رئيس الاتحاد التونسي يتحدث لـ في الجول عن مصير منتخب الشباب.. ومحاولات أبو ريدة لإقامة لقاء الغد

الخميس، 17 ديسمبر 2020 - 22:39

كتب : أمير عبد الحليم

لاعبو منتخب مصر للشباب يحتفلون بهدف أسامة فيصل في السعودية

أوضح وديع الجريء رئيس الاتحاد التونسي لكرة القدم، وضعية منتخب مصر للشباب الحالية والمباراة المنتظرة أمام تونس مساء غد الجمعة.

وديع الجريء تحدث لـFilGoal.com عن الوضع الحالي لمنتخب الشباب، وكواليس ما جرى، ولماذا لم تتأجل المباريات على غرار تأجيل لقاء الزمالك والرجاء البيضاوي.

وكل ما يلي على لسان وديع الجريء لـFilGoal.com

"للأسف تم اكتشاف حالتين جديدتين مصابتين بفيروس كورونا في صفوف منتخب مصر، وبالتالي الوضع الحالي هو وجود 16 حالة مصابة، ما يعني صعوبة في إقامة المباراة غدا أمام تونس، لأن بذلك، الوافدين الجديدين لن يغطيان النقص في العدد".

المسحة التي خضع لها منتخب مصر للشباب قبل ثلاثة أيام لمباراة ليبيا، أظهرت وجود 16 حالة مصابة بفيروس كورونا، بالإضافة إلى ربيع ياسين مدرب الفريق.

على ضوء هذا الحدث، تم اعتبار المنتخب المصري مٌنسحبا أمام ليبيا في الجولة الأولى من بطولة شمال إفريقيا تحت 20 سنة، والمؤهلة لكأس الأمم الإفريقية للشباب 2021 بموريتانيا.

لائحة الاتحاد الإفريقي لكرة القدم "كاف" للبطولات المجمعة لموسم 2020/2021 تقول بأن الحد الأنى لأي فريق لخوض مباراة هو 15 لاعبا، بينهم حارس مرمى، وهذا ما لم يتوفر في صفوف منتخب مصر.

هنا قرر منتخب الشباب استدعاء لاعبين من مصر لإكمال العدد، وخوض باقي مباريات البطولة أملا في التأهل.

اللاعبان الجديدان، وهما مصطفى "ميسي" لاعب سيراميكا كليوباترا، وأحمد حسام لاعب الجونة، وصلا إلى تونس صباح اليوم الخميس رفقة بعثة صغيرة تضم أيضا محمد أبو العلا طبيب منتخب مصر الأول، ومحمد محمود أخصائي العلاج الطبيعي، للإشراف على علاج المصابين.

لكن الأنباء السعيدة توقفت هنا، وذلك بعدما أعلن وليد ماهر المتحدث باسم منتخب الشباب، ظهور نتيجة المسحة الجديدة والخاصة بمباراة تونس، والتي أظهرت إيجابية عينة لاعبين جديدين من القوام المتواجد في تونس من الأساس، ليعود الوضع كما كان ويصبح العدد الجاهز للقاء هو 14 لاعبا فقط، ما يمنع إقامة مباراة الغد.

هنا نستكمل حوار FilGoal.com مع وديع الجريء، والذي يكشف ما سيتم بعد ذلك بعدما عرفتم ما حدث سابقا.

يقول الجري ما يلي..

"في تونس نفرض حظر تجوال مساء، لذلك فالمعامل مغلقة بالتبعية. رغم ذلك توجد محاولات حاليا نتيجة اتصالات مع هاني أبو ريدة عضو المجلس التنفيذي للفيفا مع اتحاد شمال إفريقيا، وذلك لإجراء مسحة جديدة للاعبي منتخب مصر للشباب مساء اليوم الخميس، وبناء عليها تتحدد نتيجة مباراة الغد سواء بإقامتها أو الإلغاء".

"بالتأكيد حدث خلل في بعثة منتخب الشباب المصري، والدليل أنه المنتخب الوحيد الذي ظهرت فيه تلك الحالات وهذا العدد المهول من الإصابات".

"أنا طبيب قبل أن أكون رئيسا للاتحاد التونسي، لذلك أرى بأن صحة اللاعبين والبعثة أهم من خوض المباراة نفسها، وكطبيب أرى خطورة على اللاعبين المصريين لبقاءهم لمدة طويلة مجتمعين مع إصابتهم بـ كورونا".

"لا يمكنني تقييم قرار وصول بعثة مصر إلى تونس قبل البطولة بـ 8 أيام، لكن ما أقوله بأن منتخب تونس دخل معسكرا مغلقا منذ فترة طويلة، مع حظر دخول السائقين أو أي عمال، معسكر للاعبين وأفراد الجهاز الفني فقط".

لماذا لم يتأجل لقاء ليبيا على غرار الرجاء؟

في دوري أبطال إفريقيا، قرر الاتحاد الإفريقي لكرة القدم "كاف" تأجيل إياب نصف البطولة بين الزمالك والرجاء البيضاوي، بسبب إصابات كورونا في صفوف الفريق المغربي، فلماذا لم يتكرر الأمر مع منتخب الشباب؟

هنا يقول رئيس الاتحاد التونسي ما يلي..

"أريد أن أسجل شهادة بأن هاني أبو ريدة يتصل بي على مدار الساعة، وهو أكثر مسؤول مصري يتحدث معي".

"حين اكتشفنا الإصابات، فاتحاد شمال إفريقيا متعاقد مع معملين في تونس لإجراء المسحات، وبطلب من أبو ريدة وافقنا على دخول معمل ثالث كاستثناء لمصر لإرضاءهم فقط".

"كانت هناك محاولات لتأجيل لقاء ليبيا لساعة أو ساعتين فقط، وذلك لحين ظهور نتيجة المسحة الأخيرة التي خضع لها منتخب مصر قبل المباراة. أبو ريدة يفعل كل ما باستطاعته في إطار لائحة الكاف، لكن لائحة البطولات المجمعة الجديدة مختلفة عن تلك التي كانت مطبقة وقت مباراة الرجاء".

منتخب مصر للشباب يفترض أن يلاقي تونس مساء غد الجمعة في الجولة الثانية من بطولة شمال إفريقيا، لكن وحسب الوضع الحالي، فإذا استمر العدد المتوفر من اللاعبين هو 14 لاعبا فقط، فسيعتبر منتخب الشباب منسحبا مجددا من المباراة.

التعليقات
قد ينال إعجابك