حوار - مدرب ألمانيا لليد: مهمتي تاريخية في مصر 2021.. وأهدافنا كبيرة

الأحد، 03 يناير 2021 - 12:25

كتب : FilGoal

ألفريد جيسلاسون مدرب ألمانيا لكرة اليد

يشارك منتخب ألمانيا في بطولة العالم لكرة اليد للرجال في نسختها رقم 27 والتي تستضيفها مصر في الفترة من 13 حتى 31 يناير 2021 بمشاركة 32 منتخبا للمرة الأولى.

واحتلت ألمانيا المركز الرابع في بطولة العالم الماضية التي أقيمت بأرضها بالاشتراك مع الدنمارك 2019، وتظهر ألمانيا للمرة 25 في تاريخها بالمونديال الذي يقام بمصر 2021.

وتوجت ألمانيا ببطولة العالم 3 مرات من قبل، وكانت المرة الأخيرة في عام 2007 على أرضها.

ألمانيا قامت بتعيين الأيلسندي ألفريد جيسلاسون مديرا فنيا للفريق في 2020 ليقود منتخب الماكينات في بطولة العالم المقبلة، حيث تلعب ألمانيا في المجموعة الأولى مع منتخبات المجر وأوروجواي والرأس الأخضر.

وتحدث ألفريد جيسلاسون للموقع الرسمي لمصر 2021 حيث قال: "عندما أنهيت عملي مع فريق كيل الألماني بعد 20 عاما قضيتها في البوندسليجا فكنت أذكر دائما أنني لن أتولى أي فريق بعد الآن لكنني أرغب فقط في العمل مع منتخب وطني طموح، وأخيرا تم تعيين مدربا لألمانيا وأنا فخور ومتحمس لهذه المهمة وآمل أن أتمكن من تحقيق أقصى استفادة منها".

وأضاف عن مدة العقد: "العقد سيكون حتى عام 2022 ويتضمن بطولة أمم أوروبا 2022، وسيكون مساعدي في بطولة العالم المقبلة إريك وودكي مدرب منتخبنا تحت 19 عاما".

وعن أهداف الاتحاد الألماني خلال فترة عقدة، علق جيسلاسون: "عندما تمثل منتخب بحجم ألمانيا فإن الأهداف لن تكون صغيرة على الإطلاق، فنحن فريق يرغب دائما في الذهاب بعيدا لذلك أتمنى تطوير الفريق وتقديم أداء قوى في مونديال مصري، ثم التأهل لدورة الألعاب الأولمبية عبر البطولات المؤهلة".

وتحدث مدرب ألمانيا عن رأيه في مستوى الحالي وخطته للمرحلة المقبلة، حيث قال: "أي شخص يعرفني جيدا يعلم أنني سأعتمد على الدفاع الهجومي والانتقال السريع إلى الهجوم فتكتيكات الدفاع للمنتخب تكاد تكون مطابقة لما لعبت به في كيل الألماني ، لذلك فالأمر يتعلق فقط بالتفاصيل، ففي الهجوم علينا أن نعمل بجد على التمركز في اللعب ، لكن هذه إستراتيجية طويلة المدى فلا أريد تغيير أي شيء بسرعة فنحن الآن نستعد للطريقة التي نريد أن نلعب بها في مصر".

قرعة المونديال أوقعت ألمانيا مع المجر وأوروجواي والرأس الأخضر في المجموعة الأولى، ويعلق المدرب عن ذلك "أنا متأكد أنها مجموعة لطيفة على الرغم من أنني لا أعرف الكثير عن أول خصمين لنا أوروجواي والرأس الأخضر إلا أننا قمنا بالطبع تحضير مقاطع فيديو عنهما ولدينا احترام لجميع المنافسين، لكنني على تام من أن لدينا نهائي ترتيب المجموعة مع المجر في المركز الأول، فأظهر المنتخب المجري أداءً قوياً في بطولة أوروبا 2020، لذلك يجب أن نكون حذرين وفي النهاية نريد المضي قدمًا كأول المجموعة للحصول على أفضل قاعدة ممكنة للدور الرئيسي حيث سنواجه بالتأكيد تحديات صعبة".

