شديد قناوي: حزنت لعدم تقدير تاريخي في الأهلي.. ورفضت حضور تكريم لقب الكونفدرالية

السبت، 06 مارس 2021 - 10:47

كتب : FilGoal

الاهلى شديد

أبدى أحمد شديد قناوي لاعب المصري حزنه من الطريقة التي رحل بها عن الأهلي في 2014، مشيرا إلى رفضه حضور تكريم النادي للفريق بعد تتويجه بالكونفدرالية.

ورحل شديد (35 عاما) عن الأهلي مرة أخرى في 2014، بعدما ترك الفريق لأول مرة في 2008 وعاد له في 2011 بعد 3 سنوات قضاها في المصري.

وقال شديد في حديثه مع قناة أون تايم سبورتس:"خبر رحيلي جائني وأنا على كوبري أكتوبر، بعد 21 لقبا مع الأهلي، هاتفني وقتها علاء عبد الصادق، حين جاء (خوان كارلوس) جاريدو لم يرد بقائي، لم أحصل على تكريم أو أي شيء".

وأضاف الظهير الأيسر السابق لطلائع الجيش وأسوان والإنتاج الحربي "اتخذت قرارا بعدم حضور التكريم الخاص بلقب الكونفدرالية، حزنت مما حدث، لم أجد تقديرا. الكيان؟ الأفراد استمروا في مناصبهم في النادي".

واستمر "لم أهتم بالحصول على ميدالية الكونفدرالية طالما لم يقدرني أحد، هذا يعني أنني لم أسهم في اللقب. في المرة الأولى حين رحلت كابتن (محمود) الخطيب عارض قرار مانويل جوزيه".

صعد شديد للفريق الأول في الأهلي في 2005، وبعد 3 سنوات رحل إلى المصري قبل أن يعود للقلعة الحمراء في 2011.

وانتهت رحلة شديد مع الأهلي في نهاية موسم 2013-2014، مع قدوم الإسباني جاريدو لقيادة القلعة الحمراء.

وتوج جاريدو بلقب السوبر المصري وكأس الكونفدرالية قبل أن يرحل قبل نهاية موسم 2014-2015 الذي خسر الأهلي فيه لقبي الدوري وكأس مصر.

التعليقات
قد ينال إعجابك