بيرلو يتفوق على مُعلمه.. يوفنتوس ينتصر بثنائية موراتا الأولى أوروبيا

الثلاثاء، 20 أكتوبر 2020 - 20:53

كتب : إسلام أحمد

ألفارو موراتا - يوفنتوس - دينامو كييف - دوري أبطال أوروبا

"لوتشيسكو أعطاني دروسا فنية وتكتيكية، وشرح لي كيف ألعب كلاعب محترف" – أندريا بيرلو في كتابه.

عام 1995 ضم ماريتشيا لوتشيسكو المدير الفني لـ بريشيا الإيطالي، اليافع أندريا بيرلو بعمر الـ 15 عاما لصفوف الفريق الأول للمرة الأولى.

وقال المدرب الروماني: "أعطي الكرة لبيرلو وهو يعرف ماذا سيفعل بها".

في 2013 حاول الروماني أن يضم بيرلو لصفوف شاختار دونتسك الأوكراني لكن الانتقال لم يتم.

أمس في المؤتمر الصحفي قال لوتشيسكو: "لقد قمت بحمايته، وأردت تنمية تلك الموهبة. في النهاية، خرج البطل بفضله، هذا واضح".

فيما قال بيرلو في المؤتمر الصحفي أيضا: "ما زلنا نتحدث مع بعضنا البعض، سأكون ممتنا له دائما. غدا فرصة جيدة لتحديه".

اليوم يلتقي بيرلو مع لوتشيسكو وفي تلك المرة الإيطالي يخوض مباراته الأوروربية الأولى كمدرب أمام مدربه الذي وصل لسن الـ 75 عاما.

لوتشيسكو أعطى الفرصة لبيرلو مرتين، الأول كلاعب ليصبح من أبرز نجوم كرة القدم العالمية، واليوم انتصار بيرلو على مُعلمه منحه الخطوة الأولى في وضع قدميه ضمن أبرز الوجوه الصاعدة تدريبيا في كرة القدم العالمية.

يوفنتوس انتصر بهدفين دون مقابل على دينامو كييف في مستهل مشوار بيرلو التدريبي، بفضل صفقته الجديد وزميله السابق ألفارو موراتا.

المباراة التي أقيمت على الملعب الأولمبي في كييف، موراتا سجل لأول مرة ثنائية في دوري أبطال أوروبا بعد 53 مباراة.

فوز وضع يوفنتوس في الصدارة بشكل مؤقت لحين انتظار نتيجة مباراة برشلونة وفيرنفاروتشي المجري.

التشكيل

بيرلو اعتمد في مباراته الأولى أوروبيا على ألفارو موراتا وديان كولوسفسكي في خط الهجوم ومن خلفهم آرون رامسي، وتواجد باولو ديبالا على مقاعد البدلاء.

بينما يتواصل غياب كريستيانو رونالدو وويستون ماكيني بسبب إصابتهما بـ فيروس كورونا.

وصف المباراة

التهديد الأول في اللقاء كان عن طريق فيدريكو كييزا الذي سدد كرة قوية بيسراه من داخل منطقة الجزاء تصدى لها الحارس وحولها لركنية بعد مرور 12 دقيقة.

الدقيقة 17 شهدت خروج القائد جورجيو كيلليني بسبب الإصابة ليحل بدلا منه التركي ميرح ديميرال.

وقبل 6 دقائق من نهاية الشوط الأول أرسل كييزا عرضية أرضية إلى آرون رامسي الذي سدد من داخل منطقة الجزاء كرة قوية تصدى لها الحارس.

انتهى الشوط الأول بالتعادل السلبي، في غياب هجومي حقيقي لأصحاب الأرض تحت أنظار الجماهير التي ملأت جنبات الملعب.

ثواني معدودة مع بداية الشوط الثاني، وسجل ألفارو موراتا هدف اللقاء الأول.

تسديدة من السويدي كولوسفسكي تصدى لها الحارس، تابعها الإسباني في الشباك معلنا تقدم السيدة العجوز.

في الدقيقة 56 أشرك بيرلو، الأرجنتيني باولو ديبالا في المباراة بدلا من كولوسفسكي.

هجمات الفريقين لم تشكل خطورة طيلة الدقائق التالية، كما أجرى الإيطالي تغييرين بنزول أرتور وفيدريكو بيرنارديسكي بدلا من بينتانكور وآرون رامسي قبل 11 دقيقة من نهاية اللقاء.

وفي الدقيقة 84 عاقب موراتا دفاع الفريق الأوكراني وحوّل عرضية الكولومبي خوان كوادرادو برأسية في الشباك.

التعليقات
قد ينال إعجابك