لامبارد يعقب على لقطة أبراهام ويُصرح: لا إجابة قاطعة بخصوص مستقبل أودوي

السبت، 03 أكتوبر 2020 - 17:52

كتب : FilGoal

أبراهام - تشيلسي

تحدث فرانك لامبارد المدير الفني لفريق تشيلسي عن لقطة مطالبة أبراهام بتسديدة ركلة الجزاء أمام كريستال بالاس، مشيرا إلى "لدينا مُنفذ رقم 1 لركلات الجزاء".

تشيلسي انتصر على بالاس برباعية مقابل لا شيء في افتتاح الجولة الرابعة من الدوري الإنجليزي.

رباعية شهدت تسجيل جورجينيو لركلتي جزاء، مع رغبة أبراهام في تسديد الركلة الثانية ولكن القائد سيزار أزبيليكويتا رفض ذلك.

وقال لامبارد: "الأمور واضحة بخصوص ركلات الجزاء. لدينا منفذ رقم 1 للركلات (جورجينيو) وأنتم رأيتم ذلك في الركلة الأولى".

وأضاف في تصريحاته خلال المؤتمر الصحفي "أبراهام يمتلك حماسة الشباب ولأنه قدم أداءً جيدا جدا أراد تسديد ركلة الجزاء، ولكن هذا خطأ. لدينا منفذ رقم 1 وفي النهاية لم تحدث مشكلة على الإطلاق".

وتابع متحدثا عن أداء فريقه "هذا ما أردته تحديدا. في الشوط الأول سيطرنا كثيرا ولكن افتقدنا اللمسة الأخيرة، وفي الشوط الثاني تحسنا كثيرا ونجحنا في الانتصار بشكل جيد جدا".

وأكمل حديثه قائلا: "تشيلويل قدم أداءً عظيما. سجل وصنع ودافع بشكل جيد وكان دائما متواجد في الشق الهجومي، هو جاهز وجميعنا رأينا ما فعله مع ليستر سيتي".

وتطرق لامبارد للحديث عن هودسون أودوي ومستقبله مع البلوز وسط رغبة كبيرة من بايرن في التعاقد مع اللاعب.

وأشار لامبارد إلى "أودوي قدم أداءً عظيما اليوم وتحديدا في الشوط الثاني وبالتأكيد هو ضمن خططي مع الفريق. الثنائي بوليسيتش وحكيم زياش مصاب، والأول عاد اليوم لأول مرة ولذلك نحن نحتاج لخيارات عديدة وأودوي أظهر اليوم ما يمكنه فعله".

وأجاب لامبارد على سؤال (هل سيبقى أودوي في تشيلسي؟) قائلا: "لا إجابة قاطعة بخصوص ذلك، ولكن يوم الإثنين (نهاية الميركاتو) سنعرف الإجابة".

وفسر "كل شيء من الممكن أن يحدث ولكن علينا أن نكون أكثر هدوءًا لأن أودوي لاعبا لنا حتى الآن وفي اللحظة الحالية هو جزء من الفريق. سننتظر ونرى ما سيحدث".

فوز سادس على التوالي للبلوز على النسور في دربي لندن إذ يعود آخر فوز لكريستال بالاس إلى أكتوبر 2017.

بن تشيلويل الذي يخوض مباراته الأولى مع البلوز في الدوري الإنجليزي سجل وصنع، ليصبح ثالث لاعب يسجل ويصنع في مباراته الأولى مع الفريق بعد ديكو في 2008 وألفارو موراتا في 2017 لصالح تشيلسي.

فيما سجل الإيطالي جورجينيو هدفين من ركلة الجزاء، ليرفع رصيده التهديفي من علامة الجزاء إلى 10 أهداف من 11 محاولة.

فوز رفع رصيد تشيلسي إلى 7 نقاط ارتقى بها للمركز الرابع بفارق نقطتين مؤقتا عن الصدارة، بينما توقف رصيد النسور عند 6 نقاط.

التعليقات
قد ينال إعجابك