ماذا ينتظر ميلان - اسكوديتو تاريخي وحلم عودة بعد غياب 7سنوات

الأربعاء، 24 مارس 2021 - 20:56

كتب : إسلام أحمد

ميلان

بين التأهل لدوري الأبطال وحلم قد يبدو شبه مستحيل بالفوز بلقب الدوري الإيطالي يتمحور الجزء الأخير من موسم ميلان.

منذ موسم 2012-13 والذي حصد فيه ميلان المركز الثالث برصيد 72 نقطة لم يصل الفرق إلى أكثر من 68 نقطة في المواسم السبعة التالية.

ووفقا لأداء الفريق الموسم الحالي ومع تبقي 30 نقطة فمن الممكن أن يتخطى الديافولو هذا العدد من النقاط.

آخر فريق توُج بلقب الدوري قبل هيمنة يوفنتوس، يأمل أن يُنهى سنواته العجاف من الألقاب منذ 2016 عندما فاز بلقب السوبر على حساب البيانكونيري، وقد يكون الإسكوديتو لقبا تاريخيا رغم تراجع النتائج مؤخرا.

بعد نهاية التوقف الدولي، سنكون على موعد مع الفترة الحاسمة لموسم شاق.

الدوريات الأوروبية وصلت للمرحلة الأهم، تظهر بوادر هوية البطل وتحدد ملامح المسابقات المحلية والقارية.

FilGoal.com يقربكم أكثر من الفرق الأوروبية الكبرى قبل العودة مرة أخرى للمنافسات، لتعرف ماذا ينتظرهم في شهري أبريل ومايو.

الموقف والهدف

الموقف: يحتل ميلان المركز الثاني في ترتيب الدوري الإيطالي برصيد 59 نقطة بفارق 6 نقاط عن إنتر والذي يمتلك مباراة مؤجلة.

ودع الفريق كأس إيطاليا من ربع النهائي أمام إنتر، وخرج من الدوري الأوروبي بالخسارة من مانشستر يونايتد الإنجليزي.

الهدف: بعد التوديع الأوروبي أمام الشياطين الحُمر كانت تعليقات اللاعبين وعلى رأسهم ستيفانو بيولي المدير الفني وزلاتان إبراهيموفيتش هداف الفريق هي السعي للفوز بلقب الدوري الإيطالي.

لكن الهدف الرئيسي والمعروف للجميع هو العودة لدوري أبطال أوروبا لأول مرة منذ 2014، باحتلال المراكز الأربعة الأولى في جدول ترتيب المسابقة.

AC Milan executive Gazidis leads revival of Serie A powerhouse | Daily Sabah

المنافسون

10 مباريات تنتظر الروسونيري في الموسم الحالي وسيخوضها كمباريات كؤوس من أجل التشبث بإمكانية حصد لقب الدوري حال تعثر إنتر، وللحصول على الأفضلية للمشاركة في دوري الأبطال الموسم المقبل.

الفارق بين ميلان الثاني ولاتسيو السابع 10 نقاط فقط ويمتلك لاتسيو ويوفنتوس ونابولي –أبرز منافسي ميلان على مقعد الأبطال- مباراة مؤجلة، وهو ما يوضح صعوبة حسم الأمور بشكل مبكر.

يعود ميلان من التوقف الدولي وسيكون أمامه 3 مواجهات مع النصف الثاني من الترتيب، ضد سامبدوريا وبارما وجنوى.

في 21 أبريل المقبل يلتقي ميلان مع ساسولو ثم يحل ضيفا على لاتسيو، ويعود لاستضافة بينفينتو.

المباراة الأهم ستكون أمام يوفنتوس في ملعب أليانز ستيديوم في التاسع من مايو، لأنها قد تكون مواجهة حسم الوصافة أو لإشعال المنافسة على صدارة الكالتشيو.

في الجولات الثلاثة الأخيرة، سيلتقي ميلان مع تورينو ثم كالياري وفي الجولة الأخيرة يحل ضيفا ثقيلا على أتالانتا.

3 مواجهات لميلان ضد لاتسيو ويوفنتوس وفي الجولة الأخيرة ضد أتالانتا وجميعها ستكون بـ 6 نقاط كونهم خصوم مباشرين على مقعد دوري الأبطال.

المدير الفني

لا توجد أي مؤشرات على إمكانية إقالة ستيفانو بيولي.

إذا استطاع بيولي قيادة الفريق للتأهل لدوري الأبطال سيكون حقق هدف مشروع ميلان وبالتالي لن يكون هناك داع لرحيله خاصة أنه مرتبط بعقد يمتد لصيف 2022.

خسارة مقعد دوري الأبطال قد يزعزع استقرار الفريق وهو ما قد ينتهي بإقالة الإيطالي من مقعده.

Stefano Pioli plays down the importance of AC Milan's clash with Manchester  United | Forza Italian Football

الغيابات

تراجع مستوى ميلان مع بداية 2021 يعود للغيابات المؤثرة في الفريق الذي لم يكتمل، فتعرض الفريق للخسارة في المباراة الحاسمة.

لكن قبل التوقف الدولي استعاد ميلان خدمات هاكان تشالهان أوجلو وزلاتان إبراهيموفيتش وإسماعيل بن ناصر، وصار الفرق شبه مكتملا.

في الوقت الحالي يغيب أليسيو رومانيولي ودافيدي كالابريا ودانييل مالديني وأنتي ريبيتش ورافائيل لياو وماريو ماندجوكيتش.

كالابريا قد تتأخر عودته إلى منتصف أبريل، فيما من المتوقع أن يصبح الفريق كامل العدد عقب نهاية التوقف الدولي.

التوقع

وفقا لموقع Stats Perform بعد نهاية الدور الأول، فأن فرص أن يُنهى ميلان الدوري في الوصافة أكبر من أن يحقق لقب الإسكوديتو.

21.4% أن يحصد ميلان الوصافة، مقابل 21.3% في حصد اللقب، وهي نسبة أقل من إنتر ويوفنتوس.

فيما يمتلك الروسونيري فرصة 19.1% في احتلال المركز الثالث و15.1% للمركز الرابع.

لكن فرص خروج ميلان من المربع الذهبي تكاد تصل إلى 23% باحتلال أحد المراكز من الخامس إلى الثامن.

التعليقات
قد ينال إعجابك