سيناريو صن داونز الأقرب ومفتاح تفوق الزمالك

الجمعة، 14 أكتوبر 2016 - 23:53

كتب : حسين غريب

الزمالك وصن داونز‎

ساعات وتنطلق صافرة الحدث المنتظر.. صن داونز يواجه الزمالك في نهائي دوري أبطال إفريقيا. فما هو السيناريو الأقرب في اللقاء؟

FilGoal.com يستعرض في التحليل التالي السيناريو الأقرب للقاء وأبرز النقاط الفنية في منافس الزمالك.

يتقن المدير الفني لفريق صن داونز بيستو موسيماني استغلال ما لديه من أوراق هجومية، ويستغل كافة ما لدى لاعبيه من مميزات.

كمهارة المراوغة و التسديد و العرضيات وضربات الرأس، وكل ذلك في إطار جماعي متناغم متفاهم بدرجة كبيرة للغاية، حيث لا يملك الفريق لاعبا يبعد بمسافة كبيرة في القدرات الفردية عن باقي اللاعبين.

يفضل "موسيماني" اللعب بطريقته المعتادة 4-4-2 في أغلب المباريات التي يخوضها الفريق، معتمدًا على رأسي حربة وجناحين في الأمام لتصبح الطريقة 4-2-4 هجومًيا، و4-4-1-1 في الحالة الدفاعية.

أهم عناصر صن داونز الهجومية، أفضلهم رقم 20، خاما بيليت، ورأس الحربة كاسترو "25" والذي سيغيب عن المباراة. دولي كيجاجون دولي"7"، وتيمبا زواني"18"، وكوثبرت مالاجيلا "27"، ثلاثي خطر للغاية.

عددنا في تحليل سابق قبل مواجهة الفريقين بدور المجموعات مميزات وعيوب فريق صن داونز والتي تلخصت في عدة نقاطها سنعيدها بشكل سريع.

1- التنظيم والجماعية

يعتمد صن داونز على بناء الهجمة بشكل تدريجي من الخلف للأمام بتفاهم وتجانس كبير، وأداء مهاري يغلفه الجماعية.

2- زيادة هجومية ولعب مباشر على المرمى

تخلص صن داونز من التحضير العرضي الممل البطئ الذي يسمح للخصم بالعودة لمناطقه و يمرر دائمًا للأمام بشكل مباشر على الأطراف أو العمق كلما سنحت الفرصة.

أملا في الوصول أسرع للمرمى، بالإضافة لتواجد لاعبين على الأقل في الهجوم لتشكيل ضغط مزدوج ومحاولة إرباك دفاع المنافس.

3- الدقة في التنفيذ

تتسم هجمات صن داونز بالدقة الشديدة والتنظيم رغم السرعة الكبيرة في نقل الهجمة.

دائمًا ينطلق لاعب على طرفي الملعب ويتواجد ثنائي في الجهة المقابلة طلبا للكرة من أجل الزيادة العددية، الخطورة تكمن في القادمين من الخلف.

لاحظ بيليت يطلب الكرة في مشهدين مختلفين ويسجل من أحدهما.

**لعبة مكررة، هدف أمام الزمالك، وآخر أمام زيسكو

استغلالا لسوء الرقابة وافتقاد الضغط من المنافس،"دولي" يتسلم الكرة ناحية اليسار يراوغ ويمرر عرضية ينتج عنها هدف.

دفاعيا

على المستوى الدفاعي يعاني الفريق من سوء التغطية على الأطراف، كذلك عمق الملعب والضفط المحكم على الخصم.

كيف يتجنب الزمالك هزيمة ثالثة؟

فوز صن داونز على الزمالك مرتين في دور المجموعات لا يعبر بشكل كبير عن حال الفريقين، الزمالك كان أفضل في لقاء القاهرة وأضاع أكثر من فرصة خطيرة.

دفاع صن داونز ليس حديدًا، كما أن الفريق الجنوب إفريقي على أرضه ووسط جمهوره لم يكن مرعبا، لكن ما ساهم بشكل كبير في تفوقه في اللقائين هو اختفاء وسط ملعب الزمالك خاصة في الثاني.

الزمالك ترك وسط الملعب لصن داونز ليفعل فيه كل شئ، بداية من خطأ طارق حامد والذي تسبب في الهدف الأول، ووصولا للهدف الثاني الذي نتج عن عدم ضغط أو مضايقة تذكر، كذلك اللقاء الثاني.

لاحظ المساحات الكبيرة أمام لاعبي صن داونز دون ضغط من لاعبي الزمالك.

الرهان دائما على وسط الملعب، يستطيع أحمد توفيق وطارق حامد وإبراهيم صلاح -أو من يعوضهم- أن يكونوا سببًا رئيسيًا في تفوق فريقهم أو تلقيه هزيمة جديدة خارج الديار.

نجاح وسط الزمالك في إبطال مفعول هجمة لصن داونز خاصة في حالة الاندفاع الهجومي المتوقع والقيام بتمريرة متقنة في عمق الدفاعات أو على الأطراف لأحد الثلاثي باسم مرسي أو ستانلي أو أيمن حفني تعني فرصة محققة للتسجيل، إذا ما بدأ مؤمن سليمان اللقاء بطريقته المعتادة 4-3-3 وهي الأقرب.

كذلك متوقع وبشدة أن يبدأ صن داونز بالضغط على الزمالك كالشكل التالي، ما يلقي بالمسؤولية على خط الوسط وأحد ثلاثي الهجوم من أجل الخروج الآمن بالكرة من مناطق الخطورة.

التعليقات
قد ينال إعجابك