الماتادور يحب التوفيز.. يونايتد يقتل إيفرتون ويطير لنصف نهائي كأس الرابطة

الأربعاء، 23 ديسمبر 2020 - 23:59

كتب : رامي جمال

إدينسون كافاني يحتفل بهدفه مع مانشستر يونايتد ضد إيفرتون

يحب إدينسون كافاني التسجيل في مرمى إيفرتون إذ أن 50% من أهدافه مع مانشستر يونايتد جاءت في مرمى التوفيز.

وانتصر يونايتد على مضيفه إيفرتون اليوم الأربعاء في ملعب جوديسون بارك بهدفين دون رد في ربع نهائي كأس رابطة الأندية الإنجليزية المحترفة.

سجل هدفا المباراة كافاني ومارسيال في الدقائق 88 والخامسة من الوقت المحتسب بدل من الضائع.

وأصبح ذلك التأهل هو الثاني على التوالي ليونايتد لنصف نهائي كأس الرابطة تحت إمرة مدرب الفريق أولي جونار سولشاير.

ومنذ انضمام كافاني ليونايتد سجل أربعة أهداف سجل منهم هدفين ضد إيفرتون.

ملخص اللقاء

بدأ اللقاء بضغط هجومي قوي للغاية من مانشستر يونايتد ولاحت أكثر من فرصة لإدينسون كافاني لكنه كان في موقف تسلل.

وجاء أول تهديد بتسديدة من دوني فان دي بيك مرت أعلى مرمى إيفرتون بقليل.

وسدد كافاني كرة قوية على الطائر بعد عرضية من الناحية اليسرى من أليكس تيلليس لكن حارس إيفرتون روبن أولسن تصدى له وارتدت الكرة للمهاجم الأوروجوايائي وراوغ مدافع التوفيز وسدد بيسراه لكن الحارس كان له بالمرصاد مجددا.

وجاء أول تهديد من إيفرتون بتسديدة من جيلفي سيجوردسون لكن شتت دفاع يونايتد الكرة.

وأرسل أليكس تيلليس عرضية جديدة من الناحية اليسرى حولها ماسون جرينوود برأسية مرت بجوار مرمى إيفرتون بقليل.

وفي الدقيقة 36 حصل إيفرتون على ركلة حرة أمام منطقة الجزاء سددها سيجوردسون وتصدى لها دين هندرسون ببراعة.

ومع بداية الشوط الثاني كاد كافاني يسجل هدف التقدم لكن تسديدته ارتطمت في الشباك من الخارج.

واشتبك كافاني مع ييري مينا وأسقطه أرضا لكن الحكم لم يحتسب أي شيء.

واضطر إيفرتون لإجراء تبديلا اضطراريا لإصابة ريتشارلسون وأشرك بيرنارد بدلا منه.

وبعد ذلك بدقائق أجرى إيفرتون ثاني تبديلاته بمشاركة توم ديفيز بدلا من أندري جوميش.

سيطر يونايتد على الكرة واستحوذ بشكل أكبر من منافسه لكن دون خطورة على مرماه مثل الشوط الأول.

وأجرى يونايتد تبديلين هجوميين بمشاركة ماركوس راشفورد وأنتوني مارسيال بدلا من ماسون جرينوود ودوني فان دي بيك.

ولاحت فرصة خطيرة ليونايتد من ركلة حرة على حدود منطقة الجزاء في الدقيقة 81 لكن تسديدة تيلليس جاءت أعلى المرمى.

وأجرى يونايتد تبديلا ثالثا بإشراك لوك شو بدلا من تيلليس في الدقيقة 84.

ومرر برونو فيرنانديز بينية متقنة لكن مارسيال سقط أثناء محاولته تسديد الكرة.

وفي الدقيقة 88 مرر مارسيال الكرة إلى كافاني الذي راوغ مدافع إيفرتون وسدد بيسراه بقوة في الشباك ليعلن عن الهدف الأول ليونايتد والقاتل لإيفرتون.

وبعد دقيقة حصل إيفرتون على خطأ من على حدود منطقة الجزاء من الناحية اليمنى لكن العرضية مرت أعلى مرمى دين هندرسون.

وهاجم إيفرتون بضراوة وانفرد يونايتد بمرمى التوفيز مرتين، الأولى فضل برونو فيرنانديز التسديد بدلا من التمرير لراشفورد لكن الكرة ارتطمت في القائم الأيمن.

وفي انفراد آخر تصدى حارس إيفرتون لتسديدة راشفورد وكادت ترتد بخطورة على يونايتد لكن الدفاع شتتها.

ومرر راشفورد بينية إلى مارسيال الذي انفرد تماما بالحارس داخل منطقة الجزاء وسدد بيمناه بهدوء الهدف الثاني في الثواني الأخيرة من الخمس دقائق المحتسبة وقت بدل من الضائع ليؤكد انتصار مانشستر يونايتد وتأهله لنصف النهائي.

التعليقات
قد ينال إعجابك