إيميليانو مارتينيز: سأنام كطفل صغير قبل النهائي.. ما فعلته ضد كولومبيا يبقى في الملعب

السبت، 10 يوليه 2021 - 03:14

كتب : FilGoal

إيميليانو مارتينيز يتصدى لركلة إدوين كاردونا في كوبا أمريكا 2021

سينام إيليميانو مارتينيز حارس منتخب الأرجنتين كطفل صغير عشية مواجهة البرازيل في نهائي كوبا أمريكا 2021.

الأرجنتين تواجه البرازيل على ملعب ماراكانا في الثانية صباحا من يوم غد الأحد.

وقال مارتينيز في المؤتمر الصحفي: "خضنا الكثير من الرحلات من البرازيل إلى الأرجنتين، نحن متعبون للغاية، لكن نعمل معا وهو ما يعطينا القوة غدا في النهائي".

وأضاف عن ركلات الترجيح ضد كولومبيا"درسنا الخصم جيدا مع مدرب الحراس ولم نعتمد فقط على هذا فقط، قررت أن أدرس المنافس وكيف وقفوا. كنت أعرف أنهم يحبون المشاهدة، كان علي الانتظار حتى النهاية. كان الأمر يدفعني جيدا. لقد كانت ليلتي".

مارتينيز تألق وتصدى لـ 3 ركلات قائدا منتخب بلاده للنهائي.

وأجاب على تأثير حديثه مع لاعبي كولومبيا أثناء تسديد ركلات الترجيح قائلا: "الحقيقة هي أنني لا أهتم. هناك أشياء كثيرة قيلت في كرة القدم، داخل وخارج الملعب. إنها لعبة كرة قدم، هذه الأشياء تبقى في الملعب. أنا أركز على مساعدة المدافعين. لن أفكر فيما إذا كانوا يستمعون إلي أم لا. تسمع كل شيء اليوم. لقد فعلت نفس الشيء دائما، والآن تسمع أشياء لم تسمعها من قبل. إنه أمر طبيعي في كرة القدم".

وواصل عن المباراة النهائية: "حلمي أن ألعب نهائيا مع منتخب الأرجنتين وأحقق لقبنا، منذ أن ارتديت القفازات الخاصة بي لطالما حلمت باللعب للمنتخب الوطني والفوز باللقب".

وأكمل "لا يوجد سيناريو أفضل من مواجهة البرازيل في ماراكانا، حلم لكل شاب أرجنتيني، كل الشعب الأرجنتيني يريد أن يرانا ننجح في البرازيل".

وأردف "لعب النهائي لا يمثل ضغطا عليّ، بل شيئا أعطاني الله إياه، استحق ذلك، علمت أنني لن أحضر ولادة نجلتي وهذا ما جعلني أقوى ذهنيا، أعلم مع طبيب نفسي ولا أنظر للضغط".

وأتم "الجميع يساعدني هنا حتى القائد، استمتع بذلك وسأنام كطفل صغير، ساستمتع بالمباراة سواء 90 أو 120 دقيقة".

التعليقات
قد ينال إعجابك