حوار ناري – بيريز: دوري السوبر سينقذ كرة القدم.. ولا يستطيعون استبعادنا أو منع لاعبينا

الثلاثاء، 20 أبريل 2021 - 02:20

كتب : زكي السعيد

فلورنتينو بيريز

مباشرةً بعد 24 ساعة بالتمام والكمال من القرار الكروي الأكثر جدلا في العصور الحديثة، ظهر الشخص الذي يقود هذا التمرد الثوري: فلورنتينو بيريز.

رئيس ريال مدريد –ورئيس دوري السوبر الأوروبي كذلك- تحدث في حوار مطول عبر برنامج "التشيرنجيتو" الإسباني، ودافع عن البطولة الجديدة التي نالت انتقادات شرسة في الساعات الماضية.

بيريز أجاب باستفاضة عن كافة اتهامات الجشع التي طالته هو ورفاقة الـ11، رد بقوة على أليكساندر تشيفرين رئيس الاتحاد الأوروبي، وجه رسالته إلى بوريس جونسون رئيس الوزراء البريطاني، وقلق من شأن تصريحات خابيير تيباس رئيس لاليجا بطريقته الخاصة.

الحوار الذي استمر لقرابة الساعتين، جمّد عالم كرة القدم، كيف لا والمُتحدِث هو زعيم العالم الجديد لكرة القدم، تلك البطولة التي لو خرجت إلى النور ستكون علامة فارقة في تاريخ اللعبة.

فيما يلي، تصريحات بيريز بالكامل عن بطولة دوري السوبر الأوروبي.

--------

"أنا زعيم الفكرة؟ لا أحد يتزعم أي شيء، ما حدث أن الأندية المهمة في إنجلترا وإسبانيا وإيطاليا توجب عليها التعاطي مع الوضع السيئ للغاية الذي نمر به من خسائر مادية"

"عندما لا تمتلك العائدات المادية الكافية، فالحل هو أن تخلق مباريات جذابة، ومن هنا بدأنا العمل، وتوصلنا لاستنتاج أن تنظيم دوري سوبر على مدار الأسبوع بدلا من دوري الأبطال سيجعلنا نعوض خسائرنا".

"كرة القدم تحتاج إلى التطور حالها حال أي شيء في الحياة، مثل الشركات والأشخاص والعقليات وحتى وسائل التواصل الاجتماعي، خصوصا مع الوضع الذي نعيشه".

"كرة القدم الآن بدأت تفقد الاهتمام، معدلات المشاهدة انخفضت وبالتالي حقوق البث، نحن مدمرون كليا، الشبان من 16 إلى 24 عاما ليس لديهم اهتمام باللعبة، وأصبحوا مهتمين بأنشطة أخرى، ولذلك علينا أن نجعل كرة القدم جذابة مجددا".

"الأمر نفسه حدث في الخمسينيات مع سانتياجو برنابيو عندما بدأت دوري أبطال أوروبا، ووقتها تغير تاريخ كرة القدم".

"أنا لست مالكا لـ ريال مدريد، في النهاية كل ما أفعله هو لمصلحة كرة القدم، اللعبة تمر بلحظة محورية".

"مباراة بين ريال مدريد ويونايتد، أو برشلونة وميلان، تنتج أموالا أكثر من مباراة ضد الفرق المتواضعة في دوري أبطال أوروبا".

"إشبيلية (الذي رفض المشاركة في دوري السوبر) يمكنه التأهل إليه، لأنها ليست بطولة مغلقة كما يقولون، هذا ليس حقيقيا، هناك 5 فرق يمكنها التأهل إليها كل عام".

"لقد تواصلنا بالفعل مع يويفا وفيفا، لا أعرف لماذا هم منزعجون، لقد قلنا في البيان إننا تواصلنا مع يويفا".

"يويفا عمل على نظام جديد لدوري الأبطال، ومع كامل الاحترام فإني لا أفهمه، لا أحد يفهمه، لا يولّد العوائد المادية القادرة على إنقاذ كرة القدم. ريال مدريد ليس ملكي، إنه ملك أعضائه. يويفا عارض أيضا إطلاق دوري أبطال أوروبا في بدايتها".

