سولشاير: هذا ليس الوقت المناسب لتوجيه أصابع الاتهام ولكن

الخميس، 27 مايو 2021 - 13:59

كتب : FilGoal

مانشستر يونايتد وفياريال

يرى أولي جونار سولشاير المدير الفني لمانشستر يونايتد أن خسارة نهائي الدوري الأوروبي ليست مناسبة جيدة لتحليل أداء فريقه على مدار الموسم ككل.

وفاز فياريال على مانشستر يونايتد بركلات الترجيح بنتيجة 11-10 بعدما أهدر الحارس ديفيد دي خيا الركلة الأخيرة التي تصدى لها حارس الفريق الإسباني جيرونيمو رولي.

وقال سولشاير في تصريحات أبرزها موقع ناديه: "لم نلعب بالشكل الذي نعرفه ونجيده. بدأنا بشكل جيد، لكنهم سجلوا هدف التقدم، التسديدة الوحيدة التي سددوها على المرمى سجلوها".

وأضاف "شعرت بخيبة أمل بسبب اهتزاز شباكنا. ضغطنا وضغطنا لكن بعد أن أحرزنا هدفًا لم نتمكن من السيطرة على المباراة والسيطرة كما أردنا".

وأكمل "هذه هي كرة القدم في بعض الأحيان. جعلوا الأمر صعبا علينا وأغلقوا المساحات. استحوذنا على الكرة ودافعوا جيدا. لم نخلق فرص كبيرة كافية".

وشدد المدرب النرويجي "الآن ليس الوقت المناسب لتوجيه أصابع الاتهام، ولكن عندما تخرج من الموسم بدون لقب، فأنت لا تفعل كل شيء بشكل صحيح".

وأردف "نحن نبني فريقا قويا يستطيع المنافسة على الألقاب، الروح في الفريق جيدة حقًا. الآن ليس الوقت المناسب لتحليل الموسم بأكمله".

وواصل "كنا على بعد خطوة واحدة اليوم من الحصول على الكأس والاستمتاع بليلة سعيدة. يجب أن تكون لدينا الرغبة في العودة العام المقبل والتحسن. الطريقة الوحيدة لتحقيق ذلك هي العمل بجدية وبشكل أكثر وأفضل".

واستمر مهاجم الشياطين الحمر السابق "عليك أن تكون قوياً. عليك أن تتعلم من الفشل. عليك أن تتعلم من خيبة الأمل. هو درس لنا جميعا".

وتابع "ما زلنا لا نتمتع بالجودة التي نريدها. الشيء الوحيد المؤكد هو أن على الجميع العودة برغبة في التحسن وأنا متأكد من أنهم سيعودون أقوى".

وعن خيبة الأمل التي يشعر به حارسه دي خيا أوضح "بالطبع هو محبط مثلنا جميعًا. لكن هذه هي كرة القدم. أحيانًا تكون أنت البطل، وأحيانًا لا. أنا متأكد من أنه سيتجاوز ذلك".

ووصل الفريقان لركلات الترجيح بعدما تعادلا في الوقت الأصلي والإضافي إيجابيا بهدف لمثله.

افتتح جيرارد مورينو أهداف المباراة في الدقيقة 29.

وأدرك يونايتد التعادل عن طريق إدينسون كافاني في الدقيقة 55.

وفشل أولي جونار سولشاير المدير الفني ليونايتد في الفوز ببطولته الأولى مع النادي الإنجليزي.

وأصبحت هذه هي المرة الرابعة التي يتوج فيها أوناي إيمري مدرب الغواصات بلقب البطولة بعد ثلاث مرات على التوالي مع إشبيلية أعوام 2014 و2015 و2016.

ولم يخسر إيمري النهائي سوى مرة واحدة كان ذلك مع أرسنال ضد تشيلسي في عام 2019.

التعليقات
قد ينال إعجابك