اعتماد أغلب بنود لائحة اتحاد الكرة.. وتشكيل لجنة لصياغة التعديلات

الأحد، 29 نوفمبر 2020 - 20:26

كتب : وليد الحسيني

الجمعية العمومية لاتحاد الكرة

أقرت الجمعية العمومية لاتحاد الكرة، أغلب بنود اللائحة الجديدة في اجتماعها اليوم الأحد.

وشكلت الجمعية العمومية لجنة تضم جمال عويس رئيس نادي الواسطى، وطارق السيد رئيس نادي الترسانة، وعلي سليم رئيس نادي بني سويف، وأحمد جوهر رئيس نادي المريخ البورسعيدي، لصياغة التعديلات التي أقرتها الجمعية العمومية.

ومن ضمن أبرز البنود التي ستذهب إلى لجنة صياغة التعديلات:

  • أقرت الجمعية العمومية لاتحاد الكرة بزيادة أعضاءها إلى 134 عضوا في لائحتها الجديدة. وصوت أعضاء الجمعية العمومية غير العادية لاتحاد الكرة، برفض المادة رقم 12 في اللائحة الجديدة والخاص بعدد أعضاء الجمعية العمومية والتي كان قد تم تخفيضها إلى 96 عضوا فقط. وبعد ساعة من الجدال، صوت 60 عضوا بالموافقة زيادة أعضاء الجمعية العمومية إلى 134 عضوا، مقابل رفض 4 أعضاء فقط.
  • رفضت الجمعية العمومية لاتحاد الكرة البند الذي ينص على عدم ترشح أي عضو قضى 8 سنوات في مجلس إدارة اتحاد الكرة، لفترة جديدة، بأثر رجعي.

وعلم FilGoal.com أن بعد قرار الجمعية العمومية، سيحق لكل المرشحين الذين قضوا 8 سنوات في مجلس إدارة اتحاد الكرة، مثل أحمد مجاهد وسيف زاهر وحازم إمام، الترشح لعضوية المجلس الجديد.

ولكن، سيبدأ تطبيق بند الـ 8 سنوات، بشكل تصاعدي، بداية من مجلس الإدارة الجديد.

ماذا يعني تطبيق بند الـ 8 سنوات بشكل تصاعدي؟

اللائحة الجديدة تحافظ على بند الـ 8 سنوات، حيث لا يمكن لأي عضو بما فيهم الرئيس ونائبه البقاء في المجلس لأكثر من دورتين متصلتين أو منفصلتين، وتحتسب أي مدة جزئية غير مكتملة كمدة كاملة مهما كان سبب عدم اكتمالها.

ولكن، لا تحتسب المدد السابقة التي قضاها الشخص كعضو مجلس إدارة أو كنائب رئيس، عند احتساب مدته كرئيس للاتحاد. وكذلك لا يتم احتساب مدد العضو عند ترشحه لمنصب نائب الرئيس.

بمعنى: بقاء الشخص X في منصبه كعضو مجلس إدارة لمدة 8 سنوات، لا يمنعه من الترشح على منصب نائب الرئيس، أو الرئيس في الدورة التالية لنهاية الـ 8 سنوات. ولإحكام تلك النقطة، تشدد اللائحة أنه لا يمكن للرئيس السابق الترشح على منصب العضوية لاحقا، نفس الأمر بالنسبة لنائب الرئيس. بمعنى أنه يتسنى للمرشحين فقط الترشح على المناصب الأعلى بعد انقضاء الـ 8 سنوات، أو نفس المنصب إذا لم يقض سوى فترة واحدة فيه.

  • في حال بيع رابطة الدوري الممتاز لحقوق رعاية المسابقة، تحصل على 80% من عائد البيع، بينما يحصل اتحاد الكرة على 10% من العائد، و5% لأندية القسم الثاني ومثلها للثالث.

وفيما يلي البيان الرسمي الصادر عن اتحاد الكرة بعد الجمعية العمومية:

ناقشت اليوم الجمعية العمومية غير العادية للاتحاد المصري لكرة القدم مشروع تعديل لائحة النظام الأساسي للاتحاد الذي أعدته اللجنة الخماسية المكلفة من الفيفا بإدارة شئون الاتحاد.

وقررت الجمعية خلال اجتماعها تعديل البند الخاص بعضوية الجمعية لتصبح 134 عضوا ، وتتسع بذلك إلى 60 ناد من القسم الثالث إضافة إلى جميع أندية القسم الممتاز ( 18 ناد ) وجميع أندية القسم الثاني ( 48 ناد ) بخلاف تمثيل أندية للكرة النسائية والشاطئية والصالات.

وكان اجتماع الجمعية العمومية غير العادية قد بدأ في الحادية عشر صباح اليوم بإعلان السيد عمرو الجنايني رئيس الاجتماع بوصفه رئيسا للاتحاد اكتمال النصاب القانوني للحضور ب 79 ناديا من بين 96 ناديا تم توجيه الدعوة لها.

كما دعا عمرو الجنايني الحضور في بداية الاجتماع للوقوف دقيقة حدادا على الدكتور هرماس رضوان رئيس نادي بني عبيد، فيما وجه التحية إلى الدكتور أحمد عبد الله عضو اللجنة الخماسية التي لم تتمكن ظروفه الصحية من الحضور داعيا له بالشفاء العاجل.

وطالب رئيس الجلسة الأعضاء باختيار ممثلين عن الجمعية لمتابعة تنفيذ التعديلات والمقترحات المقدمة من الجمعية العمومية على بنود اللائحة، مشيرا إلى أن وضع اللائحة بصورتها النهائية حق أصيل للجمعية العمومية، حيث اختارت الجمعية في ختام اجتماعها كلا من: المستشار جمال عويس والنائب طارق السيد والكابتن علي سليم والكابتن احمد جوهر لهذه المهمة

وحذر رئيس الاتحاد المصري من المحاولات التي تستهدف إفشال الاجتماع مؤكدا أنه لن يسمح بها ولن يتسامح في اتباع الاجراءات الصحيحة بكل دقة.

وكانت الجمعية العمومية غير العادية قد ناقشت في اجتماعها بنود اللائحة الجديدة التي تتكون من 89 بندا ، حظيت معظمها على موافقة الجمعية بالتصويت على كل بند على حدة، فيما طالب الأعضاء ضبط صياغة بعض البنود.

التعليقات
قد ينال إعجابك