تياجو أندريه ريش.. من المشجع الوحيد إلى لقب تاريخي

الخميس، 31 ديسمبر 2020 - 17:20

كتب : إسلام أحمد

تياجو أندريه ريش - سانتا كروز

يُعرّف تياجو أندريه ريش نفسه على حسابه على "تويتر" قائلا: "صحفي مُدرب، مشجع لفريق سانتا كروز باختياري".

بالتأكيد مرت عليك صورتي المشجع الوحيد في البرازيل والذي كان الفارق بينهما 8 سنوات.

في 2012 كان تياجو أندريه جالسا وحيدا في مدرجات مشجعي فريق سانتا كروز البرازيلي مرافقا للفريق الذي خسر من جريميو بنتيجة 4-1.

وفي 2020 ومن خلاله رئاسته للنادي وصل الفريق لأول مرة في تاريخه إلى كأس البرازيل بعد التتويج بكأس جاوتشا.

تأسس نادي سانتا كروز عام 1913 وأثناء عامه المائة ظهرت معاناة النادي لتبدأ الحكاية من هنا.

تياجو عمل كمسؤول صحفي في Galo وحين كان يبلغ 27 عاما، قرر تولي مسؤولية النادي في ظل أزمة مالية خطيرة في عام 2013.

الأزمة بدأت بهبوط الفريق من دوري الولاية من الأولى إلى الثانية، ثم في 2018 هبط الفريق إلى الدرجة الثالثة.

ريش قال لموقع "GloboEsporte" البرازيلي: "أردت دائما أن يحدث هذا، كانت هذه رغبتي. لم أكن أتوقع أن يكون ذلك قريبا ولكن الفرصة أتيحت لي وانتهى بي الأمر بالموافقة لطالما كانت رغبتي".

لكن بالعودة إلى 11 فبراير 2012 تواجد تياجو في المدرجات أمام جريميو في بطولة مدينة بورتو أليجري، صحيفة جاتشو حينها قالت عنه "لا، أنت الوحيد"، أمام 6734 مشجع يهتفون للاعبي جريميو.

تياجو قال حينها للصحيفة: "نظرا لأن المشجعين دائما ما يتأخرون، لم أشعر بالقلق حتى. مررت بفحص الشرطة وجلست في المدرجات خلف المرمى مباشرة".

لم يحضر أحدا وظل تياجو وحيدا حتى نهاية المباراة.

وأضاف "كنت أتمتع بحماية حصرية من أربعة من رجال الشرطة العسكرية".

في العام الماضي عقب هبوط الفريق للدرجة الثالثة في مسابقة ولاية ريو جراندي دي سول، رأى ريش أن المهمة صعبة في إعادة بناء الفريق وهناك تحد آخر يتمثل في الحفاظ على العمل الذي تم في قاعدة النادي. في العامين الماضيين، أظهر الفريق عدة لاعبين من فريق الشباب.

في مارس 2019 احتفل تياجو بالذكرى الـ 106 لتأسيس النادي بتقديم خطة عمل جديدة وأزياء رسمية ورعاة جدد للفريق، ودعا الجماهير للعودة إلى الملعب والتواصل مع مجلس الإدارة.

وبعد ما يقارب عام ونصف من الاحتفال بالذكرى، وصل الفريق للمباراة النهائية من البطولة المحلية.

ريش اجتمع مع اللاعبين وقال لهم "وصلت إلى المباراة النهائية الأولى لي كرئيس، أبحث عن مكان في كأس البرازيل. حلم تحقق قبل وقت طويل من تخيله".

وفاز سانتا كروز على ساو جوزيه بنتيجة 3-1 ثم خسر في الإياب بنفس النتيجة وفاز سانتا كروز بنتيجة 4-3 بركلات الترجيح.

عقب المباراة قال تياجو والكأس في يده: "المشاعر عظيمة جدا! أن أكون رئيسا لنادٍ من الدرجة الثالثة وأن أفوز بهذه المسابقة وأحرز جائزة مهمة وفي العام المقبل ألعب في كأس البرازيل، سانتا كروز هي حياتي. لقد تخليت كثيرا في حياتي من أجل هذا النادي. أنا أحبه!".

Image

مشجع وحيد أصبح رئيسا ثم رفع الكأس. هذا حلم أصبح حقيقة.

في عام 2021، ستكون هذه هي المرة الأولى في التاريخ التي يلعب فيها سانتا كروز في كأس البرازيل. إنه إنجاز كبير للرئيس تياجو ريش، الذي ترك حياته المهنية كصحفي في عام 2014 ليحقق حلم عمره.

التعليقات
قد ينال إعجابك