براعة ميريت تُفسد احتفالية كيلليني.. نابولي ينتصر على يوفنتوس

السبت، 13 فبراير 2021 - 21:10

كتب : FilGoal

لورينزو إنسيني يحتفل بهدفه ضد يوفنتوس

فاز نابولي على يوفنتوس بهدف في المباراة التي أُقيمت على ملعب دييجو أرماندو مارادونا ضمن الجولة 22 للدوري الإيطالي.

وسجل لورينزو إنسيني هدف اللقاء الوحيد في الدقيقة 31 من ركلة جزاء.

الانتصار رفع رصيد نابولي للنقطة 40 من 21 مباراة ليحتل المركز الرابع، فيما تجمد رصيد نابولي عند النقطة 42 من 21 مباراة في المركز الثالث.

التشكيل

اعتمد أندريا بيرلو المدير الفني ليوفنتوس على كريستيانو رونالدو وألفارو موراتا في هجوم الفريق، بسبب التفاهم بين اللاعبين إذ صنع موراتا 4 أهداف لرونالدو في الدوري.

أما جينارو جاتوزو فقد دفع بـ فيكتور أوسيمين في خط الهجوم.

أرقام قياسية

هدف إنسيني جعله سابع لاعب في تاريخ نابولي يسجل 100 هدفا مع الفريق، لكنه أصبح أول لاعب مولود في إيطاليا يحقق هذا الإنجاز.

وتعد المباراة هي الأولى بين أندريا بيرلو مدرب يوفنتوس وجينارو جاتوزو مدرب نابولي في الدوري الإيطالي.

أما جورجيو كيلليني فاحتفل بوصوله للمباراة رقم 400 في الدوري الإيطالي، بعدما شارك في 363 مباراة مع يوفنتوس، و37 مع فيورنتينا، كما أنه وصل للمباراة رقم 500 التي يلعبها كأساسي مع يوفنتوس في كل المسابقات.

وصف المباراة

الشوط الأول

بدأ اللقاء باستحواذ لصالح يوفنتوس، بحثا عن تسجيل هدف سريع وأرسل كريستيانو رونالدو كرة عرضية أبعدها الدفاع إلى ركنية.

وحول أدريان رابيو الركنية برأسه لكنها مرت فوق العارضة.

بعدها سدد ألفارو موراتا كرة من داخل منطقة الجزاء إلا أنها ذهبت بعيدا عن القائمين والعارضة.

أول خطورة لنابولي كانت عن طريق ماتيو بوليتانو الذي سدد من خارط منطقة الجزاء لكن الكرة مرت بجوار القائم الأيسر.

وفرط هيرفينج لوزانو في فرصة تسجيل الأول لنابولي بعدما حول العرضية التي لُعبت له من الجانب الأيسر بعيدا عن المرمى رغم تواجده في منطقة الـ6 ياردات.

وارتكب جورجيو كيلليني مخالفة داخل منطقة الجزاء لكن حكم اللقاء لم يحتسب أي شيء، إلا أن حكم الفيديو المساعد أشار إلى أنها ركلة جزاء.

وحول إنسيني ركلة الجزاء بنجاح في مرمى الحارس فويتشيك تشيزيني.

شوط يوفنتوس

في الشوط الثاني ضغط يوفنتوس بقوة طوال اللقاء لإدراك التعادل والعودة في النتيجة لكن كل محاولات الفريق فشلت بسبب تألق الحارس أليكس ميريت.

أول محاولة في الشوط الثاني كانت عن طريق رونالدو الذي سدد كرة قوية لكن ميريت أمسكها بثبات.

بعدها نفذ رونالدو ركلة حرة مباشرة بالقرب من منطقة الجزاء لكنها مرت من فوق العارضة.

وسدد فيدريكو كييزا كرة قوية من داخل منطقة الجزاء على يسار ميريت لكن حارس نابولي تصدى لها ببراعة.

وأطلق أليكس ساندرو قذيفة من الجانب الأيسر لتمر بجوار القائم الأيسر بقليل.

وحاول كييزا مجددا وسدد كرة قوية لكن ميريت واصل التألق.

وفي الدقيقة الأخيرة أنقذ ميريت رأسية خطيرة من رونالدو وأبعدها عن مرماه ليضمن لفريقه نقاط المباراة.

ويلعب نابولي ضد أتالانتا في الجولة المقبلة، بينما يلعب يوفنتوس ضد كروتوني.

التعليقات
قد ينال إعجابك