إيفرا مهاجما مواقع التواصل الاجتماعي: تساعد على انتشار العنصرية

الخميس، 22 يوليه 2021 - 18:23

كتب : عمر خالد

باتريس إيفرا

يبدو أن مسلسل العنصرية مازال مستمرا في إنجلترا بعد خسارة المنتخب الإنجليزي لنهائي اليورو امام المنتخب الإيطالي.

وقال باتريس إيفرا، لاعب فريق مانشستر يونايتد السابق: "إن وسائل التواصل الاجتماعي تساعد على إنشار العنصرية بصورة كبيرة وسريعة".

وأضاف في تصريحات لشبكة "سكاي سبورتس" الإنجليزية "كرة القدم كما تعلم تستمتع وأن تتابع مبارياتها وتستحضرك العديد من المشاعر، ولكن عند الخسارة والإحباط يمكن أن تشعر بالكراهية، الكراهية تظهر بقوة كبيرة".

وأوضح "لا أعرف لماذا يقحم الجماهير العرق والدين عند مهاجمة لاعب أضاع ركلة جزاء؟".

وعن مهاجمة ثلاثي المنتخب الإنجليزي راشفورد وساكا وسانشو قال إيفرا: "لم أستغرب، شعرت بالاشمئزاز، هؤلاء اللذين هاجموا اللاعبين يجب أن يخجلوا من أنفسهم، لأنهم جلبوا العار لبلدهم إنجلترا".

وأكد اللاعب الفرنسي "مواقع التواصل الاجتماعي تساعد على زيادة العنصرية وانتشارها بشكل سريع، ونحن لاحظنا ذلك".

وأشار إيفرا في تصريحاته إلى أنه فخور بالمنتخب الإنجليزي "أنا لست إنجليزيا، ولكن ثق بي أنا كنت فخور تمام الفخر بمشوار المنتخب الإنجليزي في بطولة يورو 2020".

وكان المنتخب الإنجليزي خسر مباراته النهائية أمام المنتخب الإيطالي بركلات الترجيح، حيث توج الإيطاليين باللقب على ملعب ويمبلي في لندن ليسدل الستار على بطولة يورو 2020.

التعليقات
قد ينال إعجابك