الكلاسيكو .. بلا حسابات أفضل

الأربعاء، 07 مايو 2008 - 11:58

كتب : أحمد عز الدين

ريال يترك العرش ليثبت جدارته به مجددا

لا يحتاج الكلاسيكو لعوامل إضافية ليقدم لجمهور الدوري الإسباني المتعة اللازمة، فلقاء ريال مدريد وبرشلونة يفي بعهده دائما.

وقد يكون تتويج ريال مدريد بالليجا قبل المباراة التي يستقبلها ملعب سانتياجو برنابيو في المرحلة الـ27 عامل سلبي إذ لم يعد من الكلاسيكو فائدة لأي من الطرفين.

وقد يكون ذات السبب مؤشرا على أن اللقاء سيكون خالي من التوتر وحسابات النقاط مليء بالإثارة ورغبة الفوز من أجل عامل آخر وهو الكرامة الكروية.

اتفق مدربا الفريقين على أن الفوز يعد ضرورة حتى لو لم تكن المباراة ذات قيمة في صراع الدوري المحسوم لريال مدريد.

ويعلل الألماني بيرند شوستر رغبته في فوز ريال مدريد بالكلاسيكو "سيكون اللقاء الأول على ملعبنا بعد حسم الليجا ولذا نرغب في احتفال كامل".

وفي المقابل فإن الهولندي فرانك ريكارد يرغب في مواصلة النتائج الطبية التي بدأها بالفوز على فالنسيا بالستة، مضيفا "سنهدي الفوز بالقمة للجمهور".

180 دقيقة

تبقى لفرانك ريكارد 180 دقيقة مقسمة على مباراتين لإثبات أحقيته بالبقاء مدربا للبارسا بحسب عنوان جريدة "إلموندو ديبورتفيو" الكتالونية.

وشرعت الإدارة في البحث عن خليفة للمدرب الهولندي الذي أخفق في إحراز أي بطولة خلال العامين الأخيرين، علاوة على انخفاض مستوى الفريق وزيادة المشاكل الداخلية.

ويتقدم خوسيب جوارديولا قائمة المرشحين التي تضم الدنماركي مايكل لاودروب والفرنسي لوران بلان والإيطالي المخضرم مارتشيللو ليبي.

يغيب عن برشلونة المهاجم الخطير صامويل إيتو وصانع الألعاب البرتغالي ديكو بسبب الإيقاف، كما أدت إصابة المدافع الأرجنتيني جابي ميليتو لاستبعاده من الكلاسيكو.

وينتظر أن يعوض الفرنسي ليليان ترام غياب ميليتو، في حين يبدو واضحا أن تييري هنري وبويان كريكتش وليونيل ميسي يمثلون خط الهجوم.

وينتظر ريكارد قرار وحيد باختيار بديل أندريس إنيستا الذي أصيب مؤخرا، وتتخلص الحلول في الأيسلندي إيدور جودينسن أو الاعتماد على رافايل ماركيز في الوسط.

وفي المقابل، أسقط الاتحاد الإسباني الإنذار الذي حصل عليه الظهير الأرجنتيني جابريل هاينسا خلال لقاء أوساسونا والذي كاد يعيقه عن الكلاسيكو، ليستعيد شوستر رقيب ميسي.

وأصبح المدافع الإيطالي فابيو كانافارو هو الغائب الأبرز عن قائمة ريال التي استعادت الهداف الهولندي رود فان نيستلروي بعد غياب طال بداعي الإصابة.

ويفاضل شوستر بين روبينيو أو آريين روبن للدفع من بداية المباراة، وقد يذهب للخيار الثالث جونزالو إيجواين كشكر له على تسجيل هدف البطولة في لقاء أوساسونا.

نرشح لكم
أخر الأخبار
التعليقات
قد ينال إعجابك