الوجه الآخر لـ فينجر ومورينيو: هناك نقص في المعرفة على رؤوس المنظمات الكروية

الأحد، 11 أكتوبر 2020 - 11:50

كتب : FilGoal

أرسين فينجر وجوزيه مورينيو

يرى أرسين فينجر المدير الفني التاريخي لأرسنال، أن هناك نقصا في المعرفة على رؤوس الأندية والمنظمات الكروية الكبرى.

رأي فينجر جاء ردا على سؤال طرحه جوزيه مورينيو المدير الفني الحالي لتوتنام، حيث حل الفرنسي ضيفا على جريدة جارديان ليتلقى أسئلة المشاهير والقراء على حد سواء، في وجه آخر لعلاقتهما التي شابتها الكثير من الخلافات والتصريحات العدائية.

وسأل مورينيو فينجر: "لقد حصلت على فرصة معرفتك في اجتماعات يويفا وفيفا. برؤيتك وبثقافتك، أرى أن لديك المؤهلات لتكون مديرا تنفيذيا أو مديرا لقطاعات الكرة في الأندية الكبرى، هل فكرت في تولي مثل هذا الدور في أرسنال أم كنت دائما تفضل التواجد في الملعب؟".

ورد فينجر: "لا، كنت سأفكر في التواجد ضمن إدارة أرسنال كمستشار. أرى أن هناك نقصا في المعرفة على رؤوس الأندية والمنظمات الكروية. أعتقد أن هناك طرا كثيرة للنجاح في كرة القدم".

وأكمل "على سبيل المثال، هناك طريقة بايرن ميونيخ، التي تعتمد على الاستمرارية والاعتماد على من يعرفون قيم النادي المتوارثة عبر الأجيال، أشخاص مثل فرانز بيكنباور وأولي هونيس وكارل هاينتس رومينيجه".

وأردف "هناك أيضا نموذج الأندية في إنجلترا المعتمد على الكسب المادي والنجاح السريع. الطريقتان قد ينجحا. أحب فكرة أن يكون للنادي شخصية متوارثة عبر الأجيال".

التعليقات
قد ينال إعجابك