء إذا قررت الحصول على التذاكر عن طريق السوق السوداء!

عليك أن تكون مستعدا لدفع أكثر من ضعف ثمن التذكرة.

عدد من شركات السياحة تتيح لك رحلة ذهاب وإياب إلى برج العرب مع الحصول على وجبة وتذكرة للمباراة.

وأحد ملاك هذه الشركات أخبرني "في الماضي، كنا نشتري عدد التذاكر الذي نريده من منافذ بيع التذاكر ونبيعه بعد ذلك مع رحلة تشمل ذهاب وإياب للاستاد".

وأضاف "لكن بعد النظام الإلكتروني، الأمر تغير. عرض علي أحد الأشخاص أن أعطيه 50 ألف جنيها ليشتري بهم تذاكر من داخل النادي".

وصاحب تلك الشركة أكد لي - رغم رفضه دفع الـ50 ألف جنيها - أن التذاكر "غير مزورة، وقادمة من داخل النادي الأهلي بنسبة 100%". الأمر نفسه أكده لي 3 تجار سوق سوداء آخرين.

وعن طريق أحد التجار وصلت لتاجر أكبر. وصلت معه لصفقة تقضي بحصولي على 10 تذاكر مقابل 1800 جنيها.

نفس التاجر أكد لي أنه "لا يحصل على التذاكر بشكل شخصي من الأهلي، بل يحصل عليها من شخص أخر على تواصل مع أشخاص داخل النادي".

وهذه كانت أقرب مرحلة وصلنا إليها في تتبع مسيرة التذاكر في السوق السوداء.

أما إذا كنت ترى أن 200 جنيها مبلغ كبير للحصول على تذكرة ثمنها 60 جنيها فهناك حل أخر. ضربة حظ ربما تأخذك إلى برج العرب.

لكل برنامج تلفزيوني وإذاعي وبعض وسائل الإعلام الصحفية حصة من التذاكر، بقرار من النادي.

يمكنك الدخول على صفحات القنوات الرياضية على فيسبوك ونشر صورتك بقميص الأهلي، وإذا حصلت على أكبر عدد من اللايكات، مبروك! ربحت تذكرة لتشجيع الأهلي في النهائي.

أحد معدي تلك البرامج قال لي إن وصول الدعاوي والتذاكر إلى أيديهم هو أمر تقوم به إدارة المباريات في الأهلي لتحسين علاقتها بوسائل الإعلام، بالتالي تمنح الدعاوي و- تذاكر يشتريها أعضاء مجلس الإدارة وموظفين تنفيذيين في النادي - لمعدي البرامج.

التذاكر يتم شراءها لكي يتم إثبات أن تلك التذاكر تم بيعها بالفعل حتى يتفادى النادي أي سؤال من مباحث الأموال العامة، حسب حديث نفس المعد.

لذا عزيزي المشجع، لا داع للحزن والقلق من عدم قدرتك على الذهاب إلى استاد برج العرب يوم السبت.

يمكنك أن توصل المساء بالصباح لكي تحصل على تذكرة، أو دفع ثمن التذكرة مضروبا في 2، أو تلعب على الحظ وشعبيتك على وسائل التواصل.

عدم اجتهادك وسعيك للحصول على التذكرة سيكون هو السبب في عدم ذهابك إلى الاستاد، ولكن إذا عملت بشكل جاد وسعيت – يا حبذا – في الـ3 طرق بشكل متوازي سيكون مقعدك في برج العرب محجوزا.

نرشح لكم

أخر الأخبار

التعليقات

قد ينال إعجابك