جارديان: الإضطرابات السياسية في الجابون قد تؤثر على كأس الأمم الإفريقية

الثلاثاء، 18 أكتوبر 2016 - 14:46

كتب : محمود مصطفى

كأس أمم إفريقيا‎

بالرغم من اقتراب كأس الأمم الإفريقية 2017 من موعد انطلاقها وإقامة قرعة البطولة غدا الأربعاء إلا أن المنافسات التي ستقام في الجابون تخيم عليها ظلال الإضطرابات السياسية في البلاد.

ونشرت صحيفة "جارديان" البريطانية تقريرا أشارت فيه إلى أن النسخة الـ31 من البطولة الإفريقية المفترض انطلاقها في 14 يناير المقبل من الممكن أن تتأثر بتوابع الإنتخابات الرئاسية في الجابون التي أقيمت في أغسطس الماضي ونتج عنها فوز الرئيس علي بونجو بولاية جديدة.

وقالت الصحيفة إنه في أعقاب فوز بونجو على منافسه جان بينج وقعت أحداث عنف في الجابون كان منها تعرض مبنى البرلمان والتلفزيون في العاصمة ليبرفيل إلى هجوم من أنصار المرشح الخاسر.

وأشارت الصحيفة إلى أن الأوضاع الآن مستقرة نوعا ما في البلاد إلا أنها قالت إن أنصار بينج قد يستغلون الحدث الكروي كفرصة للإحتجاجات خاصة في مدينتي أويم وبورت جينتل اللتان تستضيفان مجموعتين من المجموعات الأربعة في البطولة ويمتلك فيهما بينج قاعدة عريضة من المؤيدين.

وكان عيسى حياتو ريس الإتحاد الإفريقي لكرة القدم أكد الشهر الماضي أن البطولة لن تنقل من الجابون بعد أن ترددت تقارير عن كون المغرب مشرحا محتملا لتنظيم البطولة في حال سحبها من البلد الغرب إفريقي.

وتأهل منتخب مصر، صاحب الرقم القياسي في الفوز بالبطولة بسبعة ألقاب، لأول مرة بعد غياب في ثلاث نسخ.

ويقع منتخب مصر في المستوى الثالث للقرعة، مع كل من الكاميرون والسنغال والمغرب، فيما يضم المستوى الأول كل من الجابون وكوت ديفوار وغانا والجزائر.

أما التصنيف الثاني فيضم كل من تونس ومالي وبوركينا فاسو والكونجو الديمقراطية، بينما يضم التصنيف الرابع منتخبات توجو وأوغندا وزيمبابوي وغينيا بيساو.

التعليقات
قد ينال إعجابك