تحليل بالأرقام .. النني "مايسترو" بازل أمام توتنام

الجمعة، 12 أبريل 2013 - 17:21

كتب : محمد البنا

ربما يكون محمد النني لاعب وسط بازل قد شارك في مباريات أقل من زميله محمد صلاح في الدوري الأوروبي، ولكن أرقام الأول المميزة تدعمه قبل صدام تشيلسي في نصف النهائي.

وأوقعت القرعة مواجهة عنيفة لبازل مع تشيلسي الإنجليزي بطل أوروبا في نصف النهائي، حيث يستضيفه في الذهاب الذي يقام في 25 أبريل الجاري في سويسرا.

النني شارك لمدة 120 دقيقة أمام توتنام في مباراة الخميس الملحمية، التي تأهل فيها بازل بركلات الترجيح وكان أداءه كافيا لاختياره رجلا للمباراة بحسب صحيفة (إندبيندينت) الإنجليزية الشهيرة.

ويقدم FilGoal.com تحليلا لأرقام النني خلال البطولة بشكل عام وأمام توتنام في لقاء العودة بشكل خاص من خلال موقع الإحصائيات الشهير Whoscored ..

المايسترو

محمد النني أصبح في مباريات قليلة هو مايسترو خط وسط بازل، الأكثر استلاما للكرة، نسبة تمريراته الصحيحة رائعة بالنظر لموقعه في الملعب، بجانب استخلاصاته الدفاعية وإيجابيته الهجومية.

تسجيل محمد صلاح للهدف، جعل الأنظار تتجه إلى الجناح المصري دون التركيز مع لاعب الوسط والذي قدم مباراة رائعة أمام توتنام.

* النني لعب في الدوري الأوروبي ست مباريات منهم ثلاثة كبديل، ورغم ذلك نسبة تمريراته 82 %، وهي نسبة معقولة للغاية في ظل وجوده بمركز مؤثر في وسط الملعب.

* إجمالي قيامه بقطع الكرات عن طريق "التزحلق" ست مرات، واستخلص الكرة 11 مرة من المنافسين، وخمس كرات شتتها أمام المهاجمين، وحصل على بطاقة صفراء واحدة هذا بالنسبة لواجبه الدفاعي.

* تمت مراوغته ثلاث مرات فقط، وهذا بسبب أن النني لا يفضل الضغط عن تعطيل الهجمة وهو ناجح في النقطة الأخيرة، وارتكب ثلاثة أخطاء.

* أما على الناحية الهجومية، فله ست تسديدات في الدوري الأوروبي بخلاف مباراة توتنام، وثلاث تمريرات حاسمة، مراوغتين ناجحتين، وحصل على ثمانية أخطاء.

* وبالنسبة لتمريراته فأرقامه مميزة، التمرير الصحيح بنسبة 82 %، وقام بـ10 تمريرات طويلة منها ستة وصلت لزميل، ولا ننسى أن هذا خلال ست مباريات فقط.

توتنام

- أمام توتنام هوتسبر في لقاء الخميس، فقد لمس النني الكرة 97 مرة، وهو أكثر لاعبي بازل، وثاني أكثر من وصلته الكرة في المباراة بعد كيلي واكر ظهير توتنام.

وهو ما يعكس ظهور النني بشكل جيد لزملائه وفتح مساحات لهم.

- سدد على المرمى في ست مرات وهي النسبة الأعلى بين زملائه منهم واحدة ردها القائم، وصنع تمريرة حاسمة.

- نسبة تمريراته السليمة أمام توتنام وصلت إلى 89 %، وبات هو صاحب أكثر التمريرات الصحيحة في المباراة حيث مرر 83 تمريرة.

- أما التمريرات الطولية لجأ إليها النني في أربعة مناسبات، منهم تمريرتين بشكل سليم.

- سدد على مرمى توتنام ثلاث مرات، بالتساوي مع إيمانويل أديبايور مهاجم السبيرز.

- قام باستخلاصين ناجحين، منهم واحدا هو السبب في هدف محمد صلاح الأول، وقطع الكرة خمس مرات، وأبعد كرة واحدة من هجمة واعدة لتوتنام وبات النني بتقييم نهائي 7.4 الرابع بين زملائه.

التعليقات
قد ينال إعجابك