رائعة شيكابالا لم تكف الزمالك.. الأهلي يحسم القمة بثنائية المتألق شريف

الأحد، 18 أبريل 2021 - 23:28

كتب : نادر عيد

الأهلي

حسم الأهلي مباراة القمة ضد مضيفه الزمالك اليوم الأحد في لقاء مؤجل من الجولة الرابعة للدوري المصري الممتاز بنتيجة 2-1 في استاد القاهرة.

تسيد الفريق الأحمر المباراة منذ البداية وسجل محمد شريف في الدقيقة 21 قبل أن يعادل محمود عبد الرازق "شيكابالا" النتيجة في الدقيقة 30، إلا أن الأول سدد كرة رائعة سجل بها هدف الانتصار في الدقيقة 34.

وارتقى الأهلي لوصافة الدوري رافعا رصيده إلى 30 نقطة ومبتعدا بثلاث نقاط عن الزمالك الذي خاض 3 لقاءات أكثر من الأول.

بداية ساخنة

بدأ الزمالك المواجهة بالتشكيل ذاته الذي لعب ضد تونجيث السنغالي في الجولة الأخيرة من دور المجموعات لدوري أبطال إفريقيا، محمود عبد الرازق "شيكابالا" جناح أيمن، مروان حمدي يقود الهجوم، وأحمد فتوح الظهير الأيسر.

وفي المقابل، بدأ الأهلي بتسعة لاعبين شاركوا أساسيين ضد سيمبا التنزاني، اضطر المدرب بيتسو موسيماني لاستبدال المصابين الحارس محمد الشناوي والجناح جونيور أجايي بعلي لطفي وطاهر محمد على الترتيب.

ما هي إلا لحظات وهدد الأهلي مرمى جنش بفرصة هائلة لمحمد شريف في الدقيقة الأولى سدد فيها الكرة بجوار القائم بعد تمريرة عرضية من أيمن أشرف إثر انطلاقة مميزة لعمرو السولية.

وجه الأهلي رسالة تحذيرية مبكرة بأنه لن يفرط في النقاط الثلاث.

وركز الأهلي محاولاته على الجبهة اليسرى وانطلق طاهر محمد واخترق منطقة جزاء الزمالك لكن تأخره في التسديد منح الكرة لطارق حامد في الدقيقة الخامسة.

وفي المقابل حاول الزمالك أيضا عن طريق الجبهة اليسرى بوجود أشرف بنشرقي ومن خلفه أحمد فتوح.

وهدد الأهلي مرمى منافسه مرة أخرى حين سدد حسين الشحات من داخل منطقة الجزاء في الدقيقة التاسعة لكن تدخل المتألق محمود حمدي "الونش" بشكل رائع ليبعد الخطورة.

استحوذ الأهلي على الكرة في الدقائق العشر الأولى، وتراجع الزمالك لوسط ملعبه ولم يضغط عاليا.

ومرة أخرى أهدر الأهلي فرصة هز الشباك بعدما فشل الشحات في استلام الكرة منفردا داخل منطقة الجزاء في الدقيقة 12 إثر تمريرة طولية رائعة من السولية.

ولم يهدد الزمالك مرمى علي لطفي في أول ربع ساعة من المباراة، وسط سيطرة حمراء في استاد القاهرة.

وأسفر ضغط الأهلي عن هدف أخيرا بعدما سدد محمد شريف، الخالي من الرقابة، في الزاوية القريبة لمرمى جنش من مسافة قريبة جدا في الدقيقة 21، إثر تمريرة من أيمن أشرف.

وحاول الزمالك التدارك سريعا لكن دون فاعلية على مرمى علي لطفي، وفي المقابل كان الأهلي خطيرا في الهجوم المرتد.

وفي لقطة فنية رائعة استلم الموهوب شيكابالا الكرة على حافة منطقة الجزاء قبل أن يسدد بطريقة R2 في أقصى الزاوية البعيدة مسجلا هدف التعادل في الدقيقة 31. هدف شبيه جدا بالذي أحرزه في نهائي دوري أبطال إفريقيا الأخير.

توقفت المباراة لشرب الماء، وفور استئنافها عاد شريف للتألق وسجل هدفا مذهلا للأهلي في الدقيقة 34 بتسديدة رائعة من مسافة بعيدة لم يقدر عليها جنش، استغل فيها الكرة التي قطعها أليو ديانج من يوسف إبراهيم "أوباما".

وحاول الزمالك من جديد عن طريق الجبهة اليسرى وانطلق بنشرقي مخترقا منطقة جزاء الأهلي ومرر لأوباما الذي سدد بجوار القائم في الدقيقة 37.

وسنحت فرصة أخرى لأوباما في الدقيقة 38 لكنه ضرب الكرة برأسه بعيدا عن المرمى إثر تمريرة عرضية من حازم إمام.

وانطلق طاهر في الجبهة اليمنى، بعدما بدل مكانه مع الشحات، وسدد كرة قوية أبعدها جنش في الدقيقة 43.

وحافظ الأهلي على أسبقيته إلى أن أطلق الحكم محمود البنا صافرة نهائية الشوط الأول.

تبديلان

مع انطلاق النصف الثاني من المباراة أجرى الزمالك تبديلين أملا في تحسين ظهوره، دخل أحمد سيد "زيزو" وسيف الدين الجزيري بدلا من شيكابالا ومروان حمدي.

وسدد زيزو الكرة لكنها ذهبت ليد علي لطفي في الدقيقة 47 في أول محاولة بيضاء في الشوط الثاني الذي بدأه الأهلي متراجعا في وسط ملعبه لتأمين تقدمه.

وواصل الزمالك الضغط من جبهته اليسرى عن طريق بنشرقي الذي اقتحم منطقة جزاء الأهلي ولعب الكرة عرضية وسقط زيزو على الأرض مطالبا بركلة جزاء في الدقيقة 54.

ثم سقط الجزيري في منطقة جزاء الأهلي في الدقيقة 56، إثر تمريرة رائعة من ساسي، بعد تدخل من رامي ربيعة وعلي لطفي لكن الحكم أشار لركلة مرمى للأهلي.

وبعد مراجعة الفيديو احتسب البنا ركلة جزاء للقلعة البيضاء تقدم لها المتخصص محمود علاء، لكن علي لطفي تألق وتصدى للركلة في الدقيقة 59، وارتدت الكرة لساسي الذي سدد عاليا ليهدر الزمالك فرصة التعادل.

واستمر ضغط الزمالك القوي من اليسار وانطلق بنشرقي ومرر الكرة بالعرض لزيزو الذي سدد الكرة لتخرج ركلة ركنية في الدقيقة 61.

وسدد أوباما الكرة من داخل منطقة الجزاء لكنها ذهبت سهلة لعلي لطفي الدقيقة 63.

وأجرى الأهلي تبديله الأول في الدقيقة 63 بنزول ناصر ماهر بدلا من حسين الشحات.

وأراد موسيماني تنشيط خط هجومه أملا في استغلال مساحات في دفاع الزمالك، فأدخل مروان محسن ومحمود عبد المنعم "كهربا" بدلا من محمد شريف وطاهر في الدقيقة 73.

واستمرت المباراة بضغط الزمالك وصمود الأهلي حتى آخر ربع ساعة من المواجهة.

وأجرى الزمالك تبديله الثالث في الدقيقة 77 بدخول عبد الله جمعة بدلا من أحمد فتوح، بينما دخل أكرم توفيق ووليد سليمان تشكيل الأهلي بدلا من أحمد رمضان "بيكهام" ومحمد مجدي "أفشة" في الدقيقة 82.

وأشرك الزمالك أيضا حميد أحداد بدلا من أوباما في الدقيقة 82، في محاولة أخيرة من كارتيرون لإدراك التعادل.

وأنقذ علي لطفي فرصة التعادل في الدقيقة 94 بتصد رائع لضربة رأس من محمود علاء إثر ركلة ركنية، لتنتهي محاولات الزمالك ويظفر الأهلي بانتصار ثمين في مباراة القمة.

ويلعب الزمالك ضد مضيفه الإنتاج الحربي يوم الخميس في الجولة 16 من الدوري، بينما يستضيف الأهلي فريق سموحة يوم الثلاثاء.

التعليقات
قد ينال إعجابك