وتابع جيسلاسون عن الفارق بين أسلوب لعب أيسلندا وألمانيا في كرة اليد: "على مستوى العالم لم يعد هناك الكثير من الاختلافات في أسلوب اللعب فعندما كنت لاعبا فكانت أيسلندا أيسلندا تعتمد على دفاع قوي وتسديدات أصحاب القامات الطويلة من اللعب الخلفي والهجمات المرتدة، و اليوم هذا الأمر موجود مثله في كل مكان فلم يعد هناك تكتيكات ألمانية أو أيسلندية ، حيث تحاول جميع المنتخبات تطوير أسلوبها في المباريات بغض النظر عن التاريخ، فيتعلق الأمر أكثر بكيفية عملك مع المواهب ولدى أيسلندا وألمانيا برنامج شبابي قوي للغاية".

والحديث عن أفضل إنجازاته في مشواره كلاعب ومدرب، يقول مدرب ألمانيا: "كمدرب فزت بدوري أبطال أوروبا ثلاث مرات وكنت أول مدرب على الإطلاق يفوز بدوري أبطال أوروبا مع فريقين مختلفين إلى جانب العديد من الألقاب الأخرى، وكلاعب كانت أهم خطوتي هي مغادرة أيسلندا واللعب في ألمانيا فلقد شاركت ما يقرب من 200 مباراة دولية وعندما كنت لاعباً صغيراً كان علي أن أبذل قصارى جهدي لأشق طريقي في ألمانيا لكنني فعلت ذلك في النهاية مما أثر على مسيرتي الرياضية".

جيسلاسون لديه استراتيجية واضحة بين عناصر الخبرة والشباب، ويوضح ذلك: "لدينا مزيج من الاثنين فعلينا التركيز على القاعدة ثم إجراء تغييرات صغيرة في البداية وبما أنه لم يكن لدينا أي مباريات ولم نخوض أي تدريبات تقريبًا من يناير حتى نوفمبر، فلم يكن هناك وقت لبناء فريق جديد لذلك أعمل على التفاصيل، فنحن نعمل بجد ولدينا الكثير من عناصر الخبرة الخبرة وأيضا بعض الدماء الجديدة، وبسبب الظروف الحالية سيحصل بعض اللاعبين الآخرين على التغيير لإظهار قوتهم ولإثبات أن الدوري الألماني هو أفضل دوري في العالم".

وحول الاستعدادات للمونديال والبرنامج التحضيري، يقول الأيسلندي: "لقد حققنا انتصارين في تصفيات بطولة أمم أوروبا 2020 في نومفمبر الماضي ، ومن بداية يناير سنبدأ التحضير مع 20 لاعبا لبطولة العالم، وسنخوض مباراتين أمام النمسا في التصيفات المؤهلة لأمم أوروبا وبعض التدريبات وهذا كل شيء".

ألمانيا لديها هدف محدد في البطولة المقبلة، ويقول المدرب في هذا الأمر: "نحن نلعب دائمًا للفوز في كل مباراة وهذا هدف سهل وبالطبع نحن نعلم أن منتخبات أخرى مثل فرنسا والدنمارك والنرويج وإسبانيا وكرواتيا لديهم لاعبين ممتازين، لكننا نأمل أن نكون على قدم المساواة معهم ونحن نتطلع إلى تحقيق أهداف كبيرة ولكن علينا دائمًا مراعاة أن وقت التحضير كان قصيرًا جدًا".

وفي طريق استعادة اللقب الغائب منذ 2007 يتحدث جيسلاسون من جديد: "كما ذكرت لدينا دائما أهداف كبيرة لكن يجب أن نتقدم خطوة بخطوة وألا نتحدث عن الميداليات والجوائز قبل بداية المشوار".

وحول قدرة مصر التنظيمة للبطولة في ظل وباء كورونا، يقول المدرب: "المنظمون سيكونون صارمين للغاية في مصر فيما يتعلق بنظام الفقاعة الطبية ويحددون كل شيء بشكل جيد للغاية، ولديهم خطة جيدة لمواجهة وباء كورونا والإجراءات الاحترازية وأنا أتطلع للبطولة بشكل كبير".

وفي النهاية وجه ألفريد جيسلاسون رسالة لجماهير بلاده، حيث علق: "أتمنى أن تشاهدوا جميعًا مبارياتنا على شاشات التلفزيون وسنحاول أن نعطيكم النتائج المرجوة من دعمكم".

التعليقات
قد ينال إعجابك