يوم استعاد فيه ألفيش ذكريات لا ليجا.. فلامنجو يفوز بكأس سوبر البرازيل أمام بالميراس

الأحد، 11 أبريل 2021 - 20:18

كتب : إسلام أحمد

فلامنجو - كأس السوبر البرازيلي

توج فلامنجو بلقب كأس السوبر البرازيلي للمرة الثانية في تاريخه ليصبح الأكثر تتويجا باللقب، بالفوز على بالميراس.

المباراة التي أقيمت على ملعب ماني جارينيشيا انتهت بفوز الأحمر والأسود بركلات الترجيح 6-5 بعد نهاية الوقت الأصلي 2-2، وحصل فلامنجو على جائزة مالية قدرها 5 ملايين ريال برازيلي.

مباراة شهدت إثارة طيلة الـ 90 وتألق للحارسين في 18 ركلة ترجيح سُددت.

فلامنجو بطل الدوري البرازيلي 2020، أصبح أكثر فريق تتويجا بلقب كأس السوبر المحلي، بعدما تفوق على بالميراس بطل كأس البرازيل 2020.

وتعد نسخة 2021 هي الرابعة في تاريخ البطولة المحلية، إذ أقيمت مرتين فقط عامي 1990 و1991 وتوقفت ثم عادت مرة أخرى وأقيمت بدءا من الموسم الماضي.

وفاز جريميو بلقب نسخة 1990 وكورينثيانز حصد لقب 1991، وفاز فلامنجو الموسم الماضي باللقب بعد التفوق على أتليتكو باراناينسي بنتيجة 3-0.

وحصد روجيريو سيني المدير الفني لـ فلامنجو -حارس ساو باولو التاريخي- اللقب الثاني له مع فلامنجو بعدما حسم لقب الدوري في الجولة الأخيرة.

بينما خسر البرتغالي أبيل براجا المدير الفني لـ بالميراس فرصة التتويج بلقبه الثالث مع الأخضر، والأول في الأسبوع الجاري، إذ ينتظر أن يخوض لقاء الإياب من ريكوبا سود أمريكانا أمام ديفينيسا إي خوستيسيا الأرجنتيني بعد الفوز ذهابا 2-1 يوم الأربعاء المقبل. (طالع التفاصيل)

وبإمكان فيريرا أن يحصد لقب ريكوبا سود أمريكانا ليعزز رقمه كسادس أكثر مدرب تتويجا بالألقاب في تاريخ النادي، إذ يعد فاندرلي لوكسمبورجو الأكثر تتويجا مع النادي برصيد 8 ألقاب.

وصف المباراة

رافائيل فيجيا تقدم مبكرا بعد مرور دقيقتين بتسديدة من داخل منطقة الجزاء مستفيدا من غياب التغطية الدفاعية.

وفي الدقيقة 22 تعادل فلامنجو، مراوغة من فليبي لويس لثنائي دفاع الأخضر وسدد لترتد كرته من القائم لتصل إلى جابريل باربوسا الذي سدد بسهولة في الشباك الخالية.

وفي الدقيقة الرابعة من الوقت بدلا من الضائع للشوط الأول، سجل الأوروجوياني جيورجان دي أراسكايتا هدف التقدم للأحمر والأسود بتسديدة من على حدود منطقة الجزاء.

وقبل ربع ساعة من نهاية اللقاء سجل فيجيا هدف التعادل من علامة الجزاء بتسديدة على يسار الحارس دييجو ألفيش -حارس فالنسيا السابق-.

وفي الدقيقة الرابعة من الوقت بدلا من الضائع كاد فلامنجو أن يخطف هدف الفوز القاتل بتسديدة باغتت الحارس ويفيرتون لكنه أمسكها على خط المرمى قبل أن تسكن الشباك.

إثارة كبرى

شهدت ركلات الجزاء إثارة كبرى إذ سدد كل فريق 9 ركلات، سجل لاعبو فلامنجو 6 مقابل 5 لبالميراس.

وتألق ألفيش حارس فلامنجو في الزود عن مرماه إذ تصدى لـ 4 ركلات سددها لوان ودانيلو وجابريل مينينو ومايكي.

فيما تصدى ويفيرتون لـ ركلتين من ماتيوزينيو وبيبي فيما نابت العارضة عنه في التصدي لتسديدة فيليبي لويس.

الجدير بالذكر أن ألفيش الأكثر تصديا لركلات الجزاء في تاريخ الدوري الإسباني برصيد 23 ركلة بقميص فالنسيا.

ومنذ انضمامه إلى فلامنجو تصدى لـ 11 ركلة جزاء من أصل 39 سُددت على مرماه.

التعليقات
قد ينال إعجابك