"يويفا تعمل بنظام الاحتكار، عليها أن تكون أكثر شفافية. نحن نريد إنقاذ كرة القدم. لقد حضرت عام 2000 لإنقاذ ريال مدريد من وضع سيئ جدا، وقد فعلت ذلك بالفعل دون أن أستفيد شخصيا، اللاعبون لم يكونوا يتقاضون رواتبهم، وأنا وضعت نظاما جديدا ونجح وقتها".

عن تهديدات يويفا بعدم السماح للاعبين بالمشاركة الدولية

"أقول للاعبين إن يتحلوا بالهدوء الكامل، هذا لن يحدث أبدا، هذا الحديث نتاج ارتباك المحتكرين فقط. اليويفا مؤسسة احتكارية ولا تتمتع بصورة جيدة على مدار تاريخها، لا أريد التطرق إلى أمور بعينها. لا يمكنهم تهديد أي شخص".

"النظام الجديد لدوري الأبطال لا يفهمه أحد، تحدثت مع كل روابط الدوريات والاتحادات، ولا أحد يفهمه، وفوق ذلك يقولون إنه سيبدأ في 2024، سنكون ميتين بحلول 2024، هناك أندية خسرت مئات الملايين بالفعل".

وعن التهديد بالاستبعاد من دوري أبطال أوروبا

"هذه تهدديات مؤسسة تخلط بين الاحتكار والملكية. لا يجب أن يهددوا، عليهم أن يتحاوروا. لقد عرضنا نظاما نعتقد أنه سينقذ كرة القدم، تماما مثلما حدث عندما بدأت مسابقة دوري الأبطال".

"لن يستبعدوا أي فريق من دوري الأبطال، هذا مؤكد بالكامل، لن يستبعدوننا أو مانشستر سيتي أو أي أحد".

"كرة القدم تحظى بمتابعة 4000 مليون شخص، علينا أن نحترمهم، لا يمكن أن نتعرض لكل هذه الخسائر، لقد توصلنا لحل دون أن نصطدم بأحد، البعض يعتقد أنه يمتلك هذه المؤسسات وهذا ليس صحيحا".

"في كرة السلة نلعب الدوري الإسباني، ونلعب اليوروليج أيضا. فلماذا قد يؤثر دوري السوبر على لاليجا؟ الوباء غيّر كل شيء وعلينا التعاطي مع ذلك".

"نريد من الشبان أن يتركوا الهاتف والتابلت ويعودوا لمشاهدة كرة القدم مجددا والشغف يملأهم".

"دوري أبطال أوروبا بطولة جذابة بدايةً من ربع النهائي، أما ما قبل ذلك فيحظى باهتمام قليل. نواجه فرقا متواضعة لا تجذب الاهتمام".

"لم أوجه الدعوة إلى باريس سان جيرمان، ولم ندع الألمان، نحن 12 ناديا، قد نصير 15".

"كيف يقولون إن تلك البطولة ستقضي على المسابقات المحلية؟ الدوريات المحلية هي عمود كل المنافسات".

"احتكار المشاركة على أندية بعينها؟ هذا الوضع حاليا فقط، هذا لن يستمر لخمسين عامًا مثلا. أندية مثل نابولي وروما ستحظى بحق المشاركة، لو لم يحدث ذلك هذا العام فسيكون في العام التالي. لكن الفرق التي تجلب الأموال هي الـ15 الأساسية. نحن رياضة يتابعها 4000 مليون شخص وأغلبهم يشجع تلك الأندية القليلة".

"لا يمكن أن يقوم رئيس الاتحاد الأوروبي بالخروج وتوجيه السباب لزميل لنا كما فعل مع أنييلي بشكل سيئ، هذا غير معقول، لا يمكن أن يقول ذلك على الملأ، يجب أن يتغير الاتحاد الأوروبي، لا نريد رئيس لـ يويفا يقوم بسب رئيس نادٍ عظيم".

