الجهاز الطبي لـ الأهلي يتحدث عن تجهيز اللاعبين لـ كأس العالم للأندية وموقف الإصابات قبل بايرن

الأحد، 07 فبراير 2021 - 10:55

كتب : حسام نور الدين

محمد هاني - بدر بانون - أيمن أشرف

قال أحمد أبو عبلة، رئيس الجهاز الطبي بالفريق، إن هناك جهودا كبيرة بذلها الجميع على الصعيد الطبي خلال الفترة الماضية، وذلك من قبل السفر إلى قطر للمشاركة في كأس العالم للأندية.

أضاف: "الجميع يسعي لتجهيز اللاعبين ووضعهم تحت تصرف الجهاز الفني، وهناك اجتماعات مكثفة مع المدير الفني، وسيد عبد الحفيظ، مدير الكرة من أجل التحضير للمباريات على الصعيد الطبي بالنسبة لنا".

وأوضح أبو عبلة في تصريحات للموقع الرسمي للأهلي: "نجحنا في تجهيز محمد هاني وحسين الشحات قبل مباراة الدحيل القطري وشارك الثنائي في المباراة بشكل كامل".

وأكد أن "مدافع الفريق بدر بانون تعرض للإصابة قبل مباراة الدحيل القطري ولكن الجهاز الطبي نجح في التعامل مع الأمر، وقام بتجهيز اللاعب بشكل جيد جدا وشارك بقوة في المباراة الاولي بكأس العالم للأندية".

واشار أبو عبلة إلى أنه بعد مباراة الدحيل كانت هناك إصابات خفيفة للغاية، حيث "تعرض عمرو السولية لكدمة بسيطة في كاحل القدم، كما تعرض مروان محسن لكدمة بسيطة أيضا في الضلوع، ولكن هذا الأمر لم ولن يعوق تواجدهما وجاهزيتهما لمباراة بايرن ميونيخ المقبلة".

من جانبه قال محمد وفائي طبيب العلاج الطبيعي بالفريق، إن الجهاز الطبي بذل جهودا كبيرة مع المغربي بدر بانون قبل مباراة الدحيل، حيث امتد الأمر إلى السهر حتى الساعات الأولى من صباح اليوم الذي سبق المباراة مباشرة؛ من أجل تجهيز اللاعب للتواجد بشكل أساسي في المباراة، بعد تعرضه لإصابة تم تشخصيها وقتها بأنها التواء في كاحل القدم.

وذكر وفائي أنه قام بعمل اختبارات للاعب المغربي ليلة المباراة خلال المران الأخير ونجح في اجتيازها ليؤكد جاهزيته للمباراة.

وأضاف: "الأمر أيضا كان متعلقا بإصابة حسين الشحات ومحمد هاني، لاعبي الفريق قبل السفر إلى قطر حيث تم اصطحاب جميع اللاعبين، وقمنا بوضع برنامج علاجي وتأهيلي للثنائي استمر 3 أيام، وبعدها منحنا الجهاز الفني الضوء الأخضر للاستعانة بهما بعد مشاركتهما بشكل تدريجي في التدريبات الجماعية".

وانتقل طبيب العلاج الطبيعي بالفريق للحديث عن وليد سليمان لاعب الفريق، مؤكدًا اقتراب اللاعب من العودة إلى التدريبات الجماعية خلال ثلاثة أسابيع على أكثر.

وأوضح أن الجهاز الطبي قرر عدم المجازفة باللاعب في كأس العالم للأندية؛ من أجل الحفاظ على سلامته، خاصة أن إصابته بمزق في وتر العضلة الخلفية وهي من الاصابات التي تحتاج إلى التعافي منها بشكل جيد جدا؛ لتجنب تجددها، ومن ثم أكدنا للجهاز الفني عدم قدرة اللاعب على المشاركة في المباريات، خاصة أن الإصابة التي تعرض لها تحتاج ما لا يقل على ٦ أسابيع للتعافي منها.

من جانبه قال عبد المجيد إبراهيم أمين، طبيب العلاج الطبيعي بالفريق، إن الجهاز الطبي يبذل جهودا كبيرة؛ من أجل تجهيز اللاعبين في ظل ضغط المباريات التي يخوضها الفريق.

وأضاف: "نقوم بتجهيز اللاعبين من خلال أحدث أجهزة العلاج الطبيعي والاستشفاء المتواجدة بالنادي، والتي تم إضافة الجديد منها مؤخرا بما يخدم صالح الفريق في المناسبات المختلفة".

وأوضح أن مجلس إدارة النادي برئاسة محمود الخطيب يقدم كافة سبل الدعم للجهاز الطبي على صعيد تحديث الأجهزة الطبية، وشراء أفضل الأدوات والمعدات الحديثة التي تساعدنا في شفاء اللاعبين من الاصابات العضلية الناتجة عن ضغط المباريات.

وأردف "عملية الاستشفاء والبرامج الخاصة بهذا الأمر يتم تنفيذها بدقة مع اللاعبين؛ من أجل تجهيزهم بشكل دائم للمباريات، يتعاون جميع اللاعبين بشكل أكثر من رائع مع الجهاز الطبي؛ من أجل إعدادهم للمباريات".

وأشار الدكتور عبد المجيد إبراهيم إلى أن جلسات العلاج الطبيعي المكثفة والبرامج التي نفذها اللاعبون قبل الحضور للمشاركة في كأس العالم للأندية أتت بثمارها في المباراة الأولى أمام الدحيل، والتي شهدت مشاركة ثنائي عائد من الإصابة، وهما محمد هاني وحسين الشحات، بالإضافة إلي تجهيز بدر بانون أيضا بشكل سريع جدا، بعد إصابته في المران قبل الأخير.

التعليقات
قد ينال إعجابك