أقوى من تشيرنوبل

الثلاثاء، 29 يونيو 2021 - 23:55

كتب : رامي جمال

صورة تقرير مباراة السويد وأوكرانيا - يورو 2020

في 26 أبريل 1986 انفجر مفاعل تشيرنوبل الأوكراني وكانت الهزة التي تبعت الانفجار أقوى من أن يكون تأثيرها على أوكرانيا فقط فوصل تأثيرها إلى جيرانها.

واليوم كان لرأسية أرتيم دوفبيك هزة أكبر مما حدث في تشيرنوبل ولكن لتسعد الشعب الأوكراني تلك المرة.

أندريه شيفتشينكو يقود منتخب أوكرانيا للتأهل إلى ربع نهائي يورو 2020 بالفوز على السويد بهدفين لهدف في ملعب هامبدن بارك في اسكتلندا.

وتعد هذه هي أول مرة يتأهل فيها منتخب أوكرانيا في تاريخه لربع نهائي اليورو.

ومنذ الانفصال عن الاتحاد السوفييتي تأهل منتخب أوكرانيا لربع نهائي كأس العالم 2006 بقيادة المهاجم المخضرم شيفتشينكو.

واليوم قاد شيفتشينكو أوكرانيا لتأهل تاريخي جديد لكن تلك المرة من على مقعد المدرب.

وبذلك ضرب منتخب أوكرانيا موعدا ناريا مع إنجلترا لملاقاته في ملعب الأولمبيكو في روما في الثالث من شهر يوليو المقبل في ربع النهائي.

افتتح أوليكساندر زينشينكو أهداف المباراة لأوكرانيا في الدقيقة 27.

وأدرك إيميل فورسبرج التعادل للسويد في الدقيقة 43.

وسجل أرتيم دوفبيك الهدف القاتل في الدقيقة الأولى من الوقت المحتسب بدل من الضائع من الشوط الإضافي الثاني.

وشهدت المباراة طرد مباشر للاعب السويد ماركوس دانيلسون لتدخله بقوة على قدم آرتيم بيسدين.

واعتمد منتخب السويد ومدربه يان أندرسون على تواجد إيميل فورسبرج وألكسندر إيساك.

فيما رد منتخب أوكرانيا ومدربه أندريه شيفتشينكو على خبرات أندري يارمولينكو.

ملخص اللقاء

بدأت المباراة بشكل هادئ وانحصر اللعب في وسط الملعب حتى مرت أول 10 دقائق.

وجاء التهديد الأول من أندري يارمولينكو في الدقيقة 11 ولكن روبن أولسن حارس السويد تصدى لتسديدته.

ورد أليكساندر إيساك بتسديدة زاحفة للسويد لكنها مرت بجوار المرمى بقليل.

وفي الدقيقة 27 أرسل يارمولينكو عرضية من الناحية اليمنى قابلها زينشينكو بتسديدة على الطائر بيسراه سكنت الشباك لتعلن عن الهدف الأول لأوكرانيا.

هدأت المباراة بعد الهدف وفي الدقيقة 43 أدرك إيميل فورسبرج التعادل للسويد بعدما سدد كرة من خارج منطقة الجزاء وارتطمت بلاعب أوكرانيا لتغير الكرة اتجاهها وتسكن الشباك.

وفي الدقيقة 55 سدد سيرهي سيدورتشوك لاعب أوكرانيا كرة قوية ارتطمت بالقائم الأيسر لمرمى السويد وذهبت لخارج الملعب.

ورد عليه إيميل فورسبرج بتسديدة مقوسة بيمناه ارتطمت بالقائم الأيسر كذلك وذهبت للخارج.

سيطر منتخب السويد على الكرة وفي الدقيقة 66 سدد ديان كولوسيفسكي كرة جميلة بيسراه لكن حارس أوكرانيا حولها لركلة ركنية مرت دون خطورة.

وفي الدقيقة 69 مر فورسبرج من ثلاثة لاعبين وسدد كرة رائعة بيمناه ارتطمت بالعارضة لتضيع فرصة هدف محقق على السويد.

هدأت المباراة كثيرا بعد ذلك ولم يحدث جديد لينتهي الوقت الأصلي بالتعادل الإيجابي بهدف لمثله ويتم اللجوء لشوطين إضافيين.

الأشواط الإضافية

وفي الدقيقة 99 من الشوط الإضافي الأول طُرد السويدي ماركوس دانيلسون بعد العودة لتقنية الفيديو لتدخله بقوة على قدم آرتيم بيسدين ما كاد يؤدي لكسر قدمه.

وظلت المباراة هادئة كليا ولم يكن هناك أي فرص خطيرة ووضح جليا رغبة المنتخبين في اللجوء إلى ركلات الترجيح.

لكن ما حدث في الثواني الأخيرة من اللقاء كان مثيرا.

ففي الدقيقة الأولى من الوقت المحتسب بدل من الضائع أرسل زينشينكو عرضية من الناحية اليسرى قابلها أرتيم دوفبيك برأسية قوية في الشباك ليعلن عن الهدف الثاني والقاتل لمنتخب أوكرانيا.

وأكدت تقنية الفيديو صحة الهدف وعدم ودو تسلل ليتأهل منتخب أوكرانيا إلى ربع نهائي اليورو للمرة الأولى في تاريخه.

التعليقات
قد ينال إعجابك