مونديال اليد - ماذا يحتاج كل منتخب من أجل التأهل لربع النهائي.. حسم مجموعة واحدة

الأحد، 24 يناير 2021 - 12:05

كتب : FilGoal

لاعبو منتخب مصر لليد يجرون عمليات الإحماء قبل لقاء الاتحاد الروسي

تنطلق اليوم الأحد مباريات الجولة الثالثة والختامية من الدور الرئيسي لبطولة العالم لرجال كرة اليد والمقامة في مصر حتى 31 من شهر يناير الجاري.

حسمت ثلاثة منتخبات فقط مقاعدها في ربع نهائي البطولة وهم المجر وإسبانيا والدنمارك، بينما يتم حسم خمسة مقاعد أخرى في الجولة المتبقية.

تقام اليوم الأحد منافسات الجولة الختامية للمجموعتين الثالثة والرابعة والتي لم يضمن أي منتخب منها تأهله لربع النهائي، بينما غدا تختتم منافسات الدور الرئيسي بالمجموعتين الأولى والثانية.

موقف كل المجموعات من ربع النهائي:

المجموعة الأولى

تغلب منتخب المجر على بولندا، كما فاز فريق إسبانيا على أوروجواي ليضم المنتخبان تأهلهما إلى ربع النهائي وجاء الترتيب كالآتي

المجر 8 نقاط (+37)

إسبانيا 7 نقاط (+20)

ألمانيا 4 نقاط (+31)

بولندا 4 نقاط (+19)

البرازيل 1 نقطة (-23)

أوروجواي 0 نقاط (-84)

تختتم منافسات الدور الختامي للمجموعة يوم الإثنين، وتحسم مواجهة إسبانيا والمجر صدارة المجموعة لتحديد منافس ربع النهائي.

المجموعة الثانية

حسم منتخب الدنمارك تأهله إلى ربع النهائي، بعد فوزه على اليابان، بينما مفاجأة فوز الأرجنتين على كرواتيا أشعلت الصراع بين ثلاث منتخبات على بطاقة التأهل الثانية وجاء الترتيب كالآتي:

الدنمارك 8 نقاط (+41)

الأرجنتين 6 نقاط (0)

كرواتيا 5 نقاط (+8)

قطر 4 نقاط (-4)

اليابان 1 نقطة (-13)

البحرين 0 نقاط (-32)

ضمن منتخب الدنمارك تأهله في صدارة المجموعة رسميا قبل مواجهة كرواتيا، بينما مواجهة قطر والأرجنتين ستكون حاسمة في تحديد المتأهل الثاني مع الدنمارك بعد انتظار نتيجة مواجهتها أمام كرواتيا.

الأرجنتين: الفوز أو التعادل أمام قطر يصعد بالفريق إلى ربع النهائي للمرة الأولى في التاريخ، أما الخسارة فتطيح بحلم التانجو.

كرواتيا: لا بديل للفريق عن فوزه ضد الدنمارك في الجولة الختامية مع خسارة الأرجنتين أمام قطر من أجل التأهل.

قطر: يحتاج الفريق للفوز ضد الأرجنتين مع خسارة كرواتيا أمام الدنمارك من أجل التأهل.

المجموعة الثالثة

تنحصر المنافسة بين ثلاث منتخبات على بطاقتي التأهل إلى ربع النهائي وهم فرنسا والنرويج والبرتغال والترتيب الحالي قبل الجولة الأخيرة كالآتي:

فرنسا 8 نقاط (+10)

النرويج 6 نقاط (+16)

البرتغال 6 نقاط (+12)

أيسلندا 2 نقطة (+9)

سويسرا 2 نقطة (-9)

الجزائر 0 نقاط (-38)

فرنسا: يحتاج منتخب الديوك إلى الفوز أو التعادل أمام البرتغال لضمان التأهل لربع النهائي وسيكون ذلك من قمة المجموعة، الخسارة قد تعقد الحسابات*.

البرتغال: الفوز ضد فرنسا يعني تأهل الفريق إلى ربع النهائي وفارق الأهداف في النتيجة يحسم صاحب البطاقة الثانية بين فرنسا والنرويج*.

النرويج: يحتاج المنتخب تعادل أو خسارة البرتغال أمام فرنسا ليتأهل الفريق حالة فوزه على أيسلندا.

*في حالة فوز البرتغال ضد فرنسا، والنرويج أمام أيسلندا تتساوى منتخبات فرنسا والبرتغال والنرويج ولكل منهم 8 نقاط، في تلك الحالة يتم اللجوء لنتائج الفرق الثلاثة مع إلغاء نتائجهم أمام الفرق الأخرى.

*قبل الجولة الأخيرة وبنتائج الثلاثة منتخبات المتنافسة فارق الأهداف لفرنسا (+4) والبرتغال (-1) أما النرويج فتم حسم موقفها في تلك الحالة وفارق الأهداف سيظل (-3)

*في حالة تساوي الثلاثة منتخبات في النقاط تتأهل البرتغال مباشرة وإذا كان فارق الأهداف في المباراة أمام فرنسا أقل من 7 أهداف يلحق بهم الديوك أما إذا كان أكثر من 7 أهداف تلحق النرويج بالبرتغال.

المجموعة الرابعة

تتنافس 4 منتخبات في تلك المجموعة على بطاقتي التأهل إلى ربع النهائي وهم السويد ومصر والاتحاد الروسي وسلوفينيا والترتيب قبل الجولة الأخيرة كالآتي:

مصر 6 نقاط (+32)

السويد 6 نقاط (+13)

الاتحاد الروسي 5 نقاط (+13)

سلوفينيا 5 نقاط (+8)

بيلاروسيا 2 نقطة (-13)

مقدونيا الشمالية 0 نقاط (-53)

يلعب منتخب مصر أمام سلوفينيا، بينما تواجه السويد فريق الاتحاد الروسي لحسم بطاقتي التأهل من المجموعة.

السويد: الفوز يعني التأهل في الصدارة، والتعادل يعني صعود الفريق في انتظار تحديد المركز الأول أم الثاني.

في حالة خسارة السويد تودع البطولة وتحدد نتيجة مواجهة مصر أمام سلوفينيا المتأهل الثاني.

مصر: الفوز أو التعادل يعني تأهل مصر ويتحدد المركز بناء على نتيجة مواجهة السويد ضد الاتحاد الروسي، أما في حالة الخسارة فيودع الفريق البطولة.

الاتحاد الروسي: الفوز ضد السويد يعني التأهل لربع النهائي وينتظر وقتها الفريق تحديد مركزه من نتيجة مباراة مصر أمام سلوفينيا، التعادل أو الخسارة تعني خروج الفريق.

سلوفينيا: لا بديل عن الفوز للمنتخب السلوفيني من أجل التأهل لربع النهائي، أما التعادل أو الخسارة فيطيح بحلم الفريق من الصعود.

التعليقات
قد ينال إعجابك