"في مؤسسة ديمقراطية لا نفهم تصريحات مماثلة. أنا أدافع عن ريال مدريد حتى يتطور، أمامي 4 سنوات، وبمداخيل دوري الأبطال الحالية سنهلك، الأموال تقل والمتابعة تنخفض. الفرق الكبيرة ستهلك وكذلك المتوسطة والصغيرة".

"يقولون إن الأثرياء سيزدادون ثراءً وأن الفقراء سيزدادون فقرًا، وهذا ليس حقيقيا، جميعنا سنخرج من هذه الأزمة وننقذ كرة القدم، لن نسمح لكرة القدم بالاختفاء، وهذا التغيير هو الحل الوحيد لإنقاذ الفرق الصغيرة والمتوسطة".

"من يستطعيون التعبير عن رأيهم هم الجماهير، وهم يريدون مستوى أعلى من المنافسة".

"تصريحات بوريس جونسون؟ قال ذلك لأنهم أخبروه إن هذه المسابقة ستقضي على الدوري الإنجليزي، سيرى أن ذلك ليس حقيقيا".

ريال مدريد الأكثر فوزا بدوري الأبطال، لكنه سيبدأ من الصفر في البطولة الجديدة؟

"لا، لن نبدأ من الصفر، لقد حصدنا أكبر عدد من الكؤوس الأوروبية ودوري الأبطال، نقاتل دوما لنكون في القمة. لكن الحياة تتغير، أجيال جديدة ظهرت بأفكار أخرى وعلينا التعاطي معهم، لو واصلنا لعب دوري الأبطال سيقل الاهتمام بها تدريجيا".

"النظام الجديد لدوري الأبطال الذي سيبدأ في 2024 هو نظام سخيف".

"استبعادنا من دوري الأبطال؟ هذا لن يحدث، القانون يحمينا، لن أتعمق في مسائل قانونية، لكن استبعادنا مستحيل".

"لا أجني أي أموال من رئاستي لـ ريال مدريد، لو أردت قميصا للنادي فإني أدفع ثمنه، لو دخلت مطعم النادي فإني أدفع ثمن الطعام، لا أحصل على أي أموال من ريال مدريد، إنها مسؤولية تاريخية".

"إلى متى سأظل رئيسا لدوري السوبر؟ حتى يطيحون بي".

"كرة القدم تمر بلحظة سقوط حر، نحن على حافة الهلاك، لا نريد الازدياد ثراءً، بل نريد إنقاذ كرة القدم".

"مستعد لتداول منصبي (كرئيس لدوري السوبر) مع أي شخص، مع لابورتا، أو أنييلي، أي شخص. هذه المسابقة ستطور تقنية الفيديو والحكام وسيكون هناك لعب نظيف مادي، ستكون خطوة مهمة لاستمرار كرة القدم 100 عام أخرى".

"لم أجد أي صعوبة في إقناع لابورتا، فهذا سيساعد برشلونة الذي يمر بوضع مادي صعب. لابورتا شخص منطقي وقد تفهم الفكرة. كرة القدم تمر بوضع صعب لم أره في 20 عاما قضيتها في اللعبة، لو لم نتحرك فلن تستمر اللعبة، ستختفي".

"لاعبو ريال مدريد ليسوا خائفين ولم يسألوننا عن الأمر حتى، هذا فيما يخصنا، لا أعرف بشأن الأندية الأخرى".

"علينا تغيير الكثير في نظام المباريات الدولية، هناك عدد هائل من المباريات الدولية، وهناك بطولات دولية لا يعرف الناس اسمها حتى".

"نعمل على تطبيق الفكرة منذ عامين تقريبا، والوباء جعله أولوية لأن الوضع تدهور، نقوم بأقصى ما في وسعنا، نتحاور مع اللاعبين لتخفيض الرواتب، وقمنا ببيع لاعب لم نكن لنبيعه لولا الأزمة المالية، نقوم بما نقدر عليه".

"أعلنا عن تدشين البطولة الآن حتى نستطيع بدأها الموسم المقبل إذا أمكن، وقّعنا جميعا على الاتفاق يوم السبت".

