إبراهيموفيتش: شعرت كأنها أول مباراة دولية لي.. كان بإمكاني أن أفعل الكثير

الجمعة، 26 مارس 2021 - 13:29

كتب : FilGoal

زلاتان إبراهيموفيتش - السويد

كشف زلاتان إبراهيموفيتش عن شعوره لارتداء قميص منتخب السويد مجددا، بعد غياب 5 سنوات.

وشارك إبراهيموفيتش في فوز السويد على جورجيا بهدف دون مقابل في الجولة الأولى من تصفيات كأس العالم، وصنع الهدف الوحيد.

وقال إبراهيموفيتش لراديو سيفريج المحلي: "لقد شعرت بالارتياح. شعرت كأنها أول مباراة دولية لي. كانت مليئة بالأدرينالين".

وأضاف "أعتقد أنه كان بإمكاني أن أفعل الكثير، لكننا فزنا بالمباراة، وهذا هو أهم شيء".

فيما تحدث لصحيفة "لا جازيتا ديللو سبورت" الإيطالية: "شعرت بالفراشات في معدتي. لم أشعر بأي ضغط ولكني كنت متحمسا. كان ذلك رائعا وشعورا مميزا".

وتابع "قاتلنا بقوة، نحن متحدون، لكننا فقدنا شيئا ما. ربما أظهرنا الكثير من الاحترام تجاه جورجيا. لم تكن مباراة سهلة، لكننا استطعنا استعادة النقاط الثلاث".

وأردف "كان كليسون بالقرب مني. طالبني بتمرير الكرة قائلا: أنا خلفك، زلاتان، كنت أعرف مكانه، لذا كنت أتحكم في الكرة، ومررتها إليه".

وأتم "نحن نفتقد المشجعين. يمكنني التعامل مع الأمر، أنا معتاد على اللعب بدون جماهير، لكنني أفتقدهم. نريد أن يكون الشعب السويدي إلى جانبنا. إنهم يساعدوننا كثيرا".

السويدي احتاج فقط لـ 35 دقيقة من أجل صناعة أول هدف له مع المنتخب السويدي منذ 2016.

نجم ميلان المخضرم خاض مباراته الدولية الأولى منذ ظهوره الأخير في يورو 2016.

ولعب إبراهيموفيتش منذ البداية في خط الهجوم بجوار أليكساندر إيزاك لاعب ريال سوسيداد، قبل أن يغادر الملعب في الدقيقة 84 تاركا مكانه لـ روبن كوايسون.

التعليقات
قد ينال إعجابك