معلول يكشف – سر احتفاله ومشاجرته مع النقاز وحزنه من تعليق الشوالي وموقف "المول"

الجمعة، 11 ديسمبر 2020 - 23:49

كتب : FilGoal

صور تتويج الأهلي بكأس السوبر بعد الفوز على الزمالك

كشف علي معلول لاعب الأهلي عن سر طريقة احتفاله، وتفاصيل مشاجرته مع مواطنه حمدي النقاز.

علي معلول

النادي : الأهلي

وقال معلول عبر سي بي سي: "احتفالي هو مقطع في الأساس من أغنية داليا لـ سولكينج، شاهده ابني وأعجبه وقام بتقليدا".

وشدد: "هذا سبب احتفالي بهذه الطريقة، ولا أقصد بها مكايدة لأي شخص".

وتحوّل للحديث عن مشاجرته مع مواطنه حمدي النقاز في مباراة السوبر المصري.

وقال معلول: "داس النقاز على قدمي دون قصد، فتشاجرنا كلاميا دون ضرب".

وتابع: "بعد المباراة هاتفته واعتذرت له رغم أنني الكبير، وتقابلنا في اليوم التالي".

وأوضح: "تلك كانت المرة الوحيدة التي فقدت فيها أعصابي في الملعب".

كما كشف عن كواليس فيديو التحدي بينه وفرجاني ساسي خلال معسكر منتخب تونس الذي صوره يوسف المساكني.

وقال معلول: "كان قبل مباراة الزمالك التي انتصرنا فيها بهدفٍ سجلته، ساسي قال لي سنجعل الفارق 5 نقاط، وأنا رددت عليه وقلت إننا سنعود لمكاننا الطبيعي".

"الأمر برمته مزاح، في كرة القدم لا يجب أن نخسر بعضنا سواء جماهير أو لاعبين".

وسُئل معلول عن تعليق الشوالي في مباراة الأهلي والنجم الساحلي التي تألق فيها معلول، مما دفع المعلق التونسي للقول بإنه "كان قاسيا على أبناء بلده".

ورد معلول: "طبيعي أن يقول الشوالي ذلك لأنه تونسي ويحب أن يتأهل فريق تونسي".

وتابع: "لكن مثل هذه التعليقات تحزنني، لأني لم أقس على بلدي، أنا ألعب في الأهلي وهذا عمل، ماذا يجب أن أفعل؟".

وأكمل: "مواجهة الفرق التونسية نصيبي، أحترمهم جميعا وأعتذر لهم، لكن هذا عملي".

كما علّق على أداء الزمالك في نهائي دوري أبطال إفريقيا: "الزمالك قدّم بطولة كبيرة ومحترمة وكان ممتازا في النهائي، لكن هذه هي كرة القدم، وإن شاء الله يكونوا متواجدين السنوات المقبلة".

وكشف معلول عن موقف طريق حدث له في فترته الأولى بـ مصر بعد انتقاله إلى الأهلي.

وقال معلول: "خرجت مع زوجتي وذهبنا إلى مول، كنت منتقل حديثا إلى الأهلي ولم ألعب بعد، فظننت أن أحدا لن يعرفني".

وتابع: "أوصلني عمرو جمال وقال لي: بلاش، فقلت له إنني لست مثله ولا أحد يعرفني، فأخبرني أنه سينتظرني 10 دقائق وأنني سأخرج مجددا من المول".

وأكمل: "عندما دخلت المول لم ينظر إليّ أحد، فقلت الحمد لله، ثم حضر إلي طفل صغير وقال لي: معلول؟ قلت له: لا، ليس أنا، فظل يركض في المول ويقول معلول وتجمهر الناس حولي لدرجة أن زوجتي تاهت عني".

وأتم: "هاتفت عمرو جمال مجددا وقلت له انتظرني أنا قادم".

التعليقات
قد ينال إعجابك