كيف رفضت مصر المونديال تاريخيا - (1) الباخرة أضاعت مشاركة تاريخية

الأربعاء، 05 أكتوبر 2016 - 20:30

كتب : أحمد العريان

منتخب مصر المشارك في كأس العالم 1934

ماذا إن كان التأهل لكأس العالم مرهونا بخوض مباراة فاصلة في نهار شهر رمضان، هل سترفض؟ هذا ما فعلته مصر قديما، ويبدو أن كأس العالم يرد لنا الدين حديثا...

منتخب مصر أحد مؤسسين الاتحاد الإفريقي لكرة القدم والبطل الأول للقارة والأكثر تتويجا بسبعة ألقاب.

عوامل لا تتوفر إلا في الفريق البطل، وإن تحدثنا عن ممثل قارة إفريقيا في كأس العالم، فيجب أن يكون بطلا كما يتوفر في مصر، لكن الحقيقة غير ذلك.

على مدار 20 نسخة سابقة من كآس العالم، لم يتأهل منتخب مصر سوى مرتين للبطولة الأعرق، فكيف حدث ذلك؟

FilGoal.com يستعرض لكم في تلك السلسلة، تاريخ مصر في تصفيات كأس العالم، والذي يفسر سبب قلة مشاركاتنا في النهائيات.

مونديال أوروجواي 1930

100 عام مروا على ذكرى استقلال أوروجواي، ومن هنا قرر الاتحاد الدولي لكرة القدم إسناد هذا البلد شرف تنظيم أولى نسخ نهائيات كأس العالم 1930.

المشاركة في كأس العالم حينها لم يكن بتصفيات كما هو الحال الآن، لكن كانت دعوات توجه الاتحاد الدولي لبعض المنتخبات.

منتخب مصر كان ضمن المدعويين للمشاركة في البطولة، لكن الرفض كان مصريا!

هناك روايتان تاريخيتان عن هذا الأمر، الأولى تقول بأن اتحاد الكرة المصري اعتذر عن عدم المشاركة في البطولة بسبب بعد المسافة، والرواية الثانية تقول أن الفريق تأخر الباخرة التي ستقلهم لأوروجواي، فرحلت الباخرة دون المنتخب المصري.

أي كانت الرواية، فالمؤكد أن منتخب مصر أضاع على نفسه فرصة التواجد في النسخة الأولى من المونديال العالمي.

مونديال إيطاليا 1934

في مونديال إيطاليا 1934 تواجدت مصر في البطولة للمرة الأولى.

منتخب مصر خاض التصفيات والتي لم تكن حينها مقسمة جغرافيا، لتوقعه القرعة في مواجهة فلسطين.

وفاز المصريين بسبعة أهداف مقابل هدف ذهابا، ثم كرروا الفوز إيابا في القدس بأربعة أهداف مقابل هدف.

وفي البطولة، خسر منتخب مصر مباراته الوحيدة أمام المجر بأربعة أهداف مقابل هدفين سجلهما عبد الرحمن فوزي.

مونديال فرنسا 1938

المونديال الثالث عالميا كان في فرنسا. منتخب مصر وقع في مواجهة رومانيا بالتصفيات المؤهلة للبطولة.

صادفت القرعة أن يكون موعد المباراة في نهار شهر رمضان. ولهذا رفض الاتحاد المصري خوض اللقاء لاعتبارات دينية.

المريب في الأمر أن منتخب مصر خاض مباراة ودية أخرى مع فريق فرست فيينا النمساوي، ليقرر الاتحاد الدولي اعتبار مصر منسحبة، وتضيع فرصة أخرى على مصر للتواجد في البطولة.

مونديال البرازيل 1950

توقف بطولة كأس العالم لمدة 12 عاما بسبب الحرب العالمية الثانية، قبل أن تعود البطولة عام 1950 لتقام في البرازيل.

المنتخب المصري لم يشترك في التصفيات من الأساس، إذ رأى المسؤولين أن المسافة بعيدة وستكلفهم تكاليف باهظة الثمن، فقرروا الانسحاب من التصفيات منذ البداية.

مونديال سويسرا 1954

هذه المرة شاركت مصر في التصفيات، لكن عن قارة أوروبا وليست إفريقيا.

القرعة أوقعت مصر في مواجهة إيطاليا، لكن إيطاليا لم تكن في تلك المرة فألا حسنا على مصر كما المعتاد، فخسرت مصر ذهابا في القاهرة بهدفين مقابل هدف، وكرر الإيطاليين فوزهم إيابا في ملعب "سان سيرو" بخمسة أهداف مقابل هدف، ليتأهل منتخب إيطاليا بنتيجة سبعة أهداف مقابل هدفين في نتيجة المباراتين.

التعليقات
قد ينال إعجابك