الفراعنة يبدأون من رالي داكار في رحلة العودة لإفريقيا

الجمعة، 05 سبتمبر 2014 - 00:02

كتب : هشام إسماعيل

من نقطة نهاية رالي داكار-باريس الشهير لسباق السيارات والذي كان ينتهي بالعاصمة السنغالية يبدأ المنتخب المصري اليوم الجمعة رحلة العودة لكأس الأمم الإفريقية بمواجهة أسود التيرانجا على ملعبهم.

وتقام المباراة الأولى لمنتخب مصر في التصفيات الساعة 11 مساء بتوقيت القاهرة.

المنتخب المصري غاب عن آخر نسختين لكأس الأمم الإفريقية عامي 2012 و2013 وذلك بعد الفوز بـ3 بطولات متتالية أعوام 2006 و2008 و2010.

ويسعى تحت قيادة شوقي غريب الذي كان مساعدا لحسن شحاتة في حقبة المنتخب الذهبية للعودة مرة أخرى للتأهل.

التاريخ يقف في صف مصر في تلك المواجهة، إذ فشل المنتخب السنغالي من قبل في الفوز على الفراعنة على أرضه حيث حقق الفوز مرتين بالقاهرة في أمم إفريقيا 1986 والثانية كانت في أمم إفريقيا 2002 بمالي.

المنتخب يدخل هذه المباراة بقائمة يغلب عليها اللاعبين الجدد الذين لم يسبق لهم المشاركة في كأس أمم إفريقيا يقودهم محمد صلاح وإكرامي وحمودي وغيرهم مع بعض الجنود القدامى مثل عصام الحضري وحسني عبد ربه وأحمد فتحي والمحمدي وحسام غالي وشيكابالا.

الجيل الجديد من المنتخب ربما يفقد فقط عمرو جمال في خط الهجوم بعد تعرضه للمرض إلا أن جهاز شوقي غريب مازال يحاول حتى اللحظة الأخيرة تجهيزه للحاق بالمباراة.

على الناحية الأخرى يدخل أسود التيرانجا المباراة مدعمين بقائمة أوروبية لا تحتوي على إسم واحد يلعب داخل السنغال، يقودهم حاليا في غياب ديمبا با مهاجم تشيلسي السابق، مام بيرام ضيوف قاهر مانشستر سيتي.

يقود المنتخب فنيا ألان جيريس الذي لا يعد غريبا على الكرة الإفريقية إذ درب الجابون 4 سنوات ومالي سنتين قبل أن يتولى قيادة السنغال.

نرشح لكم
أخر الأخبار
التعليقات
قد ينال إعجابك
مقالات حرة