كوبا ليبرتادوريس - فلامنجو يرد على هزيمته التاريخية بانتصار رباعي.. وريفر بليت يقهر داني ألفيش

الخميس، 01 أكتوبر 2020 - 13:24

كتب : إسلام أحمد

فلامنجو

رد فلامنجو حامل لقب كوبا ليبرتادوريس على خسارته التاريخية أمام إندبندينتي ديل فالي الإكوادوري بخماسية دون مقابل بالفوز 4-0 في الجولة الخامسة من دور المجموعات للمسابقة القارية.

فلامنجو على ملعب ماراكانا دخل المباراة وعينه على تعويض الخسارة الأكبر في تاريخ الأندية البرازيلية قاريا والتي جاءت خارج القواعد منذ أسبوعين فقط.

تياجو مايا مدافع فلامنجو قال عقب المباراة "أظهرنا أن فلامنجو كبيرا".

فلامنجو قبل اللقاء كان مثقلا بإصابات لاعبي فريقه بفيروس كورونا والتي وصل عددها إلى 15 لاعبا، في المقابل عانى الضيف الإكوادوري من إصابة 5 لاعبين حالت دون سفرهم للبرازيل وبقائمة منقوصة من 4 لاعبين على مقاعد البدلاء.

لكن فلامنجو استعاد 7 لاعبين قبل المباراة بعدما جاءت نتيجتهم سلبية وهو ما أتاح للمدرب دومينيك تورنت إدخالهم في قائمة المباراة وهم برونو هنريكي وفيليبي لويس ودييجو وإيسلا وميتشيل وماتيوسينيو وفيتينيو، بالإضافة لـ 6 لاعبين من فريق الشباب، كما ظهر جابريل باربوسا في التشكيل الأساسي بعد تعافيه من الإصابة.

الشوط الأول انتهى بتقدم فلامنجو بهدفين نظيفين من توقيع لينكولن في الدقيقة 26 وبيدرو في الدقيقة 30.

الدقيقة الأخيرة من الشوط الأول شهدت إصابة جابريل باربوسا في الكاحل بعدما ارتطمت قدمه بالأرض أثناء التسديد وعوضه برونو هنريكي.

أفضل لاعب في نهائي كوبا ليبرتادوريس 2019، سجل هدفي الأحمر والأسود في الشوط الثاني في الدقيقتين 51 و72.

فوز ضمن لفلامنجو التأهل لدور الـ 16 ومواصلة حملة الدفاع عن اللقب برصيد 12 نقطة في الصدارة، بينما سيكون الصراع على البطاقة الثانية بين ديل فالي صاحب الـ 9 نقاط وأتليتكو جونيور الكولومبي صاحب المركز الثالث برصيد 6 نقاط.

وفي قمة مواجهات الجولة الخامسة، فاز ريفر بليت على ساو باولو بهدفين مقابل هدف ضمن مباريات المجموعة الرابعة حاجزا بطاقة التأهل لثمن النهائي.

قبل المباراة ظهر البرازيلي داني ألفيش العائد من الإصابة وقائد ساو باولو بقميص بوكا جونيورز الغريم التقليدي لبطل نسخة 2018.

رد ريفر بليت جاء في الملعب في الشوط الأول بثنائية من جوليان ألفاريز في الدقيقتين 11 و37.

بينما سجل دييجو هدف الضيوف في الدقيقة 26، وتحصل ألفيش على بطاقة صفراء في الدقيقة 21.

فوز رفع رصيد كتيبة مارسيلو جاياردو إلى 10 نقاط في المركز الثاني وسيكون حسم القمة مع ليجا دي كويتو الإكوادوري بقيادة نجمه أنطونيو فالنسيا في الجولة الأخيرة.

بينما توقف رصيد ساو باولو عند 4 نقاط في المركز الثالث ويأمل في لضمان مركزه في الجولة الأخيرة للتحول لبطولة كوبا سود أمريكانا.

التعليقات
قد ينال إعجابك