في الجول يجيب عن.. هل تجددت إصابة هازارد.. وما الذي يحدث معه في ريال مدريد وتقارير الالتزام

الخميس، 10 سبتمبر 2020 - 16:17

كتب : إسلام مجدي

إدين هازارد

ما الذي يحدث مع إدين هازارد في ريال مدريد؟ بالأمس تقارير عن الإصابة ومعاناته، واليوم النادي الإسباني غاضب من اللاعب وفقا لتقارير.

إدين هازارد

النادي : ريال مدريد

ظهر الأربعاء انتشرت تغريدة بهذه الصيغة: "المنتخب البلجيكي تواصل مع ريال مدريد موضحا له أن هازارد ليس في حالة بدنية جيدة".

وواصل "مشكلة الكاحل تزعجه وحالته البدنية ضعيفة".

إما بالإسبانية أو بالإنجليزية أو بالعربية. ليقرر FilGoal.com تتبع القصة من البداية

اتجهنا إلى المركز الإعلامي في ريال مدريد، ومديره خوان كاميلو، بالسؤال: هل أصيب هازارد؟ هل أبلغك منتخب بلجيكا بمثل هذا الأمر؟

ليجيب خوان: "هازارد. سيعود إلى تدريبات الفريق، نحن كقسم تواصل لم يتم إبلاغنا بأي شيء حتى اللحظة".

وأكمل إن كان مصابا؟ "لن نعلم حتى ينضم للفريق".

ليجدد FilGoal.com السؤال.. إذا منتخب بلجيكا لم يرسل أي شيء؟

ليجيب خوان: "لا أعلم إن فعلوا، الأمر بالطبع هنا بين الفرق الطبية بين الجانبين".

قرر FilGoal.com سؤال مدير المركز الإعلامي للمنتخب البلجيكي لكنه اعتذر لأنه كان في إجازة بدأها بنهاية المباريات الدولية.

اتجه FilGoal.com حينها لسؤال تيم جابيت مستشار منتخب بلجيكا.

قال لنا: "كنت مستشارا مع ريال مدريد لسنوات عديدة، ليس لدي أي علم بالموقف الحالي، لكنني واثق أن ريال مدريد لديه أشخاص أصحاب جودة كبيرة في مناصبهم سيعتنون باللاعبين بشكل جيد".

وتابع "لم يكن لدي أي تعامل مع هازارد على الإطلاق فيما يخص الإصابة".

من هنا بدا الأمر غريبا. إن كان هازارد مصابا فلماذا لم تنشر الصحف الإسبانية؟ ولماذا قد يخفي منتخب بلجيكا الأمر؟ أو حتى ريال مدريد؟ لم يكن ليفعل أحد ذلك.

اتجه FilGoal.com لسؤال جونزالو كابيزا متخصص الكرة الإسبانية وصحفي إل كونفدينشيال وشبكة "دازن".

وصرح قائلا: "لم يمر أمامي أي شيء حول كاحله، لكن يمكننا أن نتحدث عن أمر آخر، هذا العام هازارد عانى بسبب تلك المشكلة وكانت هناك العديد من المشاكل والقلق حيال عملية التأهيل".

وتابع "لا تنس أن هازارد ظهر غير لائقا بدنيا في الصور التي ظهرت قبل انطلاق الموسم الجديد".

وأردف "الغريب أنه كان كذلك خلال الموسم الماضي، إنه أمر يجعلك تشعر بالضيق أن يكلفك لاعب هذا المبلغ ثم يستمر لمدة تقارب الموسم الكامل وجسده بهذا الشكل".

وأردف "خلال العام الماضي هازارد لم يلعب جيدا حتى شهر نوفمبر، ثم غاب مجددا، حينما بدأ في العودة مونييه تسبب في إصابته، بالطبع تلك ليست مشكلته، لكنك يمكنك جمع كل تلك الأشياء لترى صورة كاملة، لماذا يشعر ريال مدريد بالضيق تجاهه".

