صاعقة في الإسكندرية.. المحلة يحرج سموحة في مباراة توقفات الفيديو الطويلة

الإثنين، 14 ديسمبر 2020 - 21:38

كتب : FilGoal

لاعبو غزل المحلة يحتفلون بهدف محمود فتح الله في بلدية المحلة

ربما لم يحقق غزل المحلة انتصاره الأول في الدوري منذ 24 فبراير 2014، ولكنه ظفر بنقطة ثمينة وأحرج مضيفه سموحة في ختام الجولة الأولى للدوري.

بالنظر لتشكيل الفريقين، توقع معظم المتابعين فوزا مريحا لسموحة، ولكن مقاومة المحلة جعلته يعود بنقطة من استاد الإسكندرية في مفاجأة كبرى، في مباراة شهدت توقفات طويلة للجوء لتقنية الفيديو.

سموحة بدأ بالترحيب بالمحلة العائد للدوري لأول مرة منذ موسم 2015/2016 بضغط كبير بحثا عن هدف مبكر.

ففي الدقيقة التاسعة، أهدر إسلام جمال هدفا مؤكدا بعد عرضية رائعة من حسام حسن، بعدما سدد لاعب الوسط بباطن القدم فوق المرمى شبه الخالي من حارسه محمد البشبيشي.

وألغى التسلل هدفا أول لسموحة، بعد عرضية من محمد الترهوني قابلها حسام حسن – المتسلل- برأسية رائعة، ولكن التسلل وتأكيد تقنية الفيديو ألغيا الهدف.

وفي الدقيقة 44، كاد سموحة يسجل الهدف الأول في شباك المحلة المتكتل، بعد خطأ من البشبيشي سيطر رفيق كابو على إثره على الكرة، ومررها لعبد الكبير الوادي، لكن محمد فتح الله تألق وأزال الكرة من أمام المهاجم المغربي.

ومع نهاية الشوط الأول، كاد سموحة يسجل بعد أن سدد الوادي من داخل منطقة الـ 6 ياردات في قائم البشبيشي.

استمر ضغط سموحة في الشوط الثاني، حيث استلم كابو الكرة داخل منطقة الجزاء ومرر عرضية للوادي الذي سددها في المرمى في الدقيقة 59.

وبعد 7 دقائق من المداولات مع تقنية الفيديو، احتسب الحكم محمد العدوي الهدف.

ما جاء بعد ذلك كان سيطرة لزعيم الفلاحين. عرضية من المخضرم فتحي مبروك وجدت رأس عبده يحيى في ظل خروج خاطئ من المهدي سليمان، لكن الكرة ابتعدت عن المرمى بسنتيمترات في الدقيقة 79.

وفي الدقيقة 82، فاجأ المحلة الجميع بعرضية من خالد رسلان وجدت رأس إسلام فؤاد الخالي تماما من الرقابة ليضرب مرمى سموحة بهدف التعادل.

وعلى عكس المتوقع، لم يركن المحلة للدفاع في نهاية المباراة، بل بادل سموحة الهجوم، دون نجاح للفريقين، لتنتهي المباراة بالتعادل 1-1.

التعليقات
قد ينال إعجابك