في لقاء الـ 6 أهداف.. تركيا تٌسقط هولندا بالأربعة وبوراك يكتب ما لم يحدث منذ 1980

الأربعاء، 24 مارس 2021 - 21:40

كتب : FilGoal

بوراك يلماز - هاكان تشالهان أوجلو - تركيا

تفوق المنتخب التركي على نظيره الهولندي بنتيجة 4-2 في المباراة الأولى للتصفيات الأوروبية المؤهلة لنهائيات كأس العالم 2022.

مباراة الجولة الأولى للمجموعة السابعة أقيمت على ملعب أتاتورك الأولمبي، وشهدت 6 أهداف وهاتريك للمخضرم بوراك يلماز وركلة جزاء مُهدرة.

وتصدر المنتخب التركي الترتيب برصيد 3 نقاط فيما تذيل نظيره الهولندي الترتيب بشكل مؤقت.

في الجولة المقبلة ستحل تركيا ضيفا ثقيلا على النرويج، فيما تستضيف هولندا نظيرتها لاتفيا.

وتعد تلك الخسارة الأولى لهولندا بالأربعة منذ أغسطس 2017 عندما سقطت أمام فرنسا برباعية دون مقابل.

وأصبح ممفيس ديباي أول لاعب هولندي يُهدر ركلة جزاء تصدى لها الحارس، منذ فرانك دي بور –مدربه الحالي- في يورو 2000 أمام إيطاليا في نصف النهائي.

فيما أصبح بوراك يلماز أول لاعب يسجل هاتريك في شباك هولندا منذ كلوس ألوفس منذ عام 1980.

التشكيل

بدأ سونول جونوش المدير الفني لتركيا بثلاثية هجومية تضم بوراك يلماز ومن خلفه هاكان تشالهان أوجلو ويوسف يازيتشي.

وفي المقابل فضَل فرانك دي بور بالبدء ب ستيفن بيرجوس ودونيل مالين وممفيس ديباي في خط الهجوم.

فيما شارك تيم كرول قبل دقائق من بداية اللقاء بعد إصابة ياسبر سيليسين في الإحماء.

وصف المباراة

في الدقيقة 15 ومن مرتدة سريعة سجل المنتخب التركي هدفه الأول، مجهود فردي من تشالهان أوجلو لتصل إلى بوراك يلماز الذي سدد كرة ارتطمت بيد ماتيس دي ليخت وغالطت الحارس وسكنت الشباك.

وفي الدقيقة 34 حصل أوكاي على ركلة جزاء انبرى لها القائد بنجاح وسددها على يمين حارس نورويتش سيتي بنجاح.

وفي الدقيقة الأولى من الشوط الثاني سدد هاكان تشالهان أوجلو كرة قوية على يسار الحارس هزت شباك الطواحين الهولندية.

تقدم بثلاثية بعد 46 دقيقة، هي ثاني أسرع ثلاثية تسكن شباك هولندا منذ السقوط أمام المجر بثلاثة أهداف عام 1961 في 36 دقيقة.

وأصبح صانع ألعاب ميلان الإيطالي أكثر لاعب يسجل أهدافا لمنتخب بلاده من خارج منطقة الجزاء من خوضه اللقاء الدولي الأول في 2013 برصيد 6 أهداف.

رد هولندي

تغييرات دي بور أحدثت الفارق لهولندا، دافي كلاسين استلم عرضية ممفيس ديباي بطريقة رائعة راوغ بها شالار سونجيو وأسكن الكرة في الشباك في الدقيقة 75.

وبعد دقيقة واحدة أضاف فرينكي دي يونج الهدف الثاني لهولندا بكرة ارتطمت بجسده بدلا من رأسه من عرضية ديباي وأعاد الآمال بتحقيق التعادل.

لكن القائد يلماز أنهى حظوظ هولندا في العودة بهدف رابع من ركلة حرة مباشرة على يسار كرول لم يستطع التصدي لها في الدقيقة 81.

وفي الدقيقة الرابعة من الوقت بدلا من الضائع أهدر ديباي ركلة جزاء تصدى لها الحارس، وانطلقت بعدها صافرة النهاية.

فوز هو ثاني على التوالي لتركيا منذ أن حققت الانتصار على هولندا في تصفيات يورو 2016 بنتيجة 3-0.

التعليقات
قد ينال إعجابك