يوفنتوس يكرم رونالدو بقميص خاص

الأحد، 21 مارس 2021 - 16:46

كتب : FilGoal

كريستيانو رونالدو - يوفنتوس - كروتوني

كرم نادي يوفنتوس نجمه كريستيانو رونالدو بقميص خاص قبل انطلاق مباراة الفريق ضد بينيفنتو يوم الأحد في الدوري الإيطالي.

وحرص أندريا أنيلي رئيس السيدة العجوز على تكريم رونالدو داخل أرض الملعب بمنحه قميص يوفنتوس الذي يحمل رقم 770، وهو عدد أهدافه الحالي في مسيرته الاحترافية.

وكتب على القميص G.O.A.T اختصارا لجملة الأعظم في التاريخ.

كريستيانو رونالدو أسطورة كرة القدم وهداف يوفنتوس، أعلن قبل أيام عن تحطيمه رسميا رقم بيليه ليصير هدافا تاريخيا للعبة.

ورغم تأكيد العديد من الإحصاءات والمؤرخين في الفترة الماضية أن رونالدو بات هدافا تاريخيا لكرة القدم، لكن النجم البرتغالي لم يعترف بذلك إلا بعد نهاية مباراة فريقه أمام كالياري والتي عرفت تسجيله 3 أهداف ليصل إلى 770 هدفا في مسيرته.

وكتب رونالدو عبر صفحته في فيسبوك بعد المباراة:

"الأسابيع القليلة الماضية امتلأت بأنباء وإحصاءات تعتبرني الهداف الأكبر في تاريخ كرة القدم، متخطيا أهداف بيليه الـ 757 الرسمية، ورغم أنني كنت ممتنا لهذا التقدير، ولكن الوقت قد حان الآن لأشرح سبب عدم اعترافي بهذا الرقم حتى تلك اللحظة.

بسبب عشقي الأبدي وغير المشروط للسيد إدسون أرانتيس دو ناسيمينتو، ولاحترامي لكرة القدم في منتصف القرن العشرين، دُفعت إلى الاعتراف بالأهداف الـ 767 التي سجلها، باحتساب 9 أهداف سجلها لفريق ولاية ساو باولو، بالإضافة إلى الهدف الوحيد الذي سجله مع المنتخب البرازيلي العسكري، بصفتها أهداف رسمية. صحيح أن كرة القدم والعالم قد تغيرا منذ ذلك الحين، ولكن هذا لا يعني أبدا أن نقوم بمحو التاريخ وفقا لأهوائنا.

اليوم وبوصولي للهدف الرسمي رقم 770 في مسيرتي الاحترافية، فكلماتي الأولى تذهب مباشرةً إلى بيليه. ليس هناك لاعب في العالم لم يترعرع وهو يسمع حكايات عن مباريات وأهداف وإنجازات بيليه، وأنا لست استثناءً، ولهذا أنا أشعر بفخر وسعادة بالغة بأن صرت الهداف الأكبر في التاريخ، متخطيا رقم بيليه القياسي، شيء لم يكن ممكنا أن أحلم به كطفل صغير من ماديرا.

شكرا لكل من ساهموا في رحلتي. أقول لزملائي ومنافسيني ولجماهير اللعبة الجميلة في كل أنحاء العالم، وفوق ذلك عائلتي وأصدقائي المقربين، صدقوني عندما أقول إنني لم أكن لأحقق ذلك دونكم.

الآن لا أطيق انتظار المباريات المقبلة والتحديات، الأرقام القياسية المقبلة والألقاب. صدقوني، القصة أبعد ما يكون عن النهاية. المستقبل هو غدا وهناك الكثير لأفوز به مع يوفنتوس والبرتغال".

على الجانب الآخر، صدّق الأسطورة بيليه على رقم رونالدو واعترف بتحطيمه رقمه في تغريدة عبر تويتر قائلا: "يا لها من رحلة رائعة تلك التي تعيشها يا كريستيانو، أنا أعشقك للغاية وهذا ليس سرا. أبارك لك على تحطيم رقمي القياسي للأهداف في المباريات الرسمية. أنشر هذه الصورة على شرفك بكثير من العاطفة كرمزية لصداقتنا التي تمتد لسنوات عديدة".

وأثارت أرقام بيليه التهديفي جدلا كبيرا منذ اعتزاله قبل عدة عقود، إذ يزعم أنه سجل 1279 هدفا في 1363 مباراة، لكنه احتسب بذلك أهدافه في المباريات الودية والجولات العالمية مع فريقه سانتوس.

التعليقات
قد ينال إعجابك