"أي حكام سنعتمد عليهم؟ سنحاول اختيار أفضل الحكام بناءً على معايير احترافية، سنقوم بأفضل ما لدينا".

"في برشلونة ليسوا راضين عن ترأسي للبطولة؟ في تلك الحالة أن مستعد لنقل منصبي إلى لابورتا من الغد بكل سرور، أقول ذلك بكل صراحة، لقد أختاروني لأني من بدأت الفكرة، لكن أي شخص سيفعل مثلي، سيتم ذلك عبر إجراءات مهنية".

"لا أعلم لماذا يبيعون فكرة أننا سنخوض منافسات الليجا بالفريق الاحتياطي ويروجون أن الدوري الإسباني سيختفي".

"هذا التغيير لصالح مشجعي الفرق الصغرى أيضا، فبقائهم يعتمد على أن تكون كرة القدم عموما بخير، لا يمكن أن تكون أغلب الأندية المتواضعة في الدوري الإسباني تجني الأموال، بينما يخسر برشلونة الكثير من الأموال، هذا لا يمكن أن يستمر".

"الشبان الآن يلعبون البلايستيشن ويقضون وقتهم على منصات أخرى بعيدا عن كرة القدم، يقولون إن مباراة كرة القدم طويلة للغاية. ولهذا علينا أن نغير شيئا، ريال مدريد تأسس عام 1902، وأحيانا لا نفهم أبناءنا أو أحفادنا أو الساسة الشبان، فهذه أجيال مختلفة، لكن العالم يتغير. لو لم يعد الشبان قادرين على تحمل مشاهدة مباراة كاملة فهذا لأن كرة القدم لم تعد جذابة. هناك مباريات لا أتحمل مشاهدتها، أقول ذلك بصراحة".

"أعلم كم يجني ليبرون جيمس، لأنه شيء مُعلَن عنه. لكني لا أعرف كم يجني رئيس الاتحاد الأوروبي. أنا أؤمن بالشفافية. لقد خفّضنا الرواتب في ريال مدريد وفي شركتي أيضا، ولا أعتقد أنهم خفضوها في يويفا أو لاليجا. أحب كرة القدم وريال مدريد كثيرا ويؤلمني أن يحدث ذلك في تلك الأوقات العصيبة".

"الرعاة أنفسهم يمرون بأوقات صعبة، مثل رعاتنا أديداس وطيران الإمارات، البعض يعتقد أن شيئا لم يحدث، ولكن حدث الكثير. أطالب بالشفافية، الجميع يعرف كم يجني لاعبو NBA، فلماذا لا نعرف كم يجني الناس هنا؟".

"يجب على الاتحاد الأوروبي أن يفهم بأن الوضع تغير في القارة، هناك بلدان تريد بطولة خاصة بها. سمعت أن دول اسكندنافيا تريد منافسة خاصة بها، والدول البلقانية كذلك، واتحاد البنلوكس، الكل يريد التغيير لأن الوضع الحالي سيدفعنا إلى الهلاك".

"لم أتحدث مع تيباس (رئيس لاليجا)، لا أتحدث معه عادة، ولا أذهب إلى اجتماعات الرابطة، من يذهب هو خوسيه آنخل سانشيز".

"خطواتنا المقبلة؟ سنتحدث مع يويفا وفيفا. نريد أن نخلق مسابقة شبيهة باليوروليج (بطولة أوروبا لكرة السلة)، نريد أن نتحكم في مصيرنا وأن نتكاتف، لو أنتج ذلك الكثير من الأموال فسيعود بالنفع على الجميع. من يقول إنه سيعود بالفائدة على الأثرياء فقط هو شخص لا يريد تغيير الوضع".

تعليقا على غلاق صحيفة ماركا المنتقد للبطولة الجديدة:

"هل تعلم من هو مالك صحيفة ماركا؟ هو نفسه مالك نادي تورينو، ربما للأمر علاقة بالندية مع يوفنتوس".

"نحاول تقريب وجهة النظر مع كل الأطراف حتى لا يخرج رئيس الوزراء البريطاني ويقول أمورا لا علاقة له بالواقع".

التعليقات
قد ينال إعجابك