اليوم صحيفة ماركا الإسبانية بدأت بخبر ومقال رأي، حينما تفتح قسم ريال مدريد ترى صورتين لهازارد مع محتوى متشابه، ريال مدريد غاضب من اللاعب، عليه أن يتحمل مسؤولية نفسه، ليست مشكلته الكاحل وليس الالتزام.

تلاها تقارير في صحيفة أس وبعض الصحف الإسبانية الأخرى التي تقول إن ريال مدريد غاضب على هازارد لنفس السبب، سلوكه ولياقته البدنية.

الصحف اتفقت على حقيقة: "روبيرتو مارتينيز مدرب بلجكيا يرى أن هازارد بحاجة لـ60 حصة تدريبية لكي يصبح لائقا بشكل كاف". واتفقت أيضا على.. "لماذا إذا قمت باستدعائه للمنتخب إن كان سيجلس على مقاعد البدلاء في المباراتين ولن يلعب؟".

أولا لماذا تهاجم الصحف هازارد بنفس النبرة تقريبا؟

يجيب جونزالو: "لأنه لم يكن محترفا تماما، ولأنه كذلك ليس لديه ما يكفي من أصدقاء في الصحف".

وواصل: "لقد كان كسولا، وهذا أمر أؤكده لك، وأعني أنه حتى لو كنت مصابا وحتى اللحظة لم يتم تأكيد أي إصابة جديدة لهازارد، عليك أن تكون في وزنك كما أنت وتحاول أن تكون جاهزا ولائقا قدر الإمكان".

وأردف "الأمر مهم للغاية حتى وإن كنت مصابا".

إذا لماذا ضمه مارتينيز لمنتخب بلجيكا؟

يجيب جونزالو: "لا أعلم لكن الأمر قد يكون لأنه، حينما تترك لاعبا مثل هازارد، وليس مصابا، وربما أفضل لاعب لديه في المنتخب قد تثير التساؤلات، السبب الثاني الأوضح أنه لم يكن يعلم حالة هازارد ووضعه البدني الحالي وهذا مرجح للغاية".

يتبقى لنا سؤال آخر مهم.. ما الذي تعنيه تلك التقارير؟

يجيب جونزالو: "بكل تأكيد لا تعني رحيله، لأسباب عديدة جدا، إنه غالي جدا، ولا أحد سيدفع هذا القدر ولا حتى أقل هذا العام، في مدريد يفكرون أنه سيتحسن ويصبح مهم للفريق".

وواصل "بالنسبة للصحف؟ على الأغلب ربما لن يوقع ريال مدريد مع لاعبين، والجميع ربما يعلم ذلك، لا توجد شائعات انتقالات، لذا لا توجد أخبار عديدة مثل السنوات الأخرى".

واستطرد "إن كان اللاعب وخاصة مثل هازادر من المفترض أن يكون نجم الفريق، انخرط في عادات سيئة خلال العام الماضي وبدا وكأنه ليس لائقا كفاية، الجميع بالطبع سيتحدث عنه".

وأكمل "ليس من السهل أن تدافع عن سلوك مثل سلوكه، لأن تلك هي المرة الثانية التي يظهر فيها بهذا الشكل خلال تلك الفترة القصيرة في ريال مدريد".

وتابع "عليك أن تفكر في شيء آخر، ريال مدريد أكثر نادي متطلب في العالم".

وأتم "حينما تصل هناك وخاصة إن كنت لاعبا من هذا المستوى، لا يمكنك أن تكون صاحب مستوى متذبذب أو يحدث مثل هذا الأمر معك، عليه التحكم في وزنه ولياقته البدنية، ريال مدريد بدأ يسأم من هذا الوضع، والأسبوع الماضي ظهرت تقارير تقول إنه كلف ريال مدريد أكثر مما ينبغي، وهناك 60 مليون يورو زائدة عن الحد تم دفعها في مبلغ ضمه".

هازارد صاحب الـ29 عاما انضم إلى ريال مدريد في صيف 2019 قادما من تشيلسي بمبلغ 115 مليون يورو.

النجم البلجيكي خاض مع ريال مدريد 22 مباراة سجل خلالها هدفا وصنع 7 آخرين.

التعليقات
قد ينال إعجابك