زالت عقدة ربع النهائي.. سيتي يقتل دورتموند ويضرب موعدا ناريا مع سان جيرمان

الأربعاء، 14 أبريل 2021 - 23:03

كتب : رامي جمال

فيل فودين يحتفل بهدفه مع مانشستر سيتي ضد بروسيا دورتموند

أخيرا يستطيع بيب جوارديولا تنفس الصعداء بعدما زالت عقدة ربع النهائي مع مانشستر سيتي.

مانشستر سيتي يتأهل إلى نصف نهائي دوري أبطال اوروبا للمرة الأولى تحت قيادة مدربه جوارديولا وللمرة الثانية بعد موسم 2015-2016.

وكرر سيتي فوزه على دورتموند بهدفين لهدف اليوم الأربعاء في ملعب سيجنال إيدونا بارك في إياب ربع نهائي دوري الأبطال.

وكان سيتي فاز ذهابا في ملعب الاتحاد الأسبوع الماضي بهدفين لهدف.

افتتح جود بيلينجهام أهداف المباراة لدورتموند في الدقيقة 15.

وأدرك رياض محرز التعادل لسيتي من ركلة جزاء في الدقيقة 55.

وسجل فيل فودين هدف انتصار سيتي وتأكيد التأهل في الدقيقة 75.

وضرب سيتي بذلك موعدا ناريا مع باريس سان جيرمان في الدور نصف النهائي.

ومنذ قدوم جوارديولا لتدريب سيتي في عام 2017 ودع المسابقة الأوروبية من ربع النهائي ثلاث مرات ومرة من دور الـ16.

بيلينجهام يصنع التاريخ

بدأت المباراة بشكل هادئ وانحصر اللعب في وسط الملعب إلى أن فك كيفن دي بروين الاشتباك وأرسل عرضية شتتها دفاع دورتموند.

وأطلق محمود داوود تسديدة قوية تصدى لها إيدرسون بثبات.

وفي الدقيقة 15 وجد بيلينجهام كرة غير مشتتة بشكل صحيح وارتباك داخل منطقة جزاء سيتي وأطلق تسديدة قوية بيمناه سكنت الشباك لتعلن عن هدف أول لدورتموند.

وأصبح بيلينجهام أصغر لاعب إنجليزي في التاريخ يسجل هدفا في دوري أبطال أوروبا بعمر 17 عاما و289 يوما.

فيما أصبح ثاني أصغر مسجل للأهداف في تاريخ دوري الأبطال بعد الإسباني بويان كريكيتش مع برشلونة في عام 2008 حينما أحرز هدفا بعمر 17 عاما و217 يوما.

ضغط دورتموند من أجل تسجيل هدفا ثانيا وأرسل ماركو رويس عرضية جميلة شتتها دفاع سيتي سريعا.

وأرسل رياض محرز عرضية من ركلة ركنية أبعدها دفاع دورتموند لركلة ركنية أخرى مرت دون خطورة على مرىم الفريق الألماني.

وحصل مانشستر سيتي على خطأ بالقرب من منطقة جزاء دورتموند في الدقيقة 29 وأرسل دي بروين عرضية شتتها دفاع الفريق الألماني.

سيطر سيتي على الكرة أكثر ولكن التكتل الدفاعي القوي من دورتموند حال دون وصول الفريق الإنجليزي لمرماهم.

وأرسل فيل فودين عرضية من الناحية اليسرى قابلها محرز بتسديدة أبعدها دفاع دورتموند سريعا قبل أن تسكن الشباك.

وأرسل أوليكساندر زينشينكو عرضية من الناحية اليسرى تصدى لها حارس دورتموند بثبات.

وأطلق مانويل أكانجي تسديدة قوية من خارج منطقة الجزاء شتتها دفاع سيتي.

محرز وفودين بووووم

بدأ الشوط الثاني بضغط من مانشستر سيتي وأرسل دي بروين عرضية من الناحية اليمنى شتتها دفاع دورتموند.

وأرسل زينشينكو عرضية من الناحية اليسرى كادت تغالط حارس مرمى الفريق الألماني لكنه أبعدها إلى ركلة ركنية قبل أن تسكن الكرة مرماه.

واحتسب الحكم ركلة جزاء في الدقيقة 52 بداعي لمس الكرة ليد إيمري كان بعد تمريرة من محرز وأكدت تقنية الفيديو صحة القرار.

وسدد محرز الكرة على يسار حارس دورتموند ماروين هيتز بكل قوة ليعلن عن تعادل مانشستر سيتي في الدقيقة 54.

وكاد رودري يسجل هدفا ثانيا قاتلا لسيتي لكن رأسيته ارتطمت بالعارضة لتضيع فرصة هدف محقق على الفريق الإنجليزي.

وكاد ماتس هوميلز يسجل هدفا ثمينا لدورتموند بعدما حول عرضية ماركو رويس من خطأ برأسية قوية لكنها مرت أعلى المرمى بقليل.

وفي الدقيقة 75 أطلق فودين تسديدة صاروخية بيسراه من خارج منطقة الجزاء ارتطمت بالقائم الأيسر وسكنت الشباك لتعلن عن الهدف الثاني لسيتي.

وسيطر دورتموند على الكرة لكنه لم يشكل خطورة بعد الهدف الثاني لسيتي.

ولم يحدث جديد في الدقائق المتبقية من عمر اللقاء لينتهي بفوز سيتي بهدفين لهدف وتأهله إلى نصف نهائي دوري أبطال أوروبا.

التعليقات
قد ينال إعجابك