هيثم شعبان.. "مستقبل الإدارة الفنية في مصر" الذي يريد تقديم كرة قدم ممتعة للمشاهدين

الأحد، 27 ديسمبر 2020 - 11:03

كتب : إسلام أحمد

الصورة من الحساب الرسمي لنادي سيراميكا كليوباترا

في 15 أكتوبر 2020، قاد هيثم شعبان فريق سيراميكا كليوباترا إلى الدوري الممتاز لأول مرة في تاريخه.

وقبل نهاية الشهر ذاته شددت الإدارة على بقاء هيثم على رأس الفريق فنيا وسط الكبار.

وبعد جولتين من بداية الدوري المصري حقق أفضل بداية لفريق صاعد في المسابقة منذ 2006 بتحقيق الفوز في أول مباراتين على الإنتاج الحربي ثم البنك الأهلي.

محمد أبو العينين رئيس النادي أثناء تقديم صفقات الفريق الـ 20 في المؤتمر الصحفي للموسم الجديد قال: "أتوجه بالشكر لهيثم شعبان المدير الفني مستقبل الإدارة الفنية في مصر، ورفضنا التعاقد مع مدرب أخر بعد الوصول للدوري وتمسكنا بوجوده والرهان عليه".

ثم أضاف "هيثم شعبان على قدر الثقة الموضوعة فيه، واختار كل اللاعبين بنفسه ونحن ندعمه بقوة ورفضت رحيله بنفسي".

رهان رابح حتى الآن فالمدرب البالغ 41 عاما حقق انتصاراين بأداء مثالي وتصدر الترتيب بشكل مؤقت قبل أن يخوض اليوم مواجهة قوية ستُشكّل قدرات الفريق أمام أحد عملاقة الدوري، بيراميدز.

FilGoal.com يصحبكم في رحلة سريعة مع هيثم شعبان أحد أبرز المدربين الشباب على الساحة المصرية.

المدرب الشاب بعد مرور جولتين من بداية الدرجة الثانية الموسم الماضي قال لـ FilGoal.com: "هدفنا دائما اللعب على الثلاث نقاط، وبالرغم من مواجهة فريق يتسم بالخبرة وعناصر لاعبين شابة إلا أننا حققنا الفوز".

وشدد على طموح فريقه حينها "هدفنا منذ البداية الصعود للدوري الممتاز".

حينها الفريق فاز على الداخلية ثم النصر وتصدر الترتيب مبكرا وبعد 22 جولة حسم التأهل بفارق نقطة عن بتروجت.

هيثم تولى مهمة تدريب الفريق بدءا من موسم 2018-2019 في النصف الأخير من الموسم بعدما عمل مساعدا طيلة الموسم لرمضان السيد، وحينها ضاعت بطاقة التأهل في الجولة الأخيرة.

ليكون موسم 2019-2020 الذي يشهد المهمة الكاملة لشعبان والتي نجح بها بامتياز معبرا عن كامل إمكانياته الفنية.

لكن قبل ذلك هناك طريق طويل مر به شعبان.

مدرب هجومي

أحمد فتح الله مدرب نادي التعاون السعودي والذي سبق له أن تزامل مع شعبان قال لـ FilGoal.com: "هيثم شعبان خريج كلية تربية الرياضية جامعة الأزهر مواليد 1979 تسببت الإصابة في اعتزاله المبكر".

شعبان لعب لناديي اتحاد الشرطة والداخلية وحصد لقب هداف الدوري الدرجة الثانية بقميص الداخلية قبل أن يعتزل في 2003 بسبب إصابته بتليف في العضلة الخلفية، كما أنه بدأ مسيرته التدريبية وهو لاعب بدءا من عام 2000 مع فرق الشباب في اتحاد الشرطة والداخلية.

ثم عمل كمدرب في مختلف فرق الناشئين مثل إنبي وسبق له تدريب لاعبه الحالي صالح جمعة وكذلك محمود عبد المنعم "كهربا" لاعب الأهلي الحالي، وتوج ببطولة الجمهورية مع إنبي مرتين وكذلك فريق الشباب في النادي البترولي.

ويواصل فتح الله: "عملت معه في الفريق الأول للداخلية ويتميز بالأخلاق العالية والفكر الهجومي ويستطيع التأقلم في المكان الذي يعمل خلاله".

وأوضح "إذا كان المكان ليس لديه إمكانيات جيدة تجده يعتمد على الناشئين واللاعبين المناسبين في المكان، وعندما حصل على فرصة في سيراميكا اعتمد على اختياره لنوعية اللاعبين ذو الجانب الهجومي".

تصريحات هيثم شعبان بعد الفوز على الإنتاج توضح أفكاره الهجومية إذ قال في تصريحات عقب نهاية اللقاء: "ضياع الفرص حاليا لا يهمنا، لكن يهمنا أكثر خلال الفرص العديدة التي نخلقها أن تكون المباراة في النهاية لصالحنا".

وشدد "هناك جملة رائجة لا أتقبلها ولا أستوعبها، أن من يضيع يستقبل، لكن طالما أن تصنع فرصا وتهاجم خصمك تضعه تحت ضغط كبير وتجعله يخطئ في أي وقت".

وأكمل "هذا هو هدف الفرق الكبيرة، هذا هو الأداء الذي تقدمه دائما بنفس الشراسة، ضياع الفرص ليس قضية لكن كم الفرص أهم، يمكن أن تصل مرة أو اثنين لكن كم الفرص مهم لنا".

ووعد هيثم شعبان المدير الفني لـ سيراميكا كليوباترا الجماهير بـ "مشاهدة فريق قوي وأفضل في الفترة المقبلة، وأنهم لم يقدموا أفضل ما لديهم في مباراة الإنتاج الحربي".

هاني العقبي المدير الفني للمصرية للإتصالات والذي سبق أن واجه شعبان على الخطوط قال لـFilGoal.com: "عندما غادرت تدريب سيراميكا كليوباترا تولي رمضان السيد وهيثم شعبان المهمة، وعندما قاد هيثم الفريق واجهته وديا 3 مرات وقت قيادتي للرجاء والاتصالات".

وأردف "مدرب جيد ومتطور ويعتمد علي الأساليب الحديثة لذلك استعان بمعد بدني برازيلي وأيمن محمد كمحلل أداء، فهو مدرب هجومي لأنه شخص جريء ويمتاز في التعامل مع اللاعبين ليستطيع الحصول علي أفضل شيء منهم".

محمود المغربي لاعب سيراميكا كليوباترا السابق والصاعد مع الفريق للدوري الممتاز تحدث عن أدوار مدربه قائلا: "كنت أشارك مع الرجاء في الدوري الممتاز وتولي رمضان السيد قيادة الفريق وكان معه هيثم شعبان مدرب عام".

وأكمل "عندما شاهدت تدريبات هيثم شعبان معنا في الممتاز أخبرت زملائي بأنه من أفضل المدربين الذين تعاملت معهم، وسيكون له مستقبلا كبيرا لأنه يمتاز بالذكاء والفكر العالي والتدريبات غير التقليدية والعمل الذي ينفذه اللاعبون من المرة الأولي".

وأردف "رمضان السيد وهيثم شعبان ذهبوا لتدريب سيراميكا وأرادوا التعاقد معي ولكن الرجاء رفض وفي الموسم التالي(الماضي) أصبح هيثم شعبان مديرا فنيا للفريق في الدرجة الثانية وتعاقد معي، لم أري اختلاف في التدريبات وطريقة اللعب كنت أشعر بأننا في الدوري الممتاز رغم اختلاف الملاعب ولكن كان يهتم بالتفاصيل الدقيقة".

وأوضح "استعان بمخطط أحمال ومحلل أداء واحتوى كل اللاعبين، الإحتياطيين قبل الأساسين وكان يقوم عقب كل مباراة بإقامة مباراة ودية للاعبين الاحتياطيين، عندما تكون المباراة على ملعبنا يضغط من الدقيقة الأولى وضغط المنافس في منطقته".

وتابع "عندما نكون خارج ملعبنا يكون هناك توازن بين الدفاع والهجوم، محاضراته يقدمها بشكل مميز للاعبين ويهتم بالمشاكل الشخصية للاعبين لذلك تجد حب بين كل لاعبي الفريق ولا تسمع عن غضب من لاعب، وكما توقعت له بأنه سيكون مدربا كبيرا عندما دربني في الرجاء سيكون مدرب كبير أيضا في المستقبل".

هيثم شعبان لم يكتف بأداء فريقه المثالي في المباراة الأولى، لكنه كان على موعد مع مواجهة البنك الأهلي والوقوف أمام محمد يوسف الذي سبق له أن عمل معه.

شعبان قال قبل المباراة للموقع الرسمي للنادي: "أتوقع أن تكون مواجهة البنك الأهلي تكتيكية على أعلى مستوى، درسنا المنافس بشكل جيد خلال الأيام الماضية، أعرف اهتمام محمد يوسف بالتفاصيل الفنية الدقيقة وكذلك جهازه المعاون ومتأكد أن اللقاء سيكون صعبا للغاية، ونتمنى التوفيق للخروج من اللقاء بالنقاط الثلاثة".

وأتم " انطلاق الدوري بأقل من نعد الجماهير والجميع بمشاهدة فريقنا بشكل أقوى وأفضل خلال المرحلة المقبلة، بعد أن يزيد الانسجام بين كافة اللاعبين، فلقد تجمع الفريق كاملا قبل أسبوع".

وعقب الانتصار بثلاثية مقابل هدف قال لقناة أون تايم سبورتس 2: "لم نفعل أي شيء حتى الآن، مجرد حصدنا 6 نقاط في بداية المشوار، والأهم قادم".

وتابع "هدفنا هو تقديم كرة قدم ممتعة للمشاهدين".

"تعلمت كثيرا جدا جدا من محمد يوسف خلال فترة عملي السابق معه، والحمد الله كنت أعرف كيف يفكر اليوم. كنت محظوظا بالعمل معه".

محمد يوسف وصف شعبان بـ "الذكي" لـ FilGoal.com قائلا: "هيثم مدرب متفوق وذكي وشخصية جيدة جدا ، عمل معي في بتروجت، كان في جهاز حسن شحاتة حينها واستمر معي".

وأتم "لديه استراتجية يحب الكرة الهجومية واللعب على الأرض والتمرير القصير، ويتعامل مع اللاعبين بشكل جيد خاصة كصديق".

تأثير شعبان في التعامل مع اللاعبين سيظهر مع الوقت وحديث اللاعبين يؤكد ذلك، محمد إبراهيم لاعب الفريق المنضم من مصر للمقاصة قال عقب الفوز على البنك الأهلي: "نمتلك مجموعة رائعة من اللاعبين وكذلك مدرب "بتاع كرة"".

أجرى الحوار مع أحمد فتح وهاني العقبي ومحمود المغربي: رضا السنباطي

أجرى الحوار مع محمد يوسف: أحمد شاكر

التعليقات
قد ينال إعجابك