الـ VAR يقف في وجه مصطفى محمد .. تعادل مخيب لجالاتا سراي أمام كاراجومروك

السبت، 10 أبريل 2021 - 20:08

كتب : FilGoal

مصطفى محمد يحتفل بهدفه في إيرزوروم سبور

واصل جالاتا سراي تفريطه في النقاط وابتعاد عن صراع اللقب أكثر بالتعادل على ملعب علي سامي يان بهدف بنتيجة 1-1 مع فاتح كاراجومروك في الجولة الـ 34 من الدوري التركي.

وشهدت المباراة مشاركة مصطفى محمد أساسيا وخرج في الدقيقة 83 من الشوط الثاني.

وأصبح رصيد جالاتا سراي 62 نقطة في المركز الثالث بفارق 5 نقاط عن بيشكتاش والذي يمتلك مواجهة يخوضها غدا الأحد أمام إيروزروم سبور.

فيما ظل كاراجومورك في المركز الثامن برصيد 49 نقطة.

وفشل جالاتا سراي في تحقيق الفوز للمباراة الثالث على التوالي من الفوز على قيصري سبور بنتيجة 3-0.

وواصل مصطفى محمد غيابه عن التسجيل مع جالاتا سراي للمباراة الخامسة على التوالي.

وشارك مصطفى محمد أساسيا رغم التقارير التي أشارت لإمكانية جلوسه على مقاعد البدلاء للمخضرم رادميل فالكاو.

ولم يحتج مصطفى محمد سوى 8 دقائق لهز الشباك مبكرا من انفراد على يسار الحارس لصالح أصحاب الأرض لكن الحكم ألغى الهدف بداعي لمسة يد على ريان بابل في بداية الهجمة، لتقف تقنية الفيديو في وجهه لأول مرة في اللقاء.

وفي الدقيقة 15 تحصل مصطفى على بطاقة صفراء بعد تدخل هوائي بالمرفق مع لاعبي كاراجومورك.

وواصل مصطفى نشاطه في الشوط الأول وبرأسية كاد أن يسجل هدف الأسود الأول لكن رأسيته أبعدها الحارس ببراعة في الدقيقة 33 بعيدا عن الشباك.

وكاد جالاتا سراي أن يسجل هدف التقدم في الشوط الأول لكن تسديدة الهولندي ريان بابل مرت بعرض المرمى ولم يستطع مصطفى محمد من اللحاق بها، فانتهى الشوط الأول بالتعادل السلبي.

سيطرة الأسود ظلت مستمرة في الشوط الثاني، وعلى عكس مجريات اللقاء استطاع أليساني نادو من تسجيل هدف التقدم للضيوف من متابعة لتسديدة ارتدت من يد الحارس فيرناندو موسليرا في الدقيقة 60.

رد جالاتا سراي جاء سريعا بعد دقيقيتن، إذ ضغط جيدشو فيرنانديش على مدافع الخصم ومرر إلى بابل الذي راوغ مدافع وسدد في أقصى الزواية اليسرى.

وفي الدقيقة 80 انقلبت أحداث اللقاء بعد طرد المدافع الهولندي ريان دونك عقب عرقلة مهاجم الخصم بعد العودة لتقنية الفيديو.

فقرر فاتح تريم المدير الفني لـ جالاتا سراي أن يسحب مصطفى محمد من أرض الملعب ويدفع بالمدافع الكونغولي كريستيان ليونداما لتأمين الدفاع قبل 7 دقائق على نهاية اللقاء.

الدقيقة 88 شهدت احتساب ركلة جزاء من حكم اللقاء وطرد ياري بالكوفيتش لكن تقنية الفيديو رفضت القرار وتراجع الحكم عن قراره.

8 دقائق وقت محتسب بدلا من ضائع لم تشهد جديد ليبتعد جالاتا سراي خطوة عن صراع اللقب.

التعليقات
قد ينال إعجابك