نادر شوقي: إكرامي فوجئ بانضمام رمضان إلى بيراميدز.. ولا يمكنني العمل معه أو فتحي مرة أخرى

الإثنين، 07 سبتمبر 2020 - 14:30

كتب : FilGoal

رمضان صبحي

قال نادر شوقي وكيل اللاعبين ورئيس الشركة التي تدير نادي الجونة، إن شريف إكرامي حارس الأهلي فوجئ عندما أخبره بانضمام رمضان صبحي إلى بيراميدز، مشيرا إلى أنه لا يمكنه العمل مرة أخرى مع أحمد فتحي أو رمضان موكيله السابقين.

وصرح شوقي عبر برنامج Be on time قائلا: "الاختلاف كان في الرؤية والتوجه، يمكن أن يكون لكل شخص توجه يرى من خلاله أنه أصح، يجب أن تحافظ على اللاعب الذي كان له تاريخ عندك، بل يجب أن تحافظ عليه وعلى العلاقة بينكما".

وأضاف "الاستفادة؟ أي شركة لها استراتيجية، اختلاف طريقة العمل لا علاقة له بالاستفادة، وهل رمضان يحتاج إلي لكي ينضم إلى بيراميدز؟ لا يحتاج لوكيل في هذه القصة، وكيل يحل له مشاكله أو يدير أعماله أو يخرج من مصر، لكن بما أنه في مصر فليس بحاجة إلى ذلك للتفاوض مع بيراميدز".

وواصل "حينما كنت أبحث عن عروض لم أفكر في بيراميدز أو عروض محلية، لن أضر موكلا أو عميلا لدي من أجل أي أحد، كل شخص سيحصل على حقه".

وأكمل "لم أفرض عليه انضمامه للأهلي، لدي رؤية وهو يختار، قد يختار خطة رابعة وأنا لا أريدها، لكل شخص رؤيته والتفاصيل كثيرة والكلام كثير لكن لابد أن يكون هناك احترام لكل وجهات النظر، عدم استمرارنا كان رغبتنا معا".

وتابع عما إذا كان شريف إكرامي حارس الأهلي وزميل رمضان السابق وصهره يعرف بانضمامه أم لا قائلا: "ما أعلمه جيدا، أنني كنت أول من تحدث مع إكرامي وأخبرته بقصة بيراميدز، وتلك حقيقة وقالها بنفسه، لا يمكنني أن أقول أكثر من ذلك، أخبرت شريف إكرامي ورد فعله أنه لم يكن يعلم أي شيء عن القصة وتلك شهادة حق".

وتابع "لا يمكنني التطرق لتفاصيل، هذا ما أعرفه، وأيضا حفاظا على سرية اللاعبين لدي، لا يمكنني الكشف عن تفاصيل".

وأردف "شريف كان متفاجئا وهذا ما سمعته بأذني حينما أخبرته بالأمر".

بيراميدز يستعد لتقديم رمضان صبحي يوم الإثنين كأولى صفقاته للموسم الجديد في السادسة مساء باستاد الدفاع الجوي.

وتحدث شوقي عن علاقته بموكليه السابقين فتحي ورمضان صبحي قائلا: "علاقتي بأحمد فتحي؟ ليست مقطوعة لكن لا يوجد شيء يجمعنا، عادية لكن لا توجد أمور مشتركة بيننا، الأمر كله علاقات وفي العمل كل شخص يختار طريقه، اللاعبون لا ينتهون والوكلاء والأندية كذلك".

وواصل "لا أعتقد أنهم هم أو أنا يمكننا أن نعمل معا مجددا، لا أعتقد أن أحمد فتحي أو رمضان صبحي سيعملون معي مجددا وكذلك أنا، على المستوى الشخصي أكن كل الاحترام والتقدير، لكن في العمل لا أعتقد أنهم يريدونني وأنا أيضا لا أعتقد أنني سأفيدهم".

وأكمل "أحب أن أكون إضافة لشخص وأن يكون لي دور، لكن أن أتواجد في مكان بلا دور ذلك أمر آخر".

وكان نادر شوقي قد أعلن انتهاء علاقته بالثنائي المنضم إلى بيراميدز، أحمد فتحي ورمضان صبحي.

واختتم نادر شوقي حديثه ردا على إذا ما كان سيسمح لمدير الكرة بنادي الجونة بالانضمام إلى الأهلي قائلا: "حسام غالي ابن الأهلي، وطبيعي أن يأخذ خبرات في الخارج ليفيد ناديه فيما بعد، والأهلي ليس بحاجة للتواصل معي من أجل ذلك، إنه أمر بينه وبين الأهلي، وبالتأكيد سيكون هناك احترام متبادل بين الأطراف الـ3".

التعليقات
قد ينال إعجابك