الانتصار الأول لسولشاير أمام كلوب.. يونايتد يُقصي ليفربول من الكأس في مباراة مثيرة

الأحد، 24 يناير 2021 - 21:10

كتب : FilGoal

مانشستر يونايتد ضد ليفربول في كأس الاتحاد الإنجليزي

نجح نادي مانشستر يونايتد في إقصاء ليفربول من دور الـ32 من بطولة كأس الاتحاد الإنجليزي بعد الفوز بنتيجة 3-2 اليوم الأحد.

سجل أهداف يونايتد كل من ماركوس راشفورد ومايسون جرينوود والبديل برونو فيرنانديز، فيما سجل محمد صلاح هدفي الحمر.

لم تدخر المباراة من وقتها سوى 10 دقائق حتى تبدأ الإثارة وحبس الأنفاس حتى رمقها الأخير، إذ كاد مانشستر يونايتد أن يباغت ليفربول في الدقيقة الـ10 بعدما قطع دوني فان دي بيك الكرة وغالط دفاع ليفربول وأرسل تمريرة خطيرة على الطرف الأيمن من منتصف الملعب إلى مايسون جرينوود الذي انطلق وواجه أليسون وسدد لكن الحارس تألق.

وكاد مانشستر يونايتد أن يسجل الهدف الأول في الدقيقة 14، بعدما قطع إدينسون كافاني الكرة في وسط الملعب وانطلق في مرتدة سريعة، ومرر الكرة إلى مايسون جرينوود على الطرف الأيمن وسدد لكن الكرة اصطدمت بالشباك من الخارج.

وسجل محمد صلاح الهدف الأول لليفربول بعد تمريرة بينية رائعة للغاية من روبيرتو فيرمينو ليسكنها الدولي المصري بطريقة جميلة أعلى دين هندرسون حارس يونايتد في الدقيقة 18.

وتعادل مانشستر يونايتد في الدقيقة 26 بعد هجمة قطعها بول بوجبا ومررها دوني فان دي بيك إلى راشفو الذي انطلق جهة اليسار وأرسل تمريرة متقنة إلى جرينوود الذي سجل الأول ببراعة.

واقترب يونايتد من إضافة الهدف الثاني بعد هجمة خطيرة وتمريرة من راشفورد داخل منطقة الجزاء إلى فان دي بيك الذي أرسل الكرة بالعرض والمرمى خال، لكن لم يتواجد أحد من لاعبي يونايتد ليسجلها في الدقيقة 27.

وهدد مانشستر يونايتد مرمى ليفربول مجددا في الدقيقة 44 بعد انطلاق من جهة لوك شاو تصدى لها أليسون لتعود الكرة إلى سكوت ماكتوميناي على حافة منطقة الجزاء الذي سدد لكن تياجو ألكانتارا أنقذ الموقف.

وقبل نهاية الشوط الأول بلحظات انطلق ماركوس راشفورد في الدقيقة الأولى والوحيدة من الوقت المحتسب بدلا من الضائع ثم أرسل تمريرة إلى جرينوود الذي مهد الكرة أمام بوجبا ليسدد لكنها مرت بجوار قائم مرمى أليسون.

وأضاف مانشستر يونايتد الهدف الثاني في الدقيقة 48 بعد ضغط في وسط الملعب لتصل الكرة إلى كافاني الذي يمررها إلى جرينوود الذي أرسل تمريرة مماثلة للتي مررها له راشفورد في الشوط الأول، ليسجل ماركوس راشفورد الهدف الثاني ليونايتد من انفراد.

وأرسل تياجو عرضية خطيرة للغاية في الدقيقة 58 وصلت إلى جيمس ميلنر الذي أهدر فرصة تهديفية محققة.

وأخطأ كافاني في التعامل مع تمريرة مرسلة من دفاعات يونايتد في الدقيقة 59 لتصل إلى جيمس ميلنر الذي مرر الكرة إلى روبيرتو فيرمينو الذي مرر إلى ميلنر مجددا ثم إلى صلاح الذي سجل الهدف الثاني له ولليفربول ببراعة.

وكاد صلاح أن يضيف ثالث الأهداف له ولفريقه في الدقيقة 67 بعد انطلاق بسرعته وانفراد بهندرسون حارس يونايتد لكن الأخير تألق وأنقذ مرماه.

وأضاف مانشستر يونايتد الهدف الثالث في الدقيقة 73 بعد ركلة حرة مباشرة نفذها البديل برونو فيرنانديز ببراعة شديدة لتسكن شباك أليسون.

وأرسل برونو عرضية خطيرة للغاية في الدقيقة 88 على رأس إدينسون كافاني الذي أرسل رأسية متقنة للغاية لكن القائم تعاطف مع أليسون حارس ليفربول وأبعد الكرة.

ويستعد مانشستر يونايتد بعد هذا الفوز لمواجهة وست هام يونايتد في الجولة الخامسة من كأس الاتحاد أحد أيام 9-11 فبراير المقبلين.

ويعد هذا هو المكسب الأول لأولي جونار سولشاير مدرب مانشستر يونايتد في تاريخ مواجهاته أمام يورجن كلوب مدرب ليفربول، بعد 3 تعادلات وخسارة.

وفي خمس مواجهات مباشرة بين المدربين، سجل يونايتد 4 أهداف واستقبل 5 أهداف.

كما أن هذا هو الانتصار الأول ليونايتد في الجولة الرابعة من الكأس ضد ليفربول بعد أن كان قد خسر في آخر مواجهة جمعت الفريقين في نفس الدور في موسم 2011-2012 بنتيجة 2-1.

التعليقات
قد ينال إعجابك