بمشاركة النني.. سيتي يزيد أوجاع أرسنال برباعية ويقصيه من كأس الرابطة

الثلاثاء، 22 ديسمبر 2020 - 23:52

كتب : رامي جمال

جابرييل خيسوس يسجل هدفا لمانشستر سيتي ضد أرسنال

زاد مانشستر سيتي من أوجاع أرسنال وأقصاه من كأس رابطة الأندية الإنجليزية المحترفة من ربع النهائي.

وانتصر سيتي في ملعب الإمارات معقل أرسنال بأربعة أهداف لهدف في الدور ربع النهائي.

وشهدت المباراة مشاركة محمد النني رفقة أرسنال لـ65 دقيقة قبل استبداله وحصل على إنذار نتيجة تدخله على جابرييل خيسوس.

افتتح سيتي أهداف المباراة في الدقيقة الثالثة عن طريق خيسوس وأدرك ألكساندر لاكازيت التعادل في الدقيقة 32.

وأضاف رياض محرز الهدف الثاني لسيتي في الدقيقة 55.

وعقب أربع دقائق فقط سجل فيل فودين الهدف الثالث، قبل أن يضيف إيمريك لابورت الهدف الرابع في الدقيقة 73.

وأصبح مانشستر سيتي بذلك هو ثاني المتأهلين لنصف نهائي كأس الرابطة بعد برينتفورد الذي أقصى نيوكاسل بالفوز عليه في وقت سابق بهدف دون رد.

وواصل سيتي بذلك حملته للدفاع عن لقبه الذي حققه في آخر ثلاث سنوات على التوالي.

وإجمالا فاز سيتي باللقب خمس مرات في آخر سبع سنوات.

ويعد سيتي هو ثاني أكثر المتوجين باللقب بواقع سبع مرات خلف ليفربول صاحب الثماني بطولات.

أما أرسنال فلم يفز باللقب الذي ظفر به مرتين فقط طوال تاريخه منذ عام 1993.

ولم يفز أرسنال في أي لقاء محلي في كل البطولات خلال الموسم الجاري منذ انتصاره على مانشستر يونايتد بهدف دون رد في الأول من شهر نوفمبر الماضي في ملعب أولد ترافورد في الدوري الإنجليزي.

وإجمالا خاض أرسنال منذ ذلك اللقاء ثماني مباريات بما فيهم لقاء اليوم لم يفز فيهم مطلقا.

ملخص اللقاء

بدأ اللقاء بهدف مبكر جدا من سيتي بعدما حول خيسوس عرضية من أوليكساندر زينشينكو برأسية في الشباك في الدقيقة الثالثة.

سيطر سيتي على اللقاء كليا بعد ذلك الهدف ولكن دون خطورة على مرمى أرسنال.

وفي الدقيقة 23 حصل النني على إنذار لتدخله بقوة على خيسوس.

وبينما كان سيتي يضغط ومن هجمة مرتدة أرسنال جابرييل مارتينللي عرضية حولها لاكازيت برأسية في الشباك ليدرك التعادل لأصحاب الأرض.

وكاد خيسوس يتقدم لسيتي بعد تسع دقائق فقط لكن تسديدته تصدى لها حارس أرسنال رونار رونارسون.

ومع بداية الشوط الثاني حصل سيتي على ركلة حرة في الدقيقة 55 سددها محرز بيسراه وارتطمت الكرة بيد الحارس رونارسون وسكنت الشباك لتعلن عن الهدف الثاني للضيوف.

وعقب خمس دقائق فقط انفرد فودين بالمرمى بعد بينية من فيرناندينيو وسدد كرة ساقطة أعلى الحارس الذي ترك مرماه ليعلن عن الهدف الثالث لسيتي.

وفي الدقيقة 73 أرسل فودين عرضية قابلها لابورت برأسية ليسجل الهدف الرابع لفريقه.

سيطر سيتي أكثر على الدقائق المتبقية من اللقاء وكاد محرز يسجل هدفا خامسا لكن حارس أرسنال تصدى لتسديدته.

وكاد نيكولاس بيبي يسجل هدفا لتقليص الفارق لكن تسديدته تصدى لها زاك ستيفن حارس سيتي.

التعليقات
قد ينال إعجابك