ميسي ينثر سحره

الثلاثاء، 29 يونيو 2021 - 04:53

كتب : أحمد العريان

الأرجنتين - بوليفيا

بعد ضمان التأهل والصدارة وإزاحة الضغوط مؤقتا، كان ليونيل ميسي متفرغا لينثر سحره. فاستغل مباراة أخرى عانق فيها التاريخ ليرسم لوحة جميلة بانتصار الأرجنتين على بوليفيا.

فازت الأرجنتين على بوليفيا بأربعة أهداف مقابل هدف على ملعب (أرينا بانتانال)، ضمن مباريات الجولة الرابعة والأخيرة للمجموعة الأولى من بطولة كوبا أمريكا 2021 في البرازيل.

سجل ليونيل ميسي هدفين، وهدف لكل من أليخاندرو جوميز، ولاوتارو مارتينيز لـ الأرجنتين، فيما سجل إرفين سافيردا هدف بوليفيا الوحيد.

الفوز رفع رصيد الأرجنتين إلى 10 نقاط في صدارة ترتيب المجموعة، فيما تجمد رصيد بلا نقاط في المركز الأخير، وودع البطولة.

أوروجواي في المباراة الأخرى، فازت على باراجواي بهدف إيديسون كافاني من ركلة جزاء، لتتأهل أوروجواي في المركز الثاني، وباراجواي ثالثا، وتشيلي رابعا.

الأرجنتين بتلك النتيجة، ستواجه الإكوادور في ربع النهائي، فيما تلعب أوروجواي مع كولومبيا، وبيرو مع باراجواي، والبرازيل مع تشيلي.

التشكيل

ليونيل سكالوني بدأ مباراة بوليفيا بمزيج بين الأساسيين والبدلاء. فرانكو أرماني حرس المرمى بدلا من إيميليانو مارتينيز، فيما قاد سيرخيو أجويرو الهجوم. مباراة رقم 100 لـ أجويرو بقميص الأرجنتين.

وبدأ ليونيل ميسي كأساسي بشكل طبيعي. مشاركة ميسي أوصلته للمباراة الـ148 بقميص الأرجنتين، وكأكثر لاعب يرتدي قميص راقصو التانجو متفوقا على صديقه خافيير ماسكيرانو.

وصف المباراة

بدأت المتعة سريعة. ليونيل ميسي صنع الهدف الأول في الدقيقة السادسة، ومن بينية ساقطة رائعة، أكملها أليخاندرو جوميز بتصويبة مباشرة أكثر روعة. صاحب الـ33 عاما سجل ثاني أهدافه في البطولة، والثالث بقميص الأرجنتين.

جوميز رد الدين لـ ميسي في الدقيقة الـ33. راوغ مدافع بوليفيا بمهارة فائقة، ليتعرض لعرقلة، ويحتسبها أندريس خوسيه نوجويرا حكم اللقاء كركلة جزاء.

ليونيل ميسي نفذ ركلة الجزاء وسجلها بنفسه، ليبصم على الثاني لبلاده، وعلى هدف لنفسه في مباراته التاريخية مع الأرجنتين. هدف هو الـ100 لـ ليونيل ميسي من ركلة جزاء في مسيرته. 82 هدفا بقميص برشلونة، و18 مع الأرجنتين.

ليونيل ميسي وصل لـ100 هدف من ركلات جزاء 🔥

🔴82 هدفًا مع برشلونة
🔵18 هدفًا مع الأرجنتين#CopaAmerica pic.twitter.com/5WZ9d5u6G2

— FilGoal (From 🏠) (@FilGoal) June 29, 2021 " alt="" />

الثنائي القديم الجديد

ولأنه ميسي، فلم يكتف بهدف واحد، فبصم على الثاني والثالث لبلاده بطريقة رائع، ومن صناعة أجويرو.

أجويرو، زميل ميسي المقبل في برشلونة بالموسم المقبل، مرر بينية رائعة في الدقيقة الـ42، أكملها ميسي بتصويبة ساقطة من فوق الحارس في المرمى، ليسجل الثالث، ولينتهي الشوط الأول بتقدم الأرجنتين بثلاثية.

الشوط الثاني

بعد الاطمئنان للنتيجة. بدأ سكالوني تبديلاته، وفي الدقيقة الـ56 شارك جوليان ألفاريز بدلا من أليخاندرو جوميز.

هدف تاريخي

أما بوليفيا فكانت تعرف هدفها. سجلوا هدفا في الدقيقة الـ60 بطريقة رائعة. تبادل رائع للكرة ثم عرضية من ليونيل جوستينيانو، قابلها إرفين سافيدرا بلمسة في المرمى. هدف أول لـ بوليفيا، ليس في المباراة فحسب، بل في البطولة بأكملها.

البديل الناجح

الهدف فتح شهية سيزار فارياس مدرب بوليفيا، فأجرى ثلاثة تبديلات في الدقيقة الـ61 لتحسين النتيجة. شارك هنري وايار، وخوسيه ساجريدو، ورودريجو رامالو بدلا من جايسون شورا، وبوريس كاسبيداس، وجيلبيرت ألفاريز.

أما الأرجنتين، فردت في الدقيقة الـ63 بدخول لاوتارو مارتينيز، وجيوفاني لو سيلسو، بدلا من سيرخيو أجويرو، وأنخيل كوريا.

وسجل لاوتارو مارتينيز الرابع من أول لمسة. دربكة داخل منطقة الجزاء، أكملها مهاجم إنتر في المرمى الخالي.

لاوتارو مارتينيز كاد يسجل الخامس أيضا في الدقيقة الـ70 على مرتين بتصويبتين من داخل منطقة الجزاء، لكن كارلوس لامبي حارس بوليفيا تألق على المرتين وتصدى لهما.

سكالوني واصل منح الفرص لبدلاءه. فدفع بـ نيكولاس دومينيجيز، وليوناردو باريديس في الدقيقة الـ71 بدلا من إيكزيكيل بالاسيوس، وجويدي رودريجيز.

ووقف كارلوس لامبي كحجر عثرة مجددا أمام لاوتارو في الدقيقة الـ77، ليمنعه من هدف ثان، والأرجنتين من الخامس.

وردت بوليفيا في الدقيقة الـ81 بدخول دييجو وايار، ومويزيس فياريول بدلا من روبيرتو فيرنانديز، وإروين سافيدرا صاحب الهدف.

باقي دقائق المباراة مرت بهدوء، لينتهي اللقاء بفوز الأرجنتين بأربعة أهداف مقابل هدف.

الفوز رفع رصيد الأرجنتين إلى 10 نقاط في صدارة ترتيب المجموعة، فيما تجمد رصيد بلا نقاط في المركز الأخير، وودع البطولة.

الأرجنتين بتلك النتيجة، ستواجه الإكوادور في ربع النهائي، فيما تلعب أوروجواي مع كولومبيا، وبيرو مع باراجواي، والبرازيل مع تشيلي.

التعليقات
قد ينال إعجابك