أنا أحمد فتحي (5) – عما فعله مانويل جوزيه ولن أنساه أبدا في رحلة الأهلي

الإثنين، 22 فبراير 2016 - 12:36

كتب : أحمد الخولي

بعد حديث مع آرسين فينجر ومكالمة غاضبة مع ممدوح عباس حان وقت الحديث عن رحلة أحمد فتحي مع الأهلي وموقف لا ينسى بالنسبة له مع مانويل جوزيه.

أحمد فتحي ظهير ولاعب وسط النادي الأهلي. لا أحد ينسى هدفه المميز في مرمى طلائع الجيش وصواريخه التي دمرت مرمى الترجي والزمالك وعرضياته التي مهدت الطريق أمام المهاجمين في الإسماعيلي وقتاله من أجل قميص منتخب مصر.

ولكن في حياة الدولي أحمد فتحي العديد من الأسرار التي لا يعرفها الكثير. ولا يوجد أفضل من فتحي لكي يحكي أسرار وخبايا ومغامرات عديدة في حياة المقاتل.

أنا أحمد فتحي.. سلسلة جديدة يقدمها FilGoal.com يحكي فيها "أحمد فتحي" عن رحلته منذ البداية وحتى الآن. رحلة بنها والإسماعيلي والأهلي ومفاوضات الزمالك وكواليس قطر والكويت ولندن.

طالع أيضا – أحمد فتحي (1) - عن بكائي بسبب الأهلي وقرار أحمر جعلني أترك الكرة

طالع أيضا – أحمد فتحي (2) - رحلة الإسماعيلي.. عن السعادة والحزن في مواجهة 100 ألف أهلاوي

طالع أيضا - أنا أحمد فتحي (3) – رحلة إنجلترا.. عن خداع وكيلي وإهانة رئيس الزمالك وقرار نهائي

طالع أيضا – أنا أحمد فتحي (4) - رحلة أرسنال.. عن تفاصيل لا يعلمها أحد في حديثي مرتين مع فينجر

إلى كاظمة عبر الأهلي

"توقيت انضمامي إلى الأهلي كان باب القيد قد تم غلقه".

"ولذلك طلبت من الأهلي الذهاب لأي فريق من أجل اللعب".

"كنت سأستمر 3 أشهر دون اللعب وذلك أردت الذهاب لأي فريق من أجل اللعب".

"وبالفعل تواصل الأهلي مع نادي كاظمة الكويتي وانتقلت للعب مع الفريق".

"قدمت أداء جيد جدا وكنا في المركز الأول في الكويت ورحلت ونحن في الصدارة".

أول مباراة ضد الزمالك

"أول مواجهة لي بقميص الأهلي ضد الزمالك كانت مختلفة تماما بالنسبة لي".

"شعوري وقتها يختلف عن شعوري قبل مواجهة الزمالك الآن".

"وقتها كان لقاء عادي جدا جدا بالنسبة لي وكان كذلك في أول مباراة لي".

"كنت أعتاد على مواجهة الزمالك بقميص الإسماعيلي ولذلك لعبت أول مباراة مع الأهلي ضد الزمالك بنفس شعوري مع الإسماعيلي".

"لم أكن أشعر بعد بحساسية مباريات القمة بين الأهلي والزمالك".

"وفي أول مباراة لي ضد الزمالك نجحت في تسجيل أول أهدافي في القمة وكان هدف الأهلي الأول في المباراة".

"ولكن بعد ذلك صار الأمر أصعب لأنني علمت حساسية المباراة بالنسبة لجمهور الأهلي ودخلت في أجواء مواجهات القمة بشكل أكبر".

موقف لا ينسى مع جوزيه

"يوجد موقف فعله مانويل جوزيه معي وسيبقى دائما في ذاكرتي".

"عام 2008 تعرضت لإصابة بقطع في وتر أكيلس".

"وقتها كان الأهلي يواجه بلدية المحلة وتعرضت لإصابة في الشوط الثاني من المباراة وغبت عن الملاعب لأكثر من 6 أشهر".

"وبعد طول غياب عودت إلى الملاعب ودفع بي مانويل جوزيه في نهائي دوري أبطال إفريقيا".

"كانت أول مباراة لي بعد إصابة غبت بسببها لأكثر من 6 أشهر، مباراة نهائي دوري الأبطال".

"بعدها تحدث معي جوزيه وقال لي: أعلم تماما صعوبة العملية التي خضعت لها بسبب الإصابة. وأعلم أيضا ما مررت به خلال تلك الفترة. لذلك أردتك أن تشارك في النهائي".

"وأخبرني جوزيه بأنه أردني أن أشارك لكي احتفل مع اللاعبين بالتتويج بالبطولة كلاعب شارك في النهائي".

"لم ألعب أي مباراة في البطولة، فقط شاركت في النهائي بفضل جوزيه وحصدنا اللقب".

"لن أنسى هذا الموقف أبدا".

مشادة مع جوزيه؟

"لم يحدث بيني وبين جوزيه مشادة بمعنى الكلمة ولكن حدث موقف ما أثناء أحدى التدريبات".

"فجأة خلال مران الأهلي صرخ جوزيه وقال لي: فتحي.. اطلع برا".

"لا أتذكر الموقف بشكل كامل وقتها ولكن كانت في التدريبات وبسبب إحدى التعليمات وتنفيذها".

"صرخ في وجهي جوزيه وقال: أطلع برا. وبالفعل فعلت ذلك واستكملت المران منفردا".

"بعدها مرت فترة بدون أن نتحدث بعد ذلك الموقف. ولكن عادت الأمور لطبيعتها سريعا".

نرشح لكم
أخر الأخبار
التعليقات
قد ينال إعجابك