أبو ريدة: نحن المخطئون في أزمة تونس.. ولهذا لم أترشح لرئاسة كاف

الإثنين، 12 أبريل 2021 - 00:54

كتب : FilGoal

هاني أبو ريدة - قرعة أمم إفريقيا

يرى هاني أبو ريدة عضو المكتب التنفيذي للاتحادين الإفريقي والدولي، أن البعثة المصرية هي المسؤولة عن تفشي فيروس كورونا في صفوفها بمعسكر تونس على هامش المشاركة في بطولة شمال إفريقيا للشباب.

وقال أبو ريدة عبر أون تايم سبورتس 2: "لا أتأخر أبدا لو كان الأمر فيه جزء إداري، لكني لا أمثّل بلدا بعينها، مسؤوليتي إفريقيا بأكملها، ويجب أن نفكر في الآخرين".

وتابع: "هناك لجان في كاف تنظر بعين المنطق لكل الأحداث، يجب أن نفكر في الآخرين ألا نخسر أنفسنا".

وأشار: "في أزمة تونس تحدثوا عن عدم صحة المسحات، لكن لماذا لم نفكر في سبب عدم إصابة أي منتخبات أخرى غيرنا؟ لدينا مشكلة، لماذا نريد تحميل مشكلتنا للآخرين؟ كنت متابعا للموقف في تونس بشكل يومي، لكن لا يمكن أن تكون مخطئا وتخرج بهذا الكلام غير المقبول".

وتحوّل أبو ريدة لتبرير عدم ترشحه لرئاسة كاف: "المؤتمر الذي أقيم في المغرب قبل الانتخابات شهد اتفاقنا على مرشح واحد وهو موتسيبي، ذلك وضع الأمور في نصابها الصحيح، لأن غير ذلك كان سيصنع حساسيات كثيرة بعد الانتخابات".

وكشف: "هناك سياسات معينة في الاتحاد الإفريقي أنا أدرى بها، ولم أترشح لرئاسته لأني لست رئيسا للاتحاد المصري. من ضمن 36 مرشحا على مقاعد المكتب التنفيذي ورئيس الاتحاد، كنت أنا وموتسيبي فقط لا نرأس اتحادينا المحليين، وموتسيبي مالك لنادٍ كبير في جنوب إفريقيا (صن داونز)".

وعن تفاصيل إقامة دوري السوبر الإفريقي، قال أبو ريدة: "هذه اجتهادات حتى اللحظة، كرة القدم صناعة وبها جزء مالي كبير جدا".

لكنه كشف: "تفكيرنا حاليا منصب على إقامة دوري عالمي يشارك به 3 أو 4 فرق إفريقية حتى تواجه مستويات عالية مثل ليفربول، الأمر يتم دراسته من قبل فيفا وكاف، هذا هو التحدي الكبير الذي ينتظرنا".

وأكد: "حتى اللحظة أمم إفريقيا ستقام في موعدها بشهر يناير، خصوصا بعد نجاح استضافة الكاميرون لبطولة المحليين، هم يحاولون تطوير البنية التحتية وهذا مهم لكل إفريقيا، ذلك الغرض من إقامة البطولة كل عامين، حتى يتحدث تطوير في البلدان".

وتحوّل للحديث عن منتخب الفراعنة: "أتمنى أن يتمكن منتخب مصر من تجاوز المرحلة الأولى من تصفيات المونديال حتى نصل للمرة الثانية على التوالي، رغم أنني أرى إقامة التصفيات بنظام مباراة حاسمة أخيرة أمر صعب".

وتابع: "ضغط المباريات المحلية ليس له حل، فُرض علينا استكماله، هذا هو الواقع ويجب تقبله. رأينا ريال مدريد يخوض 3 مباريات في وقتٍ قصير مع عدد كبير من الإصابات دون أن يشتكي مدربه".

وشدد: "أدعم الحكام المصريين بشكل كبير لأننا نواجه العالم الخارجي، كمسؤول يجب ألا أقول غير ذلك".

وأتم كاشفا: "هذه الدورة ستكون الأخيرة لي في المكتب التنفيذي للاتحاد الدولي".

التعليقات
قد ينال